Post has shared content
~*|°×°(part 7/1¥)°×°|*~

#طفلة تحمل طفلٍ (1)

Pov lesa

لقد اغتصبت مرة أخرى وانا عاجزة عن حماية نفسي كيف سأحمي طفلي

كان الالم للمرة الثانية يعتلي جسدي أنه الالم ذاته لقد فعلها تشانيول معي مثل ذلك الرجل
وقال الكلمات ذاتها التي تفوه بها

......:هل تستمتعين
تشانيول:هل تستمتعين

لقد سئلني السؤال ذاته لأفقد تركيزي عما يفعله واتذكر تلك الليلة السوداء , لم استطع البكاء او الصراخ لقد شعرت بلاختناق وقلبي يعتصره الالم

بعد فعلته معي قال لي وبكل برود هذه ليست مرتي الاولى ....هذا اشعرني بلكره تجاهه

ارتديت ملابسي وجلست افكر كيف سأعيش بعد الان

لقد مضي يومان على ماحدث لاكنني لااستطيع النسيان وكل شيئ يمشي كلمعتاد

اتجاهل وجوده واعد الطعام انضف المنزل واخلد الى النوم لاكن هو بعد ما فعله تغير هناك شيئ لااعلم ماهو يحدث معهذهبت الى المدرسة وجلست في مكاني كلمعتاد استمع الى ما يقوله الأساتذة حتى انتهى الدرس وخرج الجميع ليتناول الطعام وانا جلست بمفردي انضر من خلال النافذة افكر في كل ماحدث لي


كل مافي حياتي لا يسعدني فانا لست بجانب شخص احبه تشان ونينا امي كل هؤلاء لا احد منهم بقربي

والان المدرسة تطلب مجيئ ولي أمري الذي هو زوجي لاكن لااستطيع احضاره فأنا لم أخبر احدٍ عنه

Pov chan yeol

منذ تلك الليلة وانا لااستطيع النوم جيداً الكوابيس تطاردني ولاتدعني وشأني اتقلب في نومي

عدت الى المنزل لأجدها قد عادت من المدرسة وجالسة بمفردها كالعادة
تشانيول:انا سأخلد الى النوم ولست جائعاً لذلك اعدي العشاء لك فقط

ليسا:انا ايضاً لست جائعة
تشانيول:لاكن طفلك جائع وانا قلق عليه
ليسا:هل انت قلق عليه وهو ليس طفلك

قالت تلك الكلمات ببرود وكأنها غير مهتمة أن كانت ستقولها ام لا

تشانيول:لاتتكلمي معي هكذا

لم تجب لذلك صعدت الى الاعلى ونمت مضت ساعات وانا نائم بهدوء وهي لااعلم عنها اي شيئ هل تناولت طعامها هل نامت

لم افكر بها حتى اتاني كابوس اخر جعلني عاجزٍ عن النوم
كنت اتخبط في الفراش هذا الكابوس لايدعني انا لااسمع فيه سوى صراخ فتاة تطلب المساعدة وتبكي تنادي على والدتها لاكن صوتها كصوت ليسا وانا خائف من أن تكون هي لأنها بدت في حالة سيئة جداً

فتحت عيني والخوف لايدعني

تشانيول:متى سأتخلص من هذا الكابوس المزعج

ناديت باسم ليسا لاكنها لم تجب ناديتها عدة مرات دون رد

نزلت بسرعة من الدرج قلق عليها ...فرأيتها نائمة على الطاولة بينما الكتاب أسفل وجهها

كانت غارقة في النوم والقلم بين أصابعها
ابعدت القلم حتى لا يقع ويصدر صوتاً وتستيقض

ارخيت ضهرها على الكرسي ووضعت يدي أسفل ساقيها ويدي الاخرى خلف ظهرها لأحملها بين ذراعي

ورأسها مال الى اسفل لينزل شعرها الاسود الطويل لأسفل مع يدها

وضعتها على السرير وتركتها نائمة حتى اليوم التالي

Pov mom

استيقضت ليسا لتجد نفسها على السرير وتشانيول ليس موجوداً

اغتسلت ثم ارتدت زي المدرسة لتذهب إليها جلست في مكانها وفتحت كتاباً لتقرأه

بينما الطلاب الاخرين من حولها يبتسمون ويمرحون وهي باردة التصرفات جالسة تنضر الى الكتاب رغم انها لاتقرأ فقط لا تبتسم

لم تحضر تشانيول معها فقامت إدارة المدرسة بلاتصال به وطلبوا منه القدوم ,كانت ليسا خائفة عندما علمت بأنه سيأتي

جلست على الارض وأغلقت اذنيها تفكر في حل كيف ستخبر الاخرين من يكون تشانيول بالنسبة لها

اصدقائها اساتذتها ماذا سيعتقدون عنها هي طفلة وزوجها رجل ..
بدأت تتمنى أبنتي أمنيات لن تتحقق
ليسا:أتمنى ان لا يأتي ...أرجو أن يكون مشغولاً

Pov lesa

تمنيت وتمنيت الايأتي ...ماذا سأفعل أن أتى ماذا سأقول أن علم الاخرين بأنه زوجي ...والاسوء ماذا سأفعل أن علموا بأنني أحمل طفلٍ

هذا اسوء ماقد يحدث لي

أخذت سماعات كبيرة وجلست بمفردي أستمع الى الموسيقى ,لاتجاهل مايحدث لااريد أن ارى أو اعلم ماسيحص لي مطلقاً

Pov chan yeol

طلبت مدرستها حضوري لأعلم عن تصرفاتها هناك وكيف هي

اردت ان اعلم حقاً عن تصرفاتها فهي بالنسبة لي غامضة وغريبة

ذهبت الى مدرستها وقابلت أساتذتها الجميع أخبرني

أنها هادئة رزينة ذكية تشارك في كل شيئ تبتسم في الاوقات السعيدة وتبقى جيدة في امور اخرى
تساعد الجميع ولا تكون سيئة ولكنها أصبحت وحيدة لااصدقاء لديها

وتبقى بعيداً عن من حولها أي أنها مثالية

لاكن عندما أخبرتهم أنني زوجها أنصدم الجميع
وبدأ الاخرين يتكلمون عنا

هناك من يقول انني وسيم ورائع واناسب فتاة ذكية والاخرين يقولون انني اكبر منها وهي طفلة

بحثت عنها في فصلها ولم اجدها بحثت في المدرسة باكملها حتى رأيتها جالسة هناك تستمع إلى الموسيقى وتغمض عينيها

اقتربت منها وأيقضتها لتتفاجأ وتدير وجهها الى الجهة الأخرى

تشانيول:لقد علم الجميع بأمرنا

ليسا:وكيف كانت ردة فعلهم
تشانيول:سيئة وجيدة
ليسا:الجميع سيعتقدون السوء عني وسيكرهونني بسببك
تشانيول:اسف هذا خطأي
ليسا:كان عليك الاتأتي انا لم اخبرك لانني لم ارد مجيئك

ابتعدت عني تركض ولاكن الدموع لاتخرج من عينيها لم تبكي ..
Pov mom

ركضت ليسا بعيداً عنه وتغمض عينيها عندما ابتعدت لتصطدم ب فتاة أنها أستاذة رسم ل اليسا وقد انتقلت اليوم جميلة لطيفة

الفتاة:هل انت بخير يا صغيرة
أومئت ليسا لها وتعني انها بخير

الفتاة:توقفي عن الركض فلانحاء فهذا ممنوع
وقد تتأذين

ليسا:شكراً
الفتاة :انا أستاذة جديدة انتقلت الى هنا ولااعلم اين اعثر على غرفة المدير

ليسا:انها في نهاية الممر
الفتاة:شكراً لمساعدتي

ذهبت تلك الأستاذة الى مكتب المدير وليسا عادت الى فصلها
وتشانيول غضب كثيراً منها لانها تجاهلته فعاد إلى المنزل

أتمنى أن ينال البارت اعجابكم
H.
Hala lola


Photo

Post has shared content
..........(Love Letter).........

