Post is pinned.
سألنى قلبى فى ليلة شتاء * أين ستكون حبيبتى الحسناء


فقلت له لا تسل * أين تكون الحوراء

فإن الهوى والحب فى الدنيا اشد البلاء

واعلم ان الحب حرفان * حاؤه حيرة وباؤه بلاء


فلا تصدق عطر النساء * ما اجمل أرضِ تخلو م النساء


لاتؤمن لامرأة كانت سببا فى نزول اّدم للخلاء


أيا قلبى ان الدنيا والنساء ** لا يحببن من يتعلق بهن بغباء

إنهن يردن ويعشقن الفظ الغليظ ويحترمن الأشداء

وإذا أحببت احداهن كانت هى سبب البلاء

نعطيهن الحب ويردون لنا الشوك فنصبح تعساء

تظن أنها كالغزال المترنح ولو صدقت اسميتها الشمطاء

فحين تعلقت يا قلب بحبها كانت لك الحب وكانت لىالشيماء

فلما قسوت عليها صرخت """كن من الرحماء

فقلت لها هل أنت ممن يحل لهن الثناء

تركتك وصرت على حال أستحق عليه الرثاء

فما التقيت بك حتى أذقتنى من العذاب والشقاء

أحلت اللوم علىّ لا عليك فى خطأ كأنك ملك من السماء

اقتربى فاسمعى ضربات قلبِ أماته الجفاء

قلبى أحب الحياة معك وقال لى لاحياة بغير نساء

أيا قلبى اتنخدع وتقول أن السعادة مع النساء

Post has shared content

Post has attachment
صــبـاحــــــكـــم ســــكــــر
Photo

Post has attachment

Post has shared content
ولا شيء يشبه حنيني إليك
سوى طائر ينظر إلى السماء بحسرة
وقد كسرت جناحاه ..
Photo

Post has shared content
من  أراد  قربك اقترب..
من  أراد  رؤيتك  أتى..
من  أراد  سماع  صوتك  سيتصل  بك..
هي  أشياء  لا  تمنعها  الظروف  بل  تمنعها  الإرادة..
Photo

Post has shared content

توقّفنا عن الكلام حين فقَدَ العتاب أهميته وحين غدا الحديث أشبه بالمشي على زجاجٍ مكسور ..
إنْ سلِمت الخطوة الأولى من الأذى فلن تسلم الثانية ...
Photo

Post has attachment
لا شيء يحدث مصادفة حقًّا. ثمّة أشياء لفرط ما نريدها بإصرار وقوّة تحدث. حتّى يبدو لنا في ما بعد كأنّنا خطّطنا لها بطريقة أو بأخرى
Photo

Post has shared content
‏تحت ‏وسادة الحلم
‏خبأت شيء من تفاصيلك
‏جنون يرسمني ويرسمك
‏غرام يملؤني ويملؤك
‏تفاصيل تسكنني وتسكنك
‏وحلم يراودني يرهق قلبي ‏يشبهك ...
Photo

أَحبَت القهوة بجنون ، كانت رائحة البنّ تهبّ في البيت مع كلّ حركة ! جلست بجانبي فوق ذاك السرير البالي في آخر غرفة في المستشفى ، اغرورقت عيناها واحتدَّ صوتُها وهي تؤنَّبني ترتجف يداها بحركة متشنّجة مع كلّ دمعة تبدو للنّاظر عدائية لكنها في قمة ضعفها. إعتادت أن تتصنّع القوة من أجلي حتى كانت تنسى أن تخلع قناعها لحظة انهيارها
تؤنبني صارخة باكية لاعنة، مذكّرة إيّاي كيف أنَّي أهملتُ نفسي طوال هذه السنوات، وكيف أنّ تلك الحرقة في معدتي كادت ان تنهي حياتي ! تُعيد وتكرر نفس الأسئلة، ثم تهرع للإجابة مستنتجة لتثور كسوط تقوّس مقاومًا الرياح ثم تخر كجسد المجلود باكية !
كانت سلوى مليئة بالتناقضات .... أحببتها ولأجلها أحببت قهوتها ، الأولى أحرقت قلبي والثانية أحرقت معدتي !

نادية الخطيب
Wait while more posts are being loaded