Post has attachment

Post has attachment

Post has attachment
Photo

Post has attachment
حـبي وشوقي للرضا
مع مًن إليه قد مضى
سلطان أفـــئدة العباد
بكل أرض أو فضـا
وتشرفت طــــوسٌ به
وبها الرضا سُماً قضى
لهــفي عــليه إنــــــما
يارب صــبراً للقـــضا
ففي بعض المصادر أنه في يوم ٢٣/ ذي القعدة كانت شهادة الإمام علي بن موسى الرضا (ع) سنة ٢٠٣ هـ ، ولكن المشهور الـمعتمد ان شهادته (ع) كانت في يوم ١٧/صفر .
وأجمل رثاء وأشجى نعي قيل في حق الإمام الرضا (ع) ، هو رثاؤه ونعيه لنفسه (ع) ، في البيتين الذين أضافهما لقصيدة دعبل الخزاعي في مظالم أهل بيت النبي (ص) :
وقبر بطوس يالها من مصيبة
ألحّت على الأحشاء بالزفرات
الى الحشر حتى يبعث الله قائماً
يفرج عنا الهم والكربات
اللهُمَّ صَلِّ عَلى عَلِيِّ بنِ مُوسى الرضا المُرتَضَى الإمام التَّقِيِّ النَّقِيِّ وَحُجَّتِكَ عَلى مَن فَوقَ الأرضِ وَمَن تَحتَ الثَّرى الصِّدِّيقِ الشَّهِيدِ صَلاةً كَثِيرَةً تامَّةً زاكِيَةً مُتَواصِلَةً مُتَواتِرَةً مُتَرادِفَةً كَأفضَلِ ما صَلَّيتَ عَلى أحَدٍ مِن أوليائِكَ .
Photo

Post has attachment

Post has attachment

Post has attachment

Post has attachment

Post has attachment

Post has attachment
Wait while more posts are being loaded