الجزء الاول

البارت الرابع

ثمةبشرينتمون لك يطريقةأوبأخرى تشعرأن بهم منك وبك منهم قدلاتعرفهم ولايعرفونك لكنك متأكد أنهم أقرب اليك من كل الناس هذا ماتعتقده والدتي الجميلة والمحبة لاكن هناك طفلة تختلف في تفكيرها تعلمت الكره والحقد من والدها ليصبح الشر مسيطراً عليها تلك الطفلة هي أنا

••••••••••

أصبح والدي غاضباً لاكن لايضهر غضبه حيث عندما عادت والدتي الى المنزل لم تره لقد كان المكان هادئاً توجهت نحو الأعلى لتقف على السلم وتراه واقفٍ ينضر لها بأستفهام

ماريا:لماتقف هنالقد أفزعتني
جونغ أن: حقاً
ماريا:أجل والان أرغب بلذهاب الى الغرفة لأرتاح
جونغ أن:لمادافعتي عنه هل تحبينه
ماريا:هذا ليس شيئاً تستطيع سؤالي عنه
جونغ أن:هكذا أذن

وقف أمامها ليضع يديه على صدرها ثم يدفعها من أعلى السلم لتقع للأسفل

لم يتحرك جسدها وعينيها تنضران إليه تكادان تخرجان من مكانهما

ماريا:ه اااااااه اااه
تأوهاتاها فقط ماتسمعه في ذلك المنزل الضخم نزل اليها ببطئ بينما يضع يديه في جيب بنطاله نزل الى مستواها
جونغ أن:تستحقين هذا ليس خطأي أنك تستحقين العقاب

الدماء تنزل من ثيابها ويدها التي تحطمت زاد ألمها بينها وبين الموت خطوة واحدة فقط
ذلك الغبي ترك المنزل وغادر لم يهتم لها ولوقليلٍ
مرت العديد من الدقائق لتبدأ ماريا تزحف على بطنها نحو الهاتف تحاول بكل قوتها الوصول إليه لدرجة أنها لوثت الأرض بدمائها

وبعد أن أستطاعت أمساكه ضغطت على الأزرار لتتصل بأخيها

سوهو:أختي الجميلة لماتتصل بي الان هل أشتاقت لي
ماريا:أأأخييي
نادت أسمه بصوت خافت بلكاد أستطاعت أن تنطق تلك الكلمة
سوهو:ماريا مابك لماصوتك هكذا
ماريا:أخي ساعدني
سوهو:ماريا...ماريا مالذي يحدث لك أخبريني لأساعدك

لم تستطع التكلم لأنه أغمي عليها بينما الهاتف مازال مفتوحاً بقي ينادي أسمها لاكن لاتجيب لأنها أغمضت عينيها أسرع هو بلذهاب الى منزلها ليفتح الباب ويراها على الأرض ممددة والدماء تغطيها

سوهو:أختي أأأختي ماذا حدث لك

قلب جسدها ليضع رأسها على ساقه وعينيه أمتلئتا بلدموع
سوهو:جميلتي الصغيرة ماذا حدث لك
حملها بين ذراعيه ليسرع بأخذها الى المشفى لاكن أدخلها الأطباء الى غرفة العمليات ولم تخرج بعد دخولها

مضت 24ساعة على وجودها هناك بين الحياة والموت
ليخرج الطبيب
الطبيب:أسف لقول هذا لاكن الطفل قد مات
سوهو:طفل
الطبيب:نعم الطفل الم تعلم أن الأنسة ماريا كانت حامل والأن هي قد تكسرت كل عضمة في جسدها بسبب سقوطها العالي وربما لن تستطيع تحريك جسدها

سقط على ركبتيه لتبلل الدموع قميصه ويكاد يجن بسبب بكائه الذي يقطع القلب

سوهو:مالذي حدث لها ياألهي
الطبيب:لابد من أنها سقطت من السلم وقد كان عالياً
سوهو:ماذا عنها هل ستكون بخير
الطبيب:ربما لقد فعلنا مابوسعنا للحفاظ على حياتها
والأن عليك أخبار زوجها

قام الأطباء بوضعها في غرفة الأنعاش لأن جسدها تحطم
ولم تستيقض مر ثلاث أيام على نومها كان الجميع يأتي لزيارتها أليس والديها سيهون ووالدا جونغ أن حتى جونغ أن لاكن يبقى ساعة واحدة ويرحل لأنه السبب ولاكن لايهتم لأمرها وعندما علم بموت الطفل لم يحزن سوى قليلا ً

عندما أستيقضت والدتي لم تستطيع تحريك شفتيها أوتحريك جزء واحد من جسدها لقد أصبحت مشلولة بلكامل ووقعت بين رحمة جونغ أن

أتمنى أن ينال البارت اعجابكم👩


Photo

Post has shared content
..........(Love Letter)...........
الجزء الاول

البارت الثالث

هي أنا وأنا هي تلك المرأة أعني والدتي لو لم تكن أمي لو ددت أن تكون من أنجبتني.... ذكية جميلة غنية شجاعة لطيفة هذه أنا وأصبحت على ما أنا عليه بفضلها ويؤلمني تعبها يكسرني حزنها حتى نسمة الهواء لا أريد أن تمسها بضر دائماً

لذلك أبذل قصارى جهدي لأكون أبنة جيدة في نضرها


•••••••••••

اليوم أتى جداي لزيارة أمي واوو هذا رائع اليس كذلك من الجيد أنهما تذكرا بأن لديهما أبنة أقصد هما مشغولان دائماً في زيادة ثروتهما ولاأعلم لمن فأمي أصبح لديها من يصرف عليها وخالي لديه عمل بلفعل وأنا سأكبر لأعمل لن أكون كسولة

والدها:أشتقت لك كثيرٍ ماريا
ماريا:أنا أيضا ً أبي
والدتها:لما تعدين الطعام ومازلتي ترتدين زي المدرسة
ماريا:كنت على وشك تغييرها
جونغ أن: مرحباً بكما....أو عزيزتي لم تخبريني أن والديك قادمان
والدها:كيف حالك أبني مع ماريا
جونغ أن:أنا بخير ريكس فابنتك أمرأة رائعة
والدها:لاتنادني هكذا نادني أبي
جونغ أن:حسناً أبي

جلس الجميع معاً وهم مستمتعين حتى والدي عاد لكونه لطيفاً هو يفعل هذا ليوهمهم بأنه زوج جيد

هو جالس بجانب والدتي على الأريكة وأمامهما جداي الغبيان
ويضع يده على كتف ماريا ويبتسم كما لو أنه سعيد لدرجة لاتوصف (على أي حال هذا هو والدي لا أحد يضاهيه في التمثيل ....فكل مايجيده خداع الأخرين وأنا ولدت لأكون كلشوكة في حلقه وأجعله يتوقف عن مايفعله من أمور سيئة)

ماريا جلست تشاهد التلفاز مع جونغ أن بعد أن غادر والديها ومن ثم صعدت الى غرفتها لتنام لاكن والدي لحق بها ليمسك معصمها ويقبلها بقوة وشغف ولايسمح لها بلتنفس كما لو أنه يرغب بخنقها لتموت

أبتعد عنها لينضر في عينيها الزرقاوتين كزرقة السماء ثم أبتسم بسخرية ونام على السرير لقد كان يتذكر ما فعله معها في يوم زفافهما عندما كان يحدق بها

عندما فقدت ماريا وعيها حملها عن الأرض ليضعها على السرير ثم يبدأ بتقبيل شفتيها الرقيقتين ليجعلهما تنزفان وينزل الى رقبتها ليطبع قبلاته ويحول بشرتها البيضاء الى الون الأرجواني مع الأزرق

ليخلع ملابسه قطعة واحدة تلو الأخرى ويرميها على الأرض ومن ثم خلع لها فستان الزفاف وينضر لها لثوانن معدودة حتى عاد ليقبلها ويلمسها دون أهتمام لمشاعرها

وبعد أن أنتهى نام الى جانبها ليأتي الصباح لتستيقض وهي تنضر الى نفسها ولاتستطيع التذكر


هذا ماحدث في يوم الزفاف

خلد هو النوم بينما ذاكرته تعود الى الوراء وهي تقوم بتغيير ثيابها الى ملابس للنوم
نامت الى جانبه بينما كل منهما يعطي ضهره للأخر
في الصباح أستيقض هو مبكراً قبلها ليرتدي ملابس المدرسة ويغادر دون أن يتناول الفطور مع أمي
وعندما أفاقت هي لم تجده الى جانبها لاكن لم تعر الأمر أهتماماً فعلت ما تفعله عادة ثم تلحق به إلى المدرسة
وهناك رأته يتشاجر مع أحد الطلاب ويقوم بضربه فأسرعت نحوه لتمسك يده

ماريا : جونغ أن مالذي تفعله توقف ستقتله
جونغ أن:أنت لاتتدخلي دعيني
شدته من يده بكل قوة تحاول أبعاده عن الطالب الملقى على الأرض والدماء تغطي وجهه
ماريا: أرجوك توقف عن ضربه سيموت
جونغ أن:لا تلعبي معي دور الزوجة والتغربي عن وجهي
دفعها بيده الأخرى لتقع على الارض ويقع جسدها على يدها اليمنى لتكسر وتبدأ بلنزيف
نهضت عن الأرض ويدها تؤلمها بعد أن كسرت وأصابعها الرقيقة جرحت بشكلٍ فضيع
حتى رأها سيهون ليهرب اليها ويساعدها بينما جونغ أن ينضر إليها ويقول

