انا لست حامل المسك...وايضا لست انا نافخ الكير
انا رجلا لا احمل حقدا على احد...واقدر الصغير قبل الكبير

انا لم ادعي يوما ما لست انا عليه....انا كما انا...ولا انتظر ابدا من احدا اهتماما بي او تقدير

انا اعرف من انا....قدر نفسي عرفته....رجل فقير
ولكنني ذو عزة...وحاشاي ان اكون يوما حقير

اقف بجانب من اعرفه ومم لا اعرفه قدر استطاعتي
وابدا لن يهز شخصيتي ريح او يغيرني اي تغيير

انا ابن ابي....هكذا علمني....ديني قبل دنيايا...وان رزقي فقط على ربي سبحانه العلي القدير

انا شخص مسالم....من عرفني فهمني...ومن لم يعرفني ربما يقلقه شكلي ثم يحدث التغيير

لم ارى كرها من عين نظرتني...ولم ارى سوى التقدير
حتى تلك العين التى دمرتني...كانت تتظاهر امامي بالخير

انا عيني لا ارفعها في انثى غيري....واغض طرفي عن كل ما هو للغير
ولا احقد على مم هو افضل مني...بل اعلم ان ذلك حكمة الله والتدبير

من مدحني في وجهي لا اسعد بمدحه....ومن وبخني في ظهري....لا ازكره الا بالخير
لم اخن صديقا طوال عمري....وتلقيت خيانات وقلة اصل اكثر من الكثير
لكن تعجبني دائما كلمات صديقي العم سمير....واخر ما قرات له....طبع العقرب ان يلسع...وطبعي ان اساعد واحسن....فلن اسمح لطبعه ان يغير طبعي....

انا لست حاملا المسك...وايضا لست نافخا للكير
انا اشغل النار كل يوم ثلاث مرات...ويزيد....لاطهي طعاما لا لاحدث فتنة وحريق....ويصيبني الدخان بالاذى...ويزول كل التعب...عندما اجد فيما صنعت ...التقدير

هذا انا يا زوار صفحتي....سعد اسمي....والبر طبعي....والقمر صديقي...والصمت بيتي...
Wait while more posts are being loaded