Post has attachment
يا ريحه أهلنه .. يا زمان الفات
يا طيبه ومحنه .. وگلب وافي
صح جان الفقر موجود بالناس
بس جانت قناعه وبالي صافي
جان البيت .. والتنور من طين
مثل حضن أمي جان البيت دافي
وطعم ذاك الخبز .. مو طعم خبز اليوم
بي ريحه حطب للعله شافي
جان العطف والأخلاص موجود
ومن كل حقد جان الگلب خالي
مو بس الگلب شايل نظافه وطيب
حته الكاع طيبه ولون زاهي
وأظن مو من الفقر حافي البشر جان
بس كاعه نظيفه ويمشي حافي
Photo

Post has attachment
#رسایل للاب بالعید 👇🏻👇🏻👇🏻

#بويـة چم عيد الاجة وممعايدك😔

#بويـة هذا العيد كلش رايدك 😔

#وحشة من دونك اعيش😔

#تيتمت من صغري ليش 😔

#يلعفتني الگبر بيمن فايدك 😔

#بوية چم عيد الاجة ومامعايدك 💔

#بویة چم عیدالاجة ومامعایدڪ💔
🌹

عله حال لسان اليتيم


Photo

Post has attachment
حّبًيٍبًتٍـــــى ::👫 آنٍآ عًآشِــــقُ آذَوبً فًى سّحّـــرِ آلٍعًيٍــــــونٍ آهًيٍــــمُ فًى دِلٍــلٍآلٍكٍ وفًى غُمُزَ آلٍجَفًــــونٍ آشِتٍــآقُ آحّضٍآنٍـــكٍ ولٍغُيٍــرِكٍ لٍــنٍ آكٍـــــونٍ سّــألٍقُى بًأحّــزَآنٍكٍ خًــآرِجَ حّدِودِ آلٍكٍـــــونٍ سّأحّتٍضٍــنٍ يٍدِيٍكٍى فًيٍهًـمُ لٍذَهً حّدِ آلٍجَنٍــونٍ آرِفًقُــى بًى آنٍآ حّبًيٍبًــكٍ فًوقُ كٍلٍ آلٍظِنٍــونٍ آآة مُنٍ نٍظِــرِهً عًيٍنٍيٍكٍــــى ومُنٍ قُلٍبً حّنٍونٍ حّبًــى لٍكٍـى آجَمُــلٍ مُنٍ آلٍغُنٍآء أو أى فًنٍونٍ رِقُيٍقُـهً ونٍآعًمُـهً آنٍتٍــى تٍمُحّى كٍلٍ آلٍشِجَونٍ قُبًلٍآتٍى آلٍحّآرِهً لٍكٍى
Photo

Post has attachment

Post has attachment
حنيت الك👉 💧مدمن صرت👉 💧ماارهم الغيرك ولك👉 💧مجنون انا بحبك لان👉 💧عگلي بدرب حبك سلك👉 💧والغيره كتلتني كتل👉 💧صدگني اغارن من هلك👉 💧واحساسي غافلني ومشه👉 💧لالاتگله شوصلك👉 💧گلب اليحن ماينمنع👉 💧لاكضة حاجز لا شرك👉 💧الليل اگضي بالسهر👉 💧وبحبك صرت عالم فلك