جونغ أن:لست السبب لقد أخبرتك أن تدعيني لاكنك مزعجة ولم تفعلي

أخذها سيهون الى غرفة الطبيبة في المدرسة لتعالج يدها بعد أن قامت بتعقيمها
سيهون:كيف حال يدها
الطبيبة:أسفة لقول هذا لاكنها لن تستطيع أستعمال يدها لمدة شهر على الأقل
سيهون:مالذي حدث لها
الطبيبة:هناك التواء في معصمها وكسر في يدها وأصابعها متمزقة لقد وقعت على الأرض وبقوة وحمل جسدها رمي كله على يدها اليمنى
ماريا: شكراً لك ايتها الطبيبة أنا بخير الان علي الذهاب الى الفصل لدينا أمتحان
حمل سيهون حقيبتها واخذها الى الفصل بينما جونغ أن جالس في مكانه وسيهون ينضر إليه بحقد وتملئه الرغبة في ضربه لاكن ماريا شدته من قميصه لتدير رأسها يميناً ويسارٍ وكأنها تخبره بألا يفتعل المشاكل
سيهون : حسناً هذه المرة فقط لاكن اذا لمسك مجدداً لن أسمح لك بأيقافي

همهمت له كموافقة لتجلس في مكانها ويدخل أستاذ الرياضيات

أستاذ تاو: ليجلس الجميع في مكانه ولاأريد أي شيئ يتعلق بمادة الرياضيات
سيهون:أستاذ ماريا لاتستطيع الكتابة فقد كسرت يدها
أستاذ تاو: حقاً...ماريا هل أنت بخير مالذي حدث معك
ماريا:أنا بخير لاكن لااستطيع استخدام يدي
أستاذ تاو: حسناً اذن بما أن ماريا لن تستطيع الرد الأمتحان فسوف يتقدم الى الأمتحان فسوف أقوم بألغائه

من أجل أن تدرسوا جيداً حتى تتحسن ماريا ولا ترسبوا في مادتي
ماريا: شكراً لك أستاذ
أستاذ تاو:لاداعي ل شكري لاكن تحسني بسرعة
ماريا: حسناً

أنتهت الدروس ليأتي وقت الأستراحة ذهب سيهون الى الحمامات وماريا جلست في غرفة الطعام بمفردها وجونغ أن جالس في مكانه ومحاط بلفتياة وينضر إليها بينما تتناول طعامها بصعوبة ورغم ذلك لم تنضر إليه أوتخبره أنها السبب في ماحدث لها (لو كنت في مكانها لكسرت يديه الأثنتان لاكن لأنها والدتي فلن تؤذي أحدٍ أنا أعرفها جيداً وأحب كل شيئ يتعلق بها
أتى سيهون إليها ليراها تأكل الطعام بفوضوية لذلك قام بأطعامها لتشعر بلأحراج وهو ينضر إليها ويبادلها الأبتسام
ماريا:توقف الأن لقد شبعت
سيهون: حسناًلاكن عندما تحتاجين الى المساعدة أخبريني ماريا:موافقة
بينما يتبادلان الأبتسامة كان والدي المغفل ينضر إليهما بغضب ويصر على أسنانه حتى أبتعد عن مجموعة الفتيات ليذهب ناحيتهما

جونغ أن:لما لاتتوقف عن الأقتراب من زوجتي سيد سيهون
سيهون:أنت قلت لها أبا تلعب دور الزوجة وأذيتها فلما تلعب دور زوج
جونغ أن:أفعل ما اريد هذا يخصني
تشاجرا كثيراً حتى قام سيهون بأستفزازه ليقوم بلكمه والجلوس فوقه ليملئه بلكمات من اليمين واليسار

سيهون:لماتغضب الأن ما أقوله هو الحقيقة فبسبب أموال عائلتك تزوجت ماريا وتفعل ماتريد وألا أنت لاتجيد فعل شيئ بسبب ضعفك وعجزك
جونغ أن:أخرس..أصمت توقف لااريد سماع هذا منك

سأمت ماريا من رؤية والدي يضرب صديق طفولتها فقامت بأمساكه من قميصه بيدها السليمة وتصفعه بيدها التي تؤلمها ليزيد المها الضعف وهو جالس في بجانب سيهون وينضر إليها وعينيه مفتوحتان على مصرعيهما والدهشة تأكله لايستطيع التصديق أنها ضربته

ماريا:لقد سمحت لك بأيذائي لاكن أسمح لك بأيذاء صديقي
أخرجت منديلها من جيوبها لتمسح الدماء من وجهه
ماريا:انت على مايرام
سيهون:نعم دعينى نبتعد عن هذا المتوحش

يجلس على الأرض ولايتحرك من الصدمة بينما الفتيات حوله ويستمررن بسوئاله أن كان بخير لاكن مشهد صفعته أمام الجميع يتكرر في عقله

مدت فتاة يدها له لتساعده على النهوض لاكنه تجاهلها بكل برود وعاد الى الفصل لينضر حوله ولم يرا ماريا أو سيهون فقد أخذته ماريا الى غرفة الطبيبة لتعالج جروحه

ماريا:لقد قلت أنك لن تتشاجر معه لمافعلت هذا وتركته يضربك
سيهون:هل أردتني أن أقوم بضربه أذن
ماريا:لا..لا أعني هذا
سيهون:لابأس أعلم ماتودين قوله لاكنني لم أضربه لأجلك فقط لو قمت بلكمه لغضب كثيرا ً وعندما تعودين الى المنزل سيلومك على ماحدث ويضربك
ماريا:.......
لم ترد عليه لأن دموعها المتلئلئة نزلت على خديها
سيهون:لاتبكي أنا بخير لن يستطيع فاشل مثله أن يؤذيني بسهولة
ماريا:لاكن بسببي أنا تحملت الألم
سيهون:فقط من أجلك سأتحمل كل شيئ
ماريا:أنت الأفضل
سيهون:أذن أضهري تلك الأبتسامة ياجميلة لماتقومين بأخفائها
ضحكت بكل لطف ورقة ليبادلها الضحكة رغم ألم شفتيه
كانت يدها تؤلمها وتورمت كثيرا ً بسبب الصفعة التي تلقاها والدي منها ورغم هذا كانت خائفة من العقاب الذي ستحصل عليه عندما تعود إلى المنزل


أتمنى أن ينال البارت اعجابكم 👩
Photo

Post has shared content
.........(Love Letter)........

الجزء الاول

البارت الثاني

أمي بصحة جيدة من هو العالم كي أحزن لأجله لأنه لايوجد حب أعضم من حب الأم ولاأحد قلبه يشبه قلبها الكبير الذي يمتلئ بلحزن مثل دلو صغير تملئه قطرات ماء المطر التي تنزل ببطئ وتجعله يصدأ هكذا هو قلب أمي

مهمتي في هذه الحياة جعلها سعيدة كماأسعدتني والأهتمام بها كما أهتمت بي لم تكن والدتي التي تحبني فقط بل كانت أختي التي تفهمني وصديقتي التي تحفض أسراري وسر سعادتي

••••••••

مر على زواجهما أسبوع واحد لتختفي أبتسامتها العذبة ولاكن مع هذا مازالت تواصل القتال لتكمل حياتها رغماً عن الأخرين

أستيقضت بنشاط لتعد الفطور بعد أن أرتدت أحد الفساتين الطيفة لتعد الفطور ثم تذهب الى المدرسة

جلست في مكانها ليأتي صديقها الذي أعشقه ودائما ً ما كنت أطلب من أمي أن تنفصل عن والدي وتتزوجه لاكنها تستمر بلرفض

سيهون صديق والدتي في الثانوية وسيم ذكي لطيف ويحبني كثيرا ً لاكنه واقع في حب أمي وهي لاتبادله الحب بل تعتبره صديقها وحسب

جلس بجانبها ليحدق في وجهها لثواني
سيهون:ماريا هل صفعك ذلك المغفل مجددا ً
ماريا:أرجوك لااريد التكلم في هذا وذلك المغفل الذي تتحدث عنه زوجي

سيهون:عن أي زوج تتحدثين أنه لعنة في حياتك ولااعلم مالذنب الذي أقترفتيه لتعاقبي ببقائك مع حشرة

جونغ أن:لما تتكلم عني بهذه الطريقة الأنني تزوجت الفتاة التي تحبها ياغبي
سيهون:ليس لأنك أخذتها مني بل لأنها تتحملك وهي لم تفعل شيئا ً

ماريا:سيهون دعنى نذهب في نزهة لااحب رؤيتك تتشاجر مع أحد

أمسكت طرف قميصه بين أصابعها برقة لتسحبه خلفها وهي تنزل رأسها لأسفل

سيهون:لما فتاتي تبدوا حزينة
ماريا:أنت السبب

شهق بقوة وبمزاح ليضع يده على فمه وتتوسع عيناه ثم وجه أصبعه السبابة نحو نفسه ليقول

سيهون:أنا.....مالذي فعلته لتحزن جميلة مثلك
ماريا:شجارك معه يجعلني أقع في المشاكل

سيهون:لاكني أحاول حمايتك منه
ماريا:أنت لاتفهم ...عندما تتشاجر معه هو يغضب وعند عودتي للمنزل يعاقبني لأنه يرى انني السبب

