Post has attachment
طرب

Post has attachment
أغاني جزائري

Post has attachment
أغاني جزائري

Post has attachment
طرب

Post has attachment
أغاني جزائري

Post has attachment
أغاني جزائري

Post has attachment
أغاني جزائري

Post has attachment

قصيدة للشاعر محمود صلاح الدين / في ذاكرتي أمرآة

في ذاكرتي أوراقي .... أنتي 
قد تكوني ... زهرة 
قد تكوني ... محبرة 
قد تكوني ... سهم 
                    يخترق القلب 
قد تكوني مقبرة 
             للحلم الجميل 
قد تكوني سم أتجرعه
أو حجر كريم ... باعه 
رجل يجهل معنى .... الحب
قلتي ... أحبك 
وأن كذبتي ...
فذلك شأنك .... ولم تكوني مجبرة
قد تكوني على طاولتي 
أوراق ... لم اكتب فيها 
                     الحرف الأول
وانأ ألان أقرأ الحرف الأخير 
قاتلتي أنتي ....
نعم .... وجريمتك 
قتلتي ....
القلب 
    والإحساس
         وبقية أشياء 
وتركتي في داخلي مجزرة 
فما عاده مكان للحب 
قتلته المعركة 
وانأ اعلم منذ البدء 
أنني سوف اخسر المعركة 
ولان تكوني يوما .... في ذاكرتي 
الا كابوس ...
              أو بقيه أمرآة    

قصيدة محرقة الاحلام / قصيدة للشاعر محمود صلاح الدين

لتحترق الارض
والتغضب السماء
فقد مات الخضر
وانتهى عصر الانبياء
وأزقة المدينة
تمالئه الخفافيش
فقد رحلة الشمس
ونطفاء في ارضي ..... الضياء
عاد بهلول
يهذي .... بكلم غير مفهوم
وثرثرة تملئ الارجاء
وقصائد الدم .... تملئ الشوارع
لليل مجنون
وحلم يموت .... على ارصفة الشوارع
وتنصب المشانق
ليصلب الحق
بجرم المشهود
وعلى ذلك لتشهد الشهود
فمدينتي ...... أنهكه البكاء
لتسطف عربة الموت
      لتحمل الاشلاء
لتبني قصور 
أحجارها ...... جماجم
وترابه ....... لحم شواء
والمساكين ...... 
وعلى الباب
الف حجاج وحجاج
والمساكين
ينتظرون
رغيف الخبز
قد صنعته .... سياط الجلاد
ومازالو ينتظرون
خير الارض
ورحمة السماء
ودعا رجل صالح
وشفاعة الانبياء
لتحترق الارض
والتغضب السماء
فقد مات الخضر
وانتهى عصر الانبياء
Wait while more posts are being loaded