Photo

Post has attachment
لتتعاجز من قراء القصه
قصة روووووعة :
بالأمس عدت إلى بيتي متعباً منهكاً فقالت لي زوجتي هلَّا بدلت ثيابك وارتحت قليلا ريثما ينضج الطعام ....
وبالفعل ذهبت إلى غرفتي وبدلت ثيابي وتمددت على سريري واغمضت عيني !!!
ولم أفتح عينيَّ إلا على صوت المؤذن يؤذن لصلاة العصر، فخرجت من الغرفة متوجها إلى المطبخ فوجدت زوجتي منهمكة في إعداد المائدة.....
جلست إلى المائدة وسألتها ماذا طبختي لنا اليوم يا حبيبة القلب ؟؟؟
إلا أنها لم ترد !!! فعاودت السؤال مرة ثانية وثالثة فتفاجأت انها لم ترد .... فكانت دهشتي أسبق من غضبي !!!
إذ أنها المرة الأولى وعلى مدى عشرين عاماً من حياتي الزوجية أخاطب فيها زوجتي ولا تعيرني أي اهتمام.
التفت فإذا بابني يدخل المطبخ, فطلبت منه إحضار زجاجة ماء من الثلاجة, فكان جوابه مماثلا لجواب أمه, فازداد تعجبي منه ذلك الشاب الدمث الذي يُضرب به المثل في الأدب وحسن الخلق !!!
فهممت بالخروج من المطبخ فإذ بزوجتي تقول لأبني: اذهب وأيقظ أباك لتناول الغداء !!!! هنا بلغ مني الذهول مبلغا !!!
وبالفعل اتجه إبني إلى غرفتي ليوقظني ,,, فصرخت فيه بعلو صوتي أنا هنا, فلم يلتفت إليَّ ومضى مسرعاً وتركني غارقاً في ذهولي.
وبعد دقيقة أو يزيد عاد وقد ارتسم الرعب على وجهه فقالت له أمه : هل أيقظت أباك ؟؟؟
فتلعثم قليلا ثم قال: حاولت إيقاظه مرارا وتكرارا لكنه لم يجب !!! فازدادت دهشتي, ماذا يقول هذا الولد !!!
فدخلت زوجتي مسرعةً إلى الغرفة وخلفها الأولاد مذعورين فتبعتهم لأجدها تحاول إيقاظ شخص آخر في سريري يشبهني تماماً, ويلبس نفس ثيابي,,,,
وما إن يأست من إيقاظه حتى بدأت عيناها تغرورق بالدموع وبدأ أولادي في البكاء والنحيب ومناداة ذلك الرجل الملقى على فراشي والتعلق بثيابه أملا في الرد.
وأنا لا أصدق ما يجري حولي !!!
يا إلهي ما الذي يحدث ؟؟؟!!! من هذا الرجل الذي هو نسخة مني ؟؟؟!!! لماذا لا يسمعني أحد ؟؟؟!!! لماذا لا يراني أحد ؟؟؟!!!
خرج ابني مسرعا ليعود بعد قليل ومعه أبي وأمي وإخوتي وانهمر الجميع في البكاء وأمي تعانق ذلك الرجل النائم مكاني وتبكي بكاءا حارا، فذهبت إليها محاولا لمسها والحديث معها وإفهامها أني مازلت بجوارها إلا أنه حيل بيني وبين ما أردت....
فالتفت إلى أبي وإلى إخوتي محاولا إسماع صوتي ولكن دون جدوى !!!
ذهب إخوتي للإعداد للجنازة وخرَّ أبي على الكرسي يبكي وأنا في ذهول تام وإحباط شديد من هول ذلك الكابوس المزعج الذي أحاول الاستيقاظ منه.
جاء المغسل وبدأ في تغسيل ذاك الجسد الملقى على فراشي بمساعدة أبنائي ولفه بالكفن ووضعه في التابوت.
وتوافد الأصدقاء والأحباب إلى البيت والكل يعانق أبي المنهار ويعَزُّون إخوتي وأبنائي ويدعون لي بالرحمة ولهم بالصبر والسلوان.
ثم حملوا التابوت إلى المسجد ليصلُّوا عليه, وخلا المنزل إلا من النساء. فخرجت مسرعاً خلف الجنازة المتجهة إلى المسجد حيث اجتمع الجيران والأصدقاء واصطفوا خلف الإمام ليصلوا علي.
ووسط هذا الزحام الشديد وجدتني أخترق الصفوف بيسر وسهولة دون أن ألمس أحدا.
كبَّر الإمام التكبيرة الأولى وأنا أصرخ فيهم يا أهلي يا جيراني على من تصلون ؟؟؟!!!
أنا معكم ولكن لا تشعرون!!!
أناديكم ولكن لا تسمعون!!!
بين أيديكم ولكن لا تبصرون!!!
فلما استيئست منهم تركتهم يصلون وتوجهت إلى ذلك الصندوق وكشفت الغطاء أنظر إلى ذلك النائم فيه,,,
وما إن كشفت عن وجهه حتى فتح عينيه ونظر إليَّ وقال: الآن انتهى دوري ،،، أنا إلى الفناء أما أنت فإلى البقاء !!!
ثم قال لازمتك ما يزيد عن أربعين عاما واليوم مآلي
إلى التراب ومآلك إلى الحساب !!!
ولم أشعر بنفسي إلا وأنا ملقى في التابوت فاقدا السيطرة على كل شئ, أطرافي لم تعد تستيجب لي. لم أعد أرى شيئاً, لم أعد أقوى على الحراك, أحاول الكلام فلا أستطيع.
فقط أسمع تكبيرات الإمام ...
ثم غمغمات المشيعين ....
ثم صوت التراب ينهال عليّ ....َ
ثم قرع النعال مبتعدة ....
أدركت حينها أنها النهاية ....
ولربما البداية ....
بداية النهاية ....
هكذا بكل بساطة ودون مقدمات ؟؟؟؟!!!!!
مازال لدي الكثير من المواعيد,,,
مازال لدي الكثير من الأشغال,,,,
مازال لدي الكثير من الديون التي لم أسددها ولم أوص بسدادها,,,,
أين نقالي ؟؟؟
أريد أن أوصي بفعل خير لطالما أجلته,,,
أريد أن أنهى عن منكر لطالما رأيته,,,,
وشيئا فشيئا بدأت أختنق
ثم سمعتُ أصوات أقدام متجهة إليَّ,
يا ويلتى سيبدأ الحساب !!!
هذا ما كان يقال لي في الدنيا,,,,
لابد أنهما منكر ونكير في طريقهما إليَّ,,,
وبقيت أصرخ في قبري ,,,
رب ارجعونِ ,,,
رب ارجعونِ ,,,
رب ارجعونِ ,,,
لعلي,,, أعمل صالحا فيما تركت !!!
فلا أسمع صدى لدعائي سوى ,,,,,
كلا ،،، كلا ،،، كلا ،،،
ولازلت على هذه الحال حتي تدفق إلى مسامعي صوت رقيق يهمس في أذني : بابا, بابا, الغدا يا بابا....
ففتحت عينيَّ لأجد ابنتي وفلذة كبدي مبتسمة كعادتها في وجهي وهي تقول: " يلا يا بابا قبل الأكل ما يبرد"
احتضنتها بلهفة وقبلت جبينها ثم تركتها تذهب ....
وجلست في فراشي برهة وأنا أشعر بإرهاق شديد وأطرافي ترتعد وجسدي يتصبب عرقا ....
لأخاطب نفسي قائلا:
.... ها يا نفسُ قد عدتي ,,, فأريني أي صالحٍ ستعملين قبل أن يأتي يوم تسألين فيه الرجعى فلا يستجاب لكِ....
سارع بالخيرات بأعمال الصالحات (.......... وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا ? وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ ? إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ)
[سورة لقمان 34]
اذا اتمت قراء القصه علق ب اسم من اسماء الله الحسنا
واعمل #متابعه
Photo