سيهون: حسناً أعدك لن أقترب منه مجدداً لاكن أن رأيته يؤذيك فسأقتله

ماريا:أذن كيف هي علاقتك مع تلك الفتاة الطيفة
سيهون:من تقصدين
ماريا:الفتاة التي كانت تمسك يدك في يوم زفافي
سيهون:لا الأمر ليس كما تعتقدين أنها أبنة عمي وهي تحبني كأخيها فقط

ماريا:يالل الأسف أعتقدت أنك وجدت نصفك الأخر
سيهون:عما تتحدثين ياجميلة أنا بلفعل وجدته لاكني لا أستطيع الأقتراب منه

ماريا:لماذا هل هي لاتحبك
سيهون:ليس تحديداً بل لأنها بعيدة كُل البعد عني يمكنك القول أنها كلقمر يمكنني مشاهدته ولاكن لايمكنني لمسه مهما حاولت

ماريا:لاتحزن يمكنك أيجاد أخرى لأنك رائع

سيهون:لا أنا لااريد اخرى أنا اريدها هي لأنها سرقت قلبي ولاتعلم بهذا هي لصة فريدة من نوعها تسرق ولاتعلم بما سرقته
ماريا:مزقت قلبي حزنناً عليك
سيهون:أنتي صديقتي الجميلة بلطبع ستحزنين لاكن لاتقلقي سأحاول بكل جهد
ماريا:أحسنت


أكملت والدتي نصف دروسها ليأتي درسها المفضل وهو درس الرياضيات لأن أستاذ الرياضيات يحبها ويعتني بها كأخته فهو صغير السن وايضاً يفضل والدتي ماريا لأنها رزينة مهذبة وتحترم الاخرين وهادئة هذه الاسباب مهمة لديه ليس كلأخرين يهتمون بها لجمالها وذكائها وايضاً لأنها فاحشة الثراء وليس لديها أحد تشاركه تلك الأموال عدا سوهو الذي تخلى عن منصبه في شركة والده ليصبح طبيباً

تقدم أستاذ الرياضيات نحو والدتي ماريا ليقول بصوت خشن ويربط يديه بين بعضهما وبين يده أوراق ألأمتحان
أستاذ تاو:ليصفق الجميع أولاً للجميلة ماريا

تفاجأ الجميع وترددوا لاكن الاستاذ كرر كلامه وهو يضغط على أسنانه

فصفق الجميع بخفة ليصرخ ويقول صفقوا أعلى وهو يشدد على كل كلمة يقولها

الاستاذ تاو:أنا أقوم بتدريسكم مادة صعبة أعلم هذا لاكن كان عليكم التركيز على ما أقول بدلٍ من الهو بلكلام وأعتبار الدرس وكأنه يبعث على الملل أقوم بلشرح أكثر من مرة لأحاول جعلكم تنجحون لاكن يبدوا انكم لستم مهتمين بلتقدم للمرحلة القادمة وتريدون الرسوب اليس كذلك

سومي:أستاذ لقد حاولنا جميعاً الدراسة لاكن الأمر كان صعباً

تاو:أنتِ أصمتي سومي فأنا أعلم أنك تكذبين وبدل أن تدرسي قمت بلذهاب الى أماكن خاصة بلكبار وانت مجرد مراهقة

سومي:أستاذ أنا درست حقاً ويمكنك رؤية ورقة الامتحان والتأكد بأنني أجبت عل جميع الأسئلة

الأستاذ:بلغش لابد من أنك غششتِ في هذا الأمتحان

أنزلت رأسها بحزن لتعتذر منه
سومي:أسفة أنا حقاً أسفة لاكن ماريا هي من ساعدتني على الغش

الأستاذ :هل مازلتِ تكذبين أعلم بأنك تكرهين ماريا كثيرا ً

ف ماريا تعد في المركز الأول بين الأذكياء وبرأيي هي تستحق لأنها تمثل الطالب المثالي

جونغ أن:ماذا عنا هي ليست الطالبة الوحيدة هنا

الأستاذ:لقد حصلت على درجة كاملة في هذا الأمتحان بينما أنت وأليس وسيهون حصلتم على درجة عالية لاكن ليست كاملة

جونغ أن:وماذا عن الأخرين

الأستاذ:البقية حصلوا على نصف الدرجة والبعض رسبوا وأيضاً أود شكر بعض الطلاب لأنهم أتعبوا أنفسهم لتسليمي الورقة فارغة وتشرفوا بكتابة أسمائهم
أقدم لهم الشكر حقاً ولأعبر لهم عن شكري وضعت لكل منهم درجة واحدة وسومي أنتِ أخذتي صفر ولو كان هناك أقل من الصفر لأعطيته لكِ

وزع هذا الأستاذ الأوراق الخاصة بلأمتحان وبينما يعطي الورقة ل ماريا نضر لها بعطف وهي أخذتها بأبتسامة

لتضع الورقة جانباً ليتكلم سيهون بجانبها ويسألها

سيهون:الاتريدين رؤية كيف أبليتي في هذا الأمتحان
ماريا:ليس هناك داعٍ لهذا فلأستاذ شرح كل شيئ وايضاً أنا أعلم مسبقاً ماهي النتيجة

سيهون:مغرورة
ماريا:أن كنت تراني هكذا فلابأس لاكن لااريد أن أكون مغرورة ولا أحب المغرورين
سيهون:أسف أنا أعلم ماذا تقصدين

رن الجرس ليعلن أنتهاء المدرسة نهضت ماريا من مكانها لترى سومي التي غرقت بدموعها

ماريا:أن كنت ستكذبين على الأقل أجعلي كذبتك حقيقية وايضاً أن استمررتي بتصرفاتك عديمة الفائدة سترسبين لتتلقي عقاباً من والديكِ لذلك تعالي الى منزلي عندما تكونين فارغة لأساعدك على الدراسة

سومي:لاتشفقي علي لأنني أكرهك بلفعل
ماريا:يمكنك كرهي لاكن على الأقل فكري بنفسك أن علم والدك بدرجاتك السيئة ربما يقتلك وانا لاأحب أن يتأذى أحد ...عليك أن تمتلك الجرأة والفكري بمستقبلك لا أن تذهبي خلف أشياء ترسلك الى الهاوية

نضرت تلك الفتاة الى والدتي بأمتنان وأومئت برأسها كموافقة

أنا لاأفهم لما تصرفت أمي بتلك الطريقة وتلك الفتاة تكرهها وتشعر بلغيرة منها

عادت أمي الى المنزل فتحت الباب لتدخل وتضع حقيبتها على الطاولة وتدخل الى غرفة الضيوف لتتلقى صفعة على خدها جعلتها تقف متجمدة في مكانها لقد جعل شفتيها الرقيقتين تنزفان من الدماء

لم تنضر إليه ولم تحرك وجهها حتى فقط واقفة في مكانها تنتضر منه التوقف عن أهانتها ونعتها بأسوء الكلمات

جونغ أن:سيهون دعنى نذهب في نزهة لاأحب رؤيتك تتشاجر مع أحد ....تهتمين لذلك التافه أكثر مما تهتمين بزوجك

ماريا:أسفة لن أعيدها
جونغ أن:لن تعيديها لأنك أن فعلتي ستعاقبين والأن أعدي لي الغداء

ماريا :حاضر

لم ترتح لدقيقة حتى أنها لم تخلع زي المدرسة عنها لتسرع بأعداد الطعام له

بعد نصف ساعة أعدت وليمة له الطعام الذي أعدته مثل طعام المطاعم الفاخرة جميل ولذيذ لأكنه رمى تعبها في مهب الريح ليقوم بقلب الطاولة ويحطم كل شيئ

جونغ أن:لن أتناول هذا الطعام
ماريا:أخبرني ماتريد وسأعده
جونغ أن:أذن أعديه من جديد والان هيا أبدأي فأنا أتضور جوعاً

بعد أن رمت الطعام في القمامي وجمعت قطع الزجاج المتناثر جرحت يدها فقامت بوضع قطعة من الشاش على يدها لتوقف النزيف وتكمل أعداد الطعام


أتمنى أن ينال البارت اعجابكم 👩
Photo

Post has shared content
...............(Love Litter) ..............

البارت الأول

هي كاذبة .
تبتسم طوال اليوم وتحاول أن تملئ الفراغ بداخلها ..هي تمر بفترة أرهاق شديدة لا أحد بجانبها هي دائماً تواسي الجميع ولا أحد يواسيها انصح الجميع ولا أحد ينصحها تقول أنها بخير فقط تشعر بالملل

حتى حين تبكي لاتتحدث حقاً عما تشعر به فقط تقول لاشيئ هي كتومة لذا بداخلها عاصفة لايمكن لأحد أن يشعر بها ..تتألم.
لا أحد يشبه قلب أمي ودونها أنا بعيدة كل البعد على أن أكون بخير فلا يوجد حب أعضم من حب أمي
............……………..........................................................

