تحتاج الشعوب ادارة الحوار عن الاديان الصحيحة كونإا تتفق في مباديها السموية المحترمة البشرية وكل الكائنات ولشجر وطفل والعاجز فالبندقية والمدفعية والصواريخ لاتفرض ماتفرضه القناعة المستندة للوعي وما يدعوا له خادم الحرمين من الحواربين الاديان هو لبنة توسس خيرا يجمع بين الشعوب ويلغي الاحقاد وكراهية فمن علم جهاد الحبيب عليه السلام وفهمه فهما صحيحا يعلم.كان خدفه.انقاذ البشرية من نار وقودها الناس والحجارة مريدا لهم الخير
فلا احقاد ولا كراهية ولانتقام لنفس ابد الهدف سامي رفيع وضح الاسلام والسلام من اهدافه
Wait while more posts are being loaded