Post has attachment
#ادري وقسمتك مو الي😔

#بس والله احسك مالتي💔

#اخ العشك لو بي عـدل😔

#مــاجان شيب حــالتي💔

💔
Photo

Post has attachment
#تدرين. رايح #للحشد 😪😪
#تدرين. رايح #مبتعد 💦😢
#تدرين. يمكن #ماأرد 😢😓
#تدرين. شنهي #امنيتي ✨🖐🖑
#هناك. عند « ✾ ٱڵـڵـه » اجي 👆🖐🖑
#اني آلُـ‘ـُ✿ـچُ 🌺. 👉 و ☜ِٲنـُُِِــýøûـتـٌـٌٌـٍْيِْ #الي. -"
وهناك. يعقدنه. « علي »
Photo

Post has attachment

عليكم الله #توجع_حيل
👇👇👇💔😔😢
شاب يبلغ من العمر 18 عام
آحب فتاه » بنفس العمر
حبآ حقيقآ وآتفقأ علئ ألزواج
وفي آحد ألايام أتصلت به

#وقالت_له

آني انخطبت وبعد ماآكدر آحجي وياك

#فقال_لها
صدگ عود انخطبتي وراح ترحين
دگليلي الوجه وين اني اديره
گلتي وياك اعيش اشلون ماكان
صريفه ابنيلنه ونفرش حصيره
اتفقنه عله الزواج وجان بالبال
حبچ ثم حبچ ماكو غيره

#فااتصلت به اخت تلك #الفتاه
#وقالت_له

فلان وسع صدرك واسمعني زين
فلانه والله فلانه مامخطوبه
فلانه لازمها المرض هدلها حيل
لو شغتها من المرض مگلوبه
بيوم گالتلك الي چان النصيب
وعدها جلمه بحبك المهيوبه

فرد عليها #قائلا
عيدي عيدي ماسمعتچ اني زين
فلانه لازمها المرض گتيلي
أحجيلي خليني افتهم شنهي الي صار
أحجيلي مو ونات ربيتيلي
فلانه ماكالتلي بس انطتني روح
وروحي عدها وهلحجي يهد حيلي
فرزنت حجيج وبس كلمه نسيت
شنهو هذا المرض بس لمحيلي

#فقالت_له
فلان وكل ربك الدنيا اختبار
ماكو واحد عاش كل عمره بهنا
فلانه ماتنساك لالا بل محال
عدهه لحضه فركتك شوغه سنه

#وقالت أيضآ
خبيث المرض لازمها ،،، وسلها
وبقت تسئلني عن روحي ،،،وسلها
روح فلانه حاجيها ،،،،،،وسلها «وااسالها
بعد يوميين تلفاها المنيه

فرد عليها #قائلا
وحق حيدر وشمس الله ،،،،وراها
اجي لفلانه اشوفنها ،،،،،،وراها
اذا ماتت تره موتي ،،،،،،وراها
وكبالها كون تلفاني ...؟؟؟ 😔😔
Wait while more posts are being loaded