أنا فتاة لايوجد من هو أجمل مني سوى أمرأة واحدة أمتلكت قلبي وعقلي هذه المرأة كل شيئ بلنسبة لي أحبها ومستعدة للتضحية بحياتي من أجلها أنها رائعة وجميلة..قلبها الكبير يسع كل من في هذا العالم لاكني أود أمتلاكه بمفردي ( أنانية صحيح )نعم أنا أنانية لأنني أرغب بأمتلاكها وأن أبقي أبتسامتها الطيفة والمشرقة على شفتيها

عندما كنت صغيرة كنت أحاول حمايتها لاكنني عاجزة والان كبرت وأستطيع حمايتها والاعتناء بها أيضاً

ذلك الرجل يكرهها ويحبني لاكنني أحبها وأكرهه يعاملني كلأميرات لاكنني أعامله مثل الوحوش أتصرف أمامه ببرود وقسوة تحطم الصخر وعيناي تشتعلان بلغضب بمجرد رؤيته رغم أنه وسيم وغني لاكنني لااحبه لأنه منذ أن ولدت حتى أصبحت في ال17وهو عمري الأن كان يستمر بأيذاء المرأة التي أحبها أن تلك المرأة التي ملئت قلبي بحبها وحنانها مايكفيني لأعيش حياتي بسعادة أنها والدتي التي لاأتخيل حياتي من دونها والرجل الذي أكرهه هو والدي نعم أنه أبي الذي كان السبب في ولادتي لاكنني لاأهتم له من أهتم به حقاً أنها والدتي التي عانت تسعة أشهر في أنجابي لتكمل معاناتها في تربيتي

تبدأ قصة والداي الأثنان من هنا ••••

في أحد القصور الكبيرة والذي يخلو من حب العائلة والحب عاشت فتاة يخترق جمالها جمال الجواهر المرصعة بلألماس لأنها كانت تملك جسد نحيل ورشيق لايضاهى وبشرة بيضاء كلحليب وعينين زرقاوين واسعتين مع أنف صغير وشعرها الحريري الذ يصل طوله إلى ركبتيها تلك الفتاة المراهقة هي والدتي أنها أمي التي أفخر بكونها من أنجبتني
لقد ولدت أمي من جدي الأجنبي وجدتي كورية الأصل لذلك أمي مختلفة عنهم قامت جدتي بتسميتها ماريا وأمي هي الأبنة الثانية لعائلتها فأخاها الأكبر والذي يدرس الطبية يكون أكبر منها بسنتين ولاكنه حقاً وسيم بريئ ولطيف يحب أمي كثيرا ً اسمه سوهو

عانت والدتي من الوحدة طوال حياتها لأن جداي مشغولان طوال الوقت لذلك كان الخدم من يعتنون بها حتى كبرت ليخبرها جدي بأنها ستتزوج من فتى في مثل عمرها و غني ووالديه هما من أجبراه على جعلها زوجة له

ذلك الفتى وسيم لكل ما للكلمة من معنى ومتكبر مغرور عجرفته تكاد تقتله لاكنه ذكي عصبي يغضب بسرعة البرق ..لا غضبه أسرع من البرق بحد ذاته يستطيع إهانة الأخرين وضربهم ولايفرق بين الجنسين فتى أو فتاة كانت

هذا الرجل أسمه جونغ أن وهو زوج أمي الذي يكون والدي ...دائماً ما أناديه بزوج والدتي ولاأحترمه لاأحبه وأرغب بأبعاده عن والدتي لذلك وعدت نفسي عندما أكبر سأئخذها بعيداً عنه سأحرمه منا ولن يرانا طوال حياته


تزوجت أمي ب جونغ أن الذي عاملها قبل زواجهما بلطف وابتسامة مزيفة

(يوم واحد كان كفيلٍ بجعل والدتي تذرف دموع أكثر بكثير من قطرات المطر طوال حياتها ...لم تعد ترى السعادة ولاتعرف لها معنى لاكنها ولأول مرة تضحك أمي لم تبتسم بل كانت تضحك ومن كل قلبها السرور ملئها عندما أنجبتني )

حالما دخلت الى غرفة نوم الخاصة بهما دفعها ذلك الرجل نحو الحائط ليصدم رئسها بقوة وتفقد وعيها في يوم زفافها

مر اليل ببطئ حتى حل الصباح لتستيقض الجميلة الخاصة بي وتصعق بقوة عندما وجدت نفسها على السرير وشراشف بيضاء تغطي جسدها العاري والمليئ بأثار القبل

لتستدير ببطئ وترى بجانبها ذلك الأسمر النائم بعمق وغير مهتم بما حوله وجسده الذي يغطي نصفه غطاء السرير كان نائمٍ على معدته ويدير وجهه بعيداً عن أمي
التي لاتذكر ما حدث معها

نهضت ببطئ عن السرير لتستحم ثم ترتدي ملابس عادية لاكن أمي تجعلها جميلة

أعدت فطور لكلاهما لتجلس بجانب الطاولة تحاول تذكر ما حدث لاكن عبثاً لأنه عندما حدث هذا كان مغماً عليها

أستيقض ذلك الرجل لينضر حوله ثم يتنهد ويذهب إلى الحمام ويخرج من الغرفة

ذهب الى المطبخ ليرى تلك الجميلة تنضر الى الفراغ

حمحم بصوت مزعج ليثير أنتباهها إليه

ماريا:أستيقضت أخيرا
جونغ أن:ماذا هناك
ماريا:لما دفعتني البارحة ولما استيقضت عارية وكأن احدهم أغتصبني

جونغ:نعم انا من فعل ذلك ...هل تعلمين شيئا ً أنسي أنك ستعيشين حياة زوجية سعيدة

شهقت والدتي بفزع بينما تحاول استيعاب ما يقوله

جونغ أن:سأطرد الخدم لأنك ستأخذين مكانهم ولن تخرجي من المنزل من دون أذني ولاتقررين شيئاً دون علمي حتى النفس الذي تأخذينه هل هذا واضح

أمي من النوع الذي يستمع الى الأخيرين دون الرفض لمايطلبونه منها لاكنها ذكية لابل عبقرية ومحبة لطيفة وكل من في مدرستها يلقبونها بلجميلة حتى أنها تأخذ المركز الأول في كل مرة حتى لو لم تدرس وهي ماهرة في كل شيئ الطبخ الالعاب المختلفة

لقد أعطت والدي حريتها ولم تأخذ حريته بلمقابل

في المنزل تطبخ الطعام له وتنضف المنزل دون تعب وتسلم نفسها له ليعبث بجمالها وليس هذا فقط بل عندما تخطئ أمي دون قصد يصفعها (أتمنى لو أنني موجودة في حياتها لأقوم بكسر يده لما فعله بها)

ويجعل الدماء تسيل من فمها الرقيق ومع هذا هي لاتفعل شيئاً لمنعه

في المدرسة يرافق الفتياة أمامها ولايحترمها لاكن مع هذا

هي تملك صديقة جميلة مثلها وتحبها أسمها أليس التي دائماً تأخذ المرتبة الثانية بعد والدتي ورغم هذا لا تحزن ولاتغار منها بل على العكس هي سعيدة كون أمي صديقتها

أتمنى أن ينال البارت اعجابكم 👩
Photo

Post has shared content
مرحبا أونيات😊
أسفة على عدم المشاركة والتفاعل بسبب المدرسة
المهم قررت أكتب رواية جديد علمودكم بس بعد الامتحانات فأدرسوا جيدً علمود تنجحون
.....أنفصام شخصية.....
الرواية عن فتاة اسمها جيونجو بريئة لطيفة وذكية جميلة لاكن ضعيفة لاتستطيع حماية نفسها من الأخرين وتعيش في ميتم

لاكن في أحد الأيام تتعرض لصدمة لتولد في داخلها شخصية أخرى وهي جيون التي تتحكم ب جسد جيونجو كما لو كان جسدها عندما تضهر شخصية جيون فأنها ترفع شعرها لأعلى أما جيونجو فتسدل شعرها الأسود خلفها


تعرضت جيونجو الى الكثير من المعاناة بسبب مدرستها لاكنها تنتقل منها بعد أن تعرضت لصدمة
وفي مدرستها الجديدة تتعرض الى ما تعرضت له في مدرستها السابقة لاكن جيون تغير كل هذا وتقوم بحمايتها

تضهر جيون في جسد جيونجو عندما تفقد وعيها وغير ذلك تستطيع الأثنتات التحدث مع بعضهما فقط داخل عقلهما ولا أحد أخر يستطيع سماع ماتقولانه


تلتقي جيونجو ب تشانيول الذي يتحكم بمدرسته بين أصابعه بسبب أموال والده فيكره جيونجو لأنها وقفت في وجهه ليقول بأيذائها وبعد كل معاناة معه قررت أن تطلب المساعدة من جيون لتنقذها من تشانيول وأصدقائه

حتى يقع في حبها لاكن من أحب هل جيونجو البريئة والأنثوية أم جيون القاسية والصبيانية ذات السان السليط

