Post has shared content
📜🌺🍃🌺 وَاجِـبَاتُ الـزَّوْجَةِ اتُجَـاهَ زَوْجِـهَا
🌺🍃🌺


(❶)🍁 -أَوَّلًا : طَاعـَةُ الـزَّوْجِ بِالمـَعْرُوفِ

❒ قَـالَ رَسُولُ اللَّهِ :

« إِذَا صَلَّتِ المَرْأَةُ خَمْسَهَا، وَصَامَتْ شَهْرَهَا، وَحَفِظَتْ فَرْجَهَا، وَأَطَاعَتْ زَوْجَهَا قِيلَ لَهَا: ادْخُلِي الجَنَّةَ مِنْ أَيِّ أَبْوَابِ الجَنَّةِ شِئْتِ.»

📘[ صحَّحه الألباني، في صحيح الجامع (٦٦٠)].

══════ ❁✿❁ ══════

(❷) 🍁- ثَـانِيًا : صِيـَانَةُ عِـرْضِ الـزَّوْجِ وَالمـُحَافَظَةِ عَلَـى مـَالِه وَوَلَـدِهِ

❍ قَـالَ رَسُولُ اللهِ :

«وَالْمَرْأَةُ رَاعِيَةٌ عَلَى بَيْتِ زَوْجِهَا وَوَلَدِهِ.»

📚 [ أخرجه البخاري، في النكاح باب: المرأة راعيةٌ في بيت زوجها (٥٢٠٠)].

❒ وَقَـالَ :

«وَلَيْسَ لِلْمَرْأَةِ أَنْ تَنْتَهِكَ شَيْئًا مِنْ مَالِهَا إِلاَّ بِإذْنِ زَوْجِهَا.»

📚 [ صححه الألباني في السلسلة الصحيحة (٢/ ٤٠٥) رقم: (٧٧٥)].

══════ ❁✿❁ ══════

(❸)🍁 - ثَـالِثًا : رِعَـايَةُ شُعـُورِ الـزَّوْجِ وَمُـرَاعَاةِ كَـرَامَتِهِ وَإِحْـسَاسِهِ

❍ قَـالَ رَسُولُ اللهِ :

«وَنِسَاؤُكُمْ مِنْ أَهْلِ الجَنَّةِ الْوَدُودُ الْعَؤُودُ عَلَى زَوْجِهَا، الَّتِي إِذَا غَضِبَ جَاءَتْ حَتَّى تَضَعَ يَدَهَا فِي يَدِهِ، ثُمَّ تَقُولُ: لاَ أَذُوقُ غَمْضًا حَتَّى تَرْضَى».

📚 [صححه الألباني، في السلسلة الصحيحة (١/ ٥٧٨) رقم: (٢٨٧)].

══════ ❁✿❁ ══════

(❹)🍁 - رَابـِعًا: خِـدْمَةُ المَـرْأَةِ زَوْجـَهَا وَتَـدْبِيرُ المَـنْزِلِ وَتَـرْبِيَةُ الأَوْلاَدِ

❒ قَـالَ رَسُولُ اللهِ :

«لَوْ تَعْلَمُ الْمَرْأَةُ حَقَّ الزَّوْجِ مَا قَعَدَتْ مَا حَضَرَ غَدَاؤُهُ وَعَشَاؤُهُ حَتَّى يَفْرُغَ مِنْهُ.»

📚 صححه الألباني في صحيح الجامع: (٥٢٥٩)].

❍ قـَالَتْ أَسْمَاء بِنْتُ أَبِي بَكْرٍ الصِّدّيق - ﺭَﺿِﻲَ ﺍﻟﻠﻪُ ﻋَﻨْﻪُ- : كُنْتُ أَخْدُمُ الزُّبَيْرَ خِدْمَةَ الْبَيْتِ وَكَانَ لَهُ فَرَسٌ وَكُنْتُ أَسُوسُهُ، فَلَمْ يَكُنْ مِنَ الْخِدْمَةِ شَيْءٌ أَشَدَّ عَلَيَّ مِنْ سِيَاسَةِ الْفَرَسِ: كُنْتُ أَحْتَشُّ لَهُ وَأَقُومُ عَلَيْهِ وَأَسُوسُهُ...

📚[أخرجه مسلم، في السلام: (٢/ ١٠٤٢) رقم: (٢١٨٢)].

══════ ❁✿❁ ══════

(❺) 🍁- خَـامِسًا : إِحْـدَادُ الـزَّوْجَةِ فِـي عِـدَّةِ وَفَـاةِ زَوْجِـهَا

❒ قَـالَ رَسُولُ اللهِ :

«لاَ يَحِلُّ لاِمْرَأَةٍ تُؤْمِنُ بِاللهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ أَنْ تُحِدَّ عَلَى مَيِّتٍ فَوْقَ ثَلاَثِ لَيَالٍ إِلاَّ عَلَى زَوْجٍ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ وَعَشْرًا.»

📚 [ أخرجه البخاري في الطلاق باب: تُحِدُّ المتوفَّى عنها زوجُها أربعة أشهرٍ وعشرًا (٥٣٣٤)].

══════ ❁✿❁ ══════

❍ عَـنِ الحُصَيْن بنُ مُِحْصَن: أنَّ عَمَّةً لَهُ أَتَتِ النَّبِيَّ فِي حَاجَةٍ، فَفَرَغَتْ مِنْ حَاجَتِهَا، فَقَالَ لَهَا النَّبِيُّ :
«أَذَاتُ زَوْجٍ أَنْتِ؟»،
قَالَتْ: نَعَمْ،
قال: «كَيْفَ أَنْتِ لَهُ؟»،
قَالَتْ: مَا آلُوهُ إِلاَّ مَا عَجَزْتُ عَنْهُ،
قَالَ: «فَانْظُرِي أَيْنَ أَنْتِ مِنْهُ، فَإِنَّمَا هُوَ جَنَّتُكِ وَنَارُك».

📚 [ أخرجه أحمد"، في مسنده: (٤/ ٣٤١)].[وصحَّحه الألباني في السلسلة الصحيحة: (٦/ ٢٢٠)].
Photo

Post has shared content

Post has shared content
اللهم صل وسلم وبارك على نبينا محمد

Post has attachment
PhotoPhotoPhotoPhotoPhoto
5‏/11‏/2017
22 Photos - View album

Post has attachment
Photo

Post has attachment
Photo

Post has attachment
Photo

Post has attachment
Photo

Post has attachment
Photo
Photo
5‏/11‏/2017
2 Photos - View album

Post has attachment
Photo
Wait while more posts are being loaded