وماذا سيفعل عندما يكتشف أسرار جيونجو

هل ستقعان كلتاهما في حبه أم واحدة منهما ومن ستمتلك الجسد منهما

أتمنى أن تعجبكم مثل باقي الروايات😘😘😘😘
Photo

Post has shared content
.........................أحب زوجة أخي الحبيب.....................
Part 4
P.o.v: chan yeol
لقد أستيقضت في اليل وذهبت الى غرفتها لقد كان الباب مفتوحاً فدخلت ورأيتها نائمة كطفلة صغيرة تحتضن وسادتها وخصلات شعرها تغطي عينيها فأبعدتها بلطف لأرى وجهها الجميل لم اكن ارتدي قميصاً فقط كل ما لبسته هو البنطال الذي انتشلته من الارض

كان الضلام يغطي الغرفة لذلك نمت الى جانبها ووضعت رأسها على ذراعي واحتضنتها لاكنها اعتقدت بأنني بيكهيون فنادت بأسمه وهي مغمضة عينيها واحتضنتني
كانت أنفاسها تختلط مع أنفاسي وأقسم أني كدت أقبلها وبلكاد تمالكت نفسي فقط اغمضت عيني ونمت معها

P.o.v: suzy
أستيقضت في الصباح لأرى نفسي بين أحضانه ووجهي يقابل صدره العاري وللحضة توقفت أنفاسي ..كيف هو بجانبي وعلى سريري لقد غضبت وكنت على وشك ضربه الى ان سمعت بيكهيون يناديني ...الان حقاً قلبي ينبض بكل قوته ..الان شعرت بمشاعر فتاة خانت زوجها

أيقضته بهدوء وبسرعة
سوزي: تشانيول..أستيق..أستيقض.أرجوك انه هنا
تشانيول:لماانت خائفة دعيه يرانا ويعلم الحقيقة بدل ان نخفيها
سوزي:يعلم بماذا ايها المخبول اذا لم تنهض الان وتختبئ وان رأنا هكذا سأقتل نفسي
تشانيول:لن تفعليها
سوزي:لوكنت مكانك لفعلت ماقلته لك
لقد نضرت اليه بصرامة والدموع تملئ عيني فنهض فقط لأنني كنت على وشك البكاء واختبئ في الخزانة وانا عدت الى السرير وتضاهرت بلنوم وفي تلك الحضةدخل
....بيكهيون واتى نحوي ليجعلني أستيقض

بيكهيون: حبيبتي ألجميلة هل ستستمر بلنوم
نهضت فجأة وانا ابكي فأحتضنته .. حقاً هو تفاجأ عندما أحتضنته وانا اجهش بلبكاء واشهق بقوة وكأنني كنت أكتم حزني والان حررته
P.o.v:Chan yeol
لقد كنت أضغط على اصابعي من الغضب أردت الخروج وابعاده عنها لاكن كثرة بكائها ودموعها اوقفاني عن فعل اي شيئ لذلك بقيت ساكناً وفكرت في كل شيئ كان بيننا في الماضي ..حتى أخرجته من الغرفة واستطعت أيضاً العودة الى غرفتي دون ان يكشفنا

لاكن بعد ان ذهب بيكهيون ليستحم امسكت يدها ودفعتها نحو الحائط لأحاوطها بيدي حتى لاتستطيع الهرب حتى شفتينا كادت ان تتلامسا لاكن الغضب يسيطر علي

تشانيول:أخبرتك ان لاتدعيه يلمسك
سوزي:أرجوك..الان أتوسل اليك هل تريدني أن أفعل ماتريد سأفعل وان كنت تريدني أن اغفر لك سأسامحك لاكن دعني أعش بسلام ارجوك ..ان كنت تعتقد بأنني لااحب أخاك فهذا صحيح لاكن مع الايام سأحبه وان كنت تعتقد بأنني مازلت أحمل لك ولو القليل من المشاعر فأنت مخطأ لانني عودت نفسي على كرهك ...فأنسى أمر أن نكون معاً

P.o.v: Baek hyun
كنت قلقاً على سوزي فتلك المرة الاولى التي أراها تبكي هكذا تسائلت كثيراً لذلك ذهبت اليها ورأيتها تركع على قدميها وتبكي فأسرعت اليها

بيكهيون: حبيبتي هل انت بخير لما تبكين منذ الصباح حتى الان
سوزي: لاشيئ هكذا ..أشعر بلحزن ولهذا اريد البكاء
بيكهيون:هيونغ هل تعلم لما هي تبكي هل حدث شيئ في غيابي
لقد كان يبدوا مصدوماً ومتردداً كيف سيتحدث
تشانيول:لااعلم لم تخبرني
P.o.v: suzy
تجاهل كل ماقلته ولذلك اجهشت أكثر بلبكاء وعندما رأيت بيكهيون كيف هو قلقاً علي بلطف ..شعرت بشيئ في قلبي واحسست وكأنني خائنة

أغمضت عيني ولم اتوقف عن ذرف تلك الدموع الساخنة التي كانت تحرق وجنتي ..لم يتحمل رؤيتي أبكي لذلك قام بحملي الى غرفتنا ووضعني على السرير ليجعلني ارتاح

بيكهيون: حبيبتي فقط اخبريني لماتبكين وانا سأفعل اي شيئ لايقاف تلك الدموع
سوزي:لايمكنك ..انت لاتستطيع
بيكهيون:جربيني وسترين كيف سأجبرها على التوقف
سوزي:اذن تعال الى جانبي واحتضني بين ذراعيك

لقد فعل ماقلته ونمنا معاً لقد فقدت نفسي بين احضانه ونسيت ماحدث ذهبت الى عالم الاحلام
لاكن تشانيول رأنا معاً وهذا زاد غضبه هو كقنبلة على وشك الانفجار لاكن لن يتأذى أكثر سوى بيكهيون هذا سيألمه..لابل سيقتله عندما سيكتشف بأمرنا

اتمنى ان ينال البارت اعجابكم💋
Photo

Post has shared content
........................ أحب زوجة أخي الحبيب.....................
Part 3
P.o.v: Baek hyun
استيقضت من النوم ولم اجدها الى جانبي لهذا نهضت عن السرير ورأيت أخي جالساً على المائدة والخادمة تقوم بوضع الفطور

بيكهيون:صباح الخير هيونغ
تشانيول:لما لا ترتدي شيئاً
بيكهيون:كنت أبحث عن سوزي هل رأيتها
تشانيول:لقد ذهبت الى المطبخ

P.o.v: suzy
اتيت نحو المائدة واحتضنت بيكهيون من الخلف ونضرات الغضب داخله انه يستحق هذا على مافعله سأستمتع بكل لحضة وهو يعاني وهذه ليست سوى البداية

P.o.v: chan yeol
لم استطع تحمل النضر اليها وهي تعانق اخي لذلك غادرت المنزل وذهبت الى الشركة كيف سأتحمل كل هذا
......
كانت الايام والاسابيع تمر وقلبه يتحطم عندما يراهما معاً
حتى أبعادهما وقرر سرقتها من اخيه عندما كانت سوزي جالسة بمفردها تشاهد التلفاز وبيكهيون ذهب في رحلة عمل لأسبوع

عاد تشانيول الى المنزل ورأها تشاهد التلفاز فجلس بجانبها

تشانيول:انت لم تجيبي على سؤالي
سوزي:أي سؤال تقصد
تشانيول:عندما سألتك في يوم زفافك أن كنت تحبين أخي
سوزي:اليس هذا واضحاً بلطبع أحبه لو لم أكن أحبه لما تزوجته

تشانيول:هل نسيتني وأصبحت تكرهينني لأنني تركتك
سوزي:لااعلم عما تتحدث
تشانيول:لماتتضاهرين بلغباء في الواقع لايهمني شعورك لأنني مازلت أحبك
سوزي:هل جننت أنسيت أنني متزوجة وايضاً بأخيك
تشانيول:لقد حاولت كثيراً أقناع نفسي بهذا لاكن لااستطيع ولا تحمل رؤيتك معه
P.o.v: suzy
أقترب مني ببطئ وهذا جعلني خائفة وأمسك بيدي وثبتهما لأعلى ليقبلني ولم تكن قبلة عادية بل كان يمتص شفتي بكل قوة وجسده على جسدي ..حاولت كثيراً أبعاده لاكن بلافائدة وحالمافصل قبلتنا

سوزي:دعني يامنحرف
تشانيول:لن افعل هذه المرة لا لن أسمح لأحد بتفريقنا حتى لوكان أخي
سوزي:أنالااريدك دعني
تشانيول:لايهمني هذا أبداً وأعلم أن أخي لم يلمسك حتى الان وحاولي الاتدعيه يلمسك ألاأن أجد طريقة لأطلقك منه

سوزي:لم تمر العديدمن الاشهر على زواجي والان تريدني أن أصبح مطلقة في أحلامك سيد تشانيول والان اذا لم تبتعد سأصرخ

P.o.v: chan yeol
هل تعتقد بأنني سأتركها كما فعلت في السابق لالن أفعل بل سأجعلها تقع في حبي مجدداً وبعدها سأجعلها تطلب الطلاق من أخي ....لذلك ابتعدت عنها حتى لااحزنها لاكنها ركضت نحو غرفتها واغلقت الباب خلفها ..ولم تخرج منها حتى منتصف اليل لذلك قلقت عليها فذهبت نحو غرفتها وقمت بطرق الباب عدة مرات

تشانيول:هل مازلتي خائفة مني ..عليك الخروج لأنني لن المسك
سوزي:أذهب الى الجحيم أين كنت طوال تلك السنتين ولما عدت فقط عندما تزوجت أيها الاحمق والحقير

تشانيول:كل هذا ليس مهماً الان لأنني أحبك
سوزي:لن ادعك تقترب مني سترى ماسأفعله حالما يعود بيكهيون...أنا س..
تشانيول:ماذا ستفعلين هل ستخبرينه عما حدث
سوزي:لا لاكني سأجعله يلمسني وأيضاً كل ما انا بحاجةالى اليه هو شهر واحد وسأحمل بطفل منه

تشانيول :ستفعلين كل ماقلته فقط ان تركتك ..هل تسمعين ماقلته انت لي فقط

........
شعرت سوزي بحزن في قلبها وبدأت تبكي واتمنى لوانها لم تحبه لوانها ماتت في ذلك الحادث عوضاً عماحدث
وتشانيول جلس خلف الباب ووضع يده على فمها ليمنع تلك الشهقات التي تقتله وهويبكي أيضاً وبدأ يضرب رأسه بيده
تشانيول:أحمق..أحمق..كل هذا بسببي كان علي ان اقف في وجه أبي وحمايتها

في اليوم التالي استيقض الاثنان والهالات السوداء حول عينيهما فخرج تشانيول الى الشركة قبل ان يراها وهي
ذهبت للاستحمام ثم تناولت الفطور ونضفت المنزل

حتى عاد تشانيول ورأها تتكلم على الهاتف مع بيكهيون
سوزي:عزيزي أشتقت لك كثيراً متى ستعود
بيكهيون:انا ايضاً حبيبتي أشتقت لك لاكن لدي الكثير من الاعمال المهمة علي أنهاؤها
سوزي:لن اسامحك أن عدت خالي اليدين عليك أن احضر لي هدية
بيكهيون:لاتقلقي لن أعود بلا هدية جميلة ومميزة لك
سوزي: وداعاً
بيكهيون:أحبك .. وداعاً
أغلقت الهاتف لتستدير وترى تشانيول واقفاً خلفها فتفاجئت وكادت ان تقع لاكنه أمسكها ووضع يده حول خصرها وقربهامنه حتى أختلطت أنفاسهما معاً

تشانيول:هل تريدين قبلة
سوزي:لا ..أريدك أن تبتعد عني
تشانيول: حسناً سأبتعد فقط لكي لاتغلغي الباب وتبقي في غرفتك
سوزي:اياك ان تلمسني مجدداً فلوحيد الذي لديه الحق ليلمسني هو زوجي
تشانيول: توقفي عن مناداته بزوجي هذا يستفزني
سوزي:لن اتوقف ...أبتعد

P.o.v: suzy
ابتعد عني وذهب الى غرفته ثم بدأ للاستحمام وانا أعددت العشاء وحالما خرج من الحمام كان نصف عاري ولايضع سوى منشفة لذلك غضبت وطلبت منه الايتجول في المنزل من دون ملابس وذهب ليرتدي ملابس مريحة

وضعت الطعام على المائدة وجلسنا هو كان يجلس أمامي مباشرة وكان الهدوء يعم المكان هو انتهى من الاكل فذهب لينام وانا ايضاً خلدت الى النوم

P.o.v: Baek hyun
أشتقت لتشانيول وزوجتي كثيراً لذلك قررت أن أنهي أعمال التي لدي بسرعة واعود بأقرب وقت

أتمنى ان ينال البارت اعجابكم💋
Photo

Post has shared content
.......................أحب زوجة أخي الحبيب.......................
Part 2
P.o.v: chan yeol
أمس ألتقيت بتلك الفتاة التي أحببتها ومازلت أحبها لاكنها لم تنضر ألي حتى وكأنها لاتعرفني لقد عدت من أجل زفاف أخي ولم اعتقد أنني سأقابلها لقد اصبحت جميلة ومثيرة

P.o.v: suzy
أنا لم افكر به ابداً عندما رأيته ولن افعل هو اختار ان يكون ثرياً وانا سأختار ان اكون سعيدة وهذا ما سأفعل

لقد تواعدنا لعد اشهر وأحببته بصدق لانه حبي الاول ولاكن انا الوحيدة التي شعرت بلتعاسة والحزن وبكت كثيراً كنت أبتسم للأخرين ولاكن في داخلي كنت أبكي كطفلة سرق احدهم منها الحلوى

P.o.v:Baek hyun

أنا سعيد حقاً سأتزوج غداً وأخي عاد من سفره بعد وقت طويل أشتقت اليه كثيراً فهو الوحيد الذي أحبه
بعد وفاة والدتنا أهملنا أبي ولم يكترث لنا وانا كنت طفل صغير لذلك أعتنى تشانيول بي وعاملني بحب

و لذلك قررت الاادعه يرى عروسي الافي يوم الزفاف حتى يتفاجأ بجمالها أردت ان اعرفه عليها لاكنني قررت معاقبته وجعله يراها في الزفاف

.....
في اليوم التالي أرتدت سوزي فستان الزفاف وذهبت مع والدها الى الكنيسة وهناك كان بيكي واقفاً ينتضرها وبجانبه تشانيول عندما رأى سوزي علم بأنها من ستتزوج بأخيه جن جنونه واراد أيقاف الزفاف لاكنه تجمد في مكانه عندما رأى أبتسامه بيكهيون الطيفة والسعيدة

P.o.v: chan yeol
الم يكن هناك رجل أخر تتزوجه سوى أخي الصغير ..😢
أرجوك ياألهي ساعدني كيف سأتحمل رأيتها مع أخي وانا أحبها

P.o.v: suzy
لما هو هناك وبجانب بيكهيون لما هو في زفافي هل جاء ليفسده ...لقد بدأت أمشي ببطئ ودقات قلبي سريعة وأنفاسي تقل ..العنة.. لاكن لا لن اسامحه سأتزوج ولن يمنعني ..لذلك وضعت أبتسامة مزيفة خلفها طفلة حزينة تبكي وتتمنى لولم يحدث هذا

.......
تزوج بيكهيون وسوزي وبعدها أمسك بيكهيون بيدها واخذها نحو تشانيول فحاولت ايقافه لاكنه طلب منها ان تاتي معه ليعرفها الى شخص

بيكهيون:هيونغ أنضر هذه عروسي أليست جميلة
تشانيول:أجل أنها جميلة لقد أحسنت الاختيار
بيكهيون:لقد اردتك ان تتعرف عليها اسمها سوزي وهي في مثل عمري وايضاً تعمل كعارضة ازياء مشهورة

سوزي:لما ناديت هذا الرجل بهيونغ
بيكهيون:لانه اخي الكبير
سوزي:ماذا .. حقاً

تشانيول:أجل نحن اخوة
سوزي:تشرفت بمعرفتك ...

P.o.v: suzy
كنت امسك بفستاني بيد واحدة وبيكهيون يمسك بيدي الاخرى ولاكن افكاري كانت تأكل دماغي لما هو أخ زوجي كيف حدث هذا

P.o.v: chan yeol
ذهب بيكهيون للتكلم مع الضيوف في حفلة الزفاف وكانت هي واقفة بمفردها بجانب الطاولة لذلك ذهبت اليها

تشانيول:هل انت واخي تحبان بعضكما
سوزي:اجل
تشانيول:لاتكذبي انا رايتك كنت تصطنعين ابتسامة مزيفة عندما تزوجتما

سوزي:هلا تركتني انا و زوجي لما تتدخل بيننا
تشانيول:زوجك منذ الان بدأتي بمناداته هكذا

بعد ان اخبرتها تجاهلتني ثم امسكت بأطراف فستانها ورحلت

.......
اخذت سوزي تفكر بلانتقام على مافعله معها لذلك ذهبت مع بيكهيون وتشانيول الى المنزل وكانت غرفتها بعيدة قليلاً عن غرفة تشانيول
عندما أقترب بيكهيون منها ليلمسها تضاهرت بلتعب وتجنبته
بيكهيون:هل انت بخير
سوزي:انا متعبة واريد النوم
بيكهيون: حسناً كما تريدين لنخلد الى النوم

في الصباح نهضت عن السرير وارتدت ملابس النوم القصيرة ثم قامت بسحب شعرها من الامام والخلف لتبدوا كما لو ان شيئاً حدث بينها وبين بيكهيون وخرجت من الغرفة مشت بخطوات متباطئة وكأنها متعبة
لتقابل تشانيول أمامها فقامت بتجاهله وذهبت الى المطبخ لتجلس بمفردها وبيكهيون تركته يغط في النوم بعد ان خلعت قميصه لتجعله يبدوا كما لو انه لا يرتدي شيئاً

P.o.v: chan yeol
كانت ترتدي ملابس مثيرة وهذا مالفت انتباهي لاكن شعرت بلانزعاج والغضب فقط بلتفكير ان اخي لمسها
يجعلني افقد عقلي تباً لما انا هكذا انه اخي وليس علي التفكير بزوجته لان هذا سيألمه

أتمنى ان ينال البارت اعجابكم💋
Photo

Post has shared content
......................أحب زوجة أخي الحبيب......................
Part 1
P.o.v:suzy
الحياة ليست فيلماً ولذلك أنا لست البطلة ....هذا ماأمنت به طوال حياتي الماضية عندما وقعت في الحب لأول مرة ...لقد كان لطيفاً ودافئاً لقد أحببت كوني واقعة في الحب معه ذلك الفتى الوسيم لقد سرق اول قبلة لي

كنت معه وكأنني في حلم لطيف وجميل لاكن الاشياء الجميلة لاتدوم الى الابد

أنا أسمي سوزي وفي 18لقد كنت في الثانوية عندما حصلت على الحب الاول التقيت به عندما كنت ذاهبة الى المدرسة كنت اركض مسرعة لأنني تأخرت كثيراً وعندما عبرت الشارع صدمتني سيارته لاكن لم أتأذى كثيراً فقط
حصلت على بعض الجروح الخفيفة وفقدت وعيي بسبب الخوف

لاكنه حملني بين ذراعيه واخذني الى المشفى وبعد ساعة فتحت عيني على ملامحه الطيفة عينيه الامعتين وشفتيه الحمراوتين نضرت الى كل جزء فيه ولم اتوقف عن النضر

P.o.v:chan yeol
لقد نضرت الي بشكل غريب وكنت قلقاً ان اصابها شيئ لاكن الطبيب اخبرني انها بخير وهذا اراحني كثيراً
دفعت تكاليف علاجها واوصلتها الى منزلها لاكن كل ما سألتها ان كانت بخير لم تكن تجيبني ولم اهتم كثيراً

عدت الى منزلي وانا مازلت متأثراً بما حصل لي خلعت ملابسي ورميتها على الارض ثم ذهبت للاستحمام وبعد ان انتهيت ذهبت الى. غرفتي وخلدت الى النوم

P.o.v: suzy
عندما اوصلني الى المنزل كنت مترددة كثيراً واردت ان اقف امامه واعتذر له ثم اشكره لمساعدتي لاكن الكلمات لم تخرج من فمي ولم يتوقف جسدي كنت خائفة

لقد بدا بأنه رجل اكبر مني بقليل من السنوات لاكن لا اعلم عددها
لاكني فتحت الباب ودخلت لأغلقه خلفي ورأيت والدتي امامي لقد قلقت علي ولاكني اخبرتهابأنني وقعت
لاهرب منها

مرت الايام قليلاً لألتقيه مجدداً في مطعم كنت جالسة مع عائلتي لأحتفل بعيد ميلادي ارتديت فستان اسود وقصير واسدلت شعري وكنت جميلة كثيراً

وطوال الوقت كان ينضر الي لقد كانت عينينا تلتقيان كل لحضة ولهذا حاولت قدر المستطاع تجنب النضر الى عينيه الساحرتين

P.o.v: chan yeol
تلك الفتاة التي كادت تموت انها على بعد مسافة قصيرة مني انا لدي اجتماع مع بعض الرجال ولم استطع الانشغال به لقد كانت عيني تسترقان النضر اليها لااصدق انها بهذا الجمال ذلك الشعر الاسود وتلك الشفتين لقد بدت فتاة جميلة


P.o.v: suzy
لقد انتهى من الحديث مع اولئك الرجل وغادر مسرعاً
في اليوم التالي ذهبت مع والدي الى شركته لاساعده
شركة والدي تعمل في الاعلانات ومجال الترفيه
ووالدي يعمل كمدير فقط وعن طريق الصدفة كان لديهم اعلان لفساتين لاكن العارضة لم تأتي لانها اصبحت مريضة واصبحت انا مكانها ارتديت تلك الفساتين لاساعده والدي في الخروج من تلك المشكلة

P.o.v: chan yeol
اليوم لدى شركتي اعلان مهم لذلك ذهبت لاتفقد المكان وارى ان كانت الامور بخير لاكن رأيت امامي تلك الفتاة التي لااعلم اسمها حتى ترتدي فساتين لتضهر جسدها
لقد شعرت بمشاعر غريبة تجاهها تلك الفساتين قصيرة ولديها العديدمن الاماكن التي تضهر جسدها

طوال جلسة التصوير لم ازح عيني عنها تلك الاضواء حولها تجعلها تبدوا كلملائكة ولاكن عندما كناسننتهي من التصوير بقي فستان واحد وذهبت لترتديه فذهبت خلفها لاتكلم معها بعد ان استجمعت شجاعتي ولاكني تاخرت لانها اقلقت الباب وبدات بتغيير ثيابها لذلك انتضرتها وعندما انتهت خرجت الي بذلك الفستان الذي جعلها تبدوا عارية ..نضرت الي بحزن وخجل وانا كنت انضر اليها بدهشة وغضب

كانت ستذهب لتصوير لاكنني خلعت معطفي والبستها اياه ثم امسكت يدها وسحبتها الى غرفة التبديل

تشانيول:هل جننتي كيف تريدين ان تخرجي الى الاخرين بهذه الملابس

سوزي:هذا ليس من شأنك
تشانيول:لن تخرجي هكذا مطلقاً شركتي ليست مكانٍ لامور كهذه
سوزي:ماذا تضنني انا مجبرة على ارتدائه علي مساعدة والدي
تشانيول:لابأس سأساعدك أبقي هنا ولا تخرجي وسأذهب لايقافهم عن التصوير الى ان اعود غيري ملابسك

سوزي: حسناً

P.o.v: suzy
لقد ساعدني وانا لم اطلب مساعدته مرتين ولا اعلم لما يتصرف كبطل ولاكنه حقاً انقذني هذه المرة كنت سأموت من الخجل لو ارتديت هذا الفستان خرجت من غرفة تبديل الملابس ورأيته يصرخ على من يعمل هناك

تشانيول:من صمم هذه الفساتين التي تبدوا ممزقة وايضاً جعل فتاة لاتعمل كعارضة ترتديها لقد اجبرتم شخصٍ اخر على هذا ان تكرر هذا الامر ثانية ستطردون من العمل

الجميع فعل كما يريد هو ولم يعارضوه

P.o.v: chan yeol
بعد ان رحلت مع والدها ارسل لي المخرج صورها الى مكتبي لالقي نضرة عليها لاكن هذا جعلني ارغب بها
حقاً هي اجمل شيئ رأيته

كنا نلتقي دائماً حتى بدأنا نتواعد واحببنا بعضنا كثيراً لدرجة انني سأموت من اجلها لذلك سرقت قبلتها الاولى

P.o.v: suzy

لقد احببته ووعدته انني سأبقى احبه ولن اتركه لم ارد التخلي عنه مطلقاً هو اجمل مارأيت في حياتي
كان يستمر بلاتصال بي عندما كنت بعيدة عنه وعندما نلتقي يحتضنني ويخبرني بانه يحبني

P.o.v: chan yeol

علم والدي بعلاقتنا وهددني أن لم أتركها فسيقتلها
لانه شخص بارد وليس لديه مشاعر كل مايهمه هو المال
لايهتم لأمري اولأمر أخي الصغير

كنت خائفاً ان يصيبها مكروه بسببي لذلك ابتعدت عنها وتجاهلتها لاكنها لم تتركني وقالت لانها تحبني فلم يكن علي سوى اخبارها بتلك الكلمات التي كانت تمزقها

تشانيول:انا لااستطيع ان اكون معك بعد الان
سوزي:لماذا هل انت لم تعد تحبني
تشانيول:لقد اخبرني والدي انه سيحرمني من ثروته وانني لن ارث أي شيئ وسأصبح فقيراً ان لم اتخلى عنك لذلك اخترت ان اتخلى عنك

سوزي:كاذب انت فقط تكذب علي
تشانيول:هذه الحقيقة والان ابتعدي عن طريقي لدي طائرة علي ان الحق بها

P.o.v: suzy
لقد رحل هكذا فقط لم ينضر الي حتى فقط جعلني لاشيئ وذهب

مرت سنتين على فراقنا وخلالها اخبرني والدي بأن علي الزواج لذلك وافقت عندما التقيت بلرجل الذي سأتزوجه كان جيداً معي ولا طفولياً

خلال تلك السنتين عملت بجد لأصبح عارضة ازياء مشهورة وايضاً والد تشانيول قد مات ورغم هذا لم يعد
من سفره

أمس ذهبت بمفردي لأشتري فستان الزفاف ألتقيتُ بالرجل الذي أقسمت لهُ مهما مر من زمان....
أنني سأحبه ألى الأبد وَلن أنساه،إلتقيتُه وَ لم أتعرف عليه!
نسيته!

اتمنى ان ينال البارت اعجابكم💋
Photo
Wait while more posts are being loaded