Post has attachment

الأ قدار 
فى حياتنا اليومية مصادفات عدة لا يكون للمرء منا يد بها أقدار كتبت علينا ان نعيشها وتلازمنا تفاصيل حياتنا 
بل هى من تصنع تلك التفاصيل وبدون سابق أنذار 
 منها ما يفرحنا ونسعد به ونتمنى أن يدوم ومنها أيضا ما يشقينا ونتمنى أن يزول 
ولاكن دائما القدر خصم عنيد يقف لنا ويمنعنا من لاحظات السعادة التى يمنحنا أياها يجعلنا نحلق كالطيور فى سماء أحلامنا 
هائمين سعداء بما منحنا من لحظات لم تدم طويلا يجعلنا نرسم ونخطط لطريق نتمناه ونعيشه فى خيلاتنا ونسعى جاهدين لجعله حقيقه وليس حلم لجعله حياة نحياها بالفعل وليس حلم يزول بمجرد أن نستيقظ من نومنا 
 ولاكن رحمة الله بنا أننا نعيش ونفيق من ثباتنا وحلمنا لنبحث عن حلم جديد نكمل به حياتنا 
لآن بأنتهاء الحلم تنتهى الحياة 
لو بطلنا نحلم نموت 
ولاكن ما يساعد على سلب أحلامنا منا هو خوفنا من المجهول والخوف من الخطأ وذلك يجعلنا لانتقدم خطوة واحدة ويجعلنا ثابتين فى أماكننا
اتمنى أن كل ما بداخلة خوف يمنعه من الآقدام على حياة هادئة سعيده يحلم بها ان يقاوم ويجرب ولن يخسر شئ اكثر من الخسارة التى تعود عليه وهو خائف من التجربة 
وأعلموا ان الله سبحانه وتعالى جعل الآجتهاد اساس للوصول الى ما نتمنى 
اجتهاد فى الحب والبحث عن شريك حياتك واجتهاد فى العمل والبحث عن اثبات ذاتك واجتهاد فى العبادة حتى ننول رضاء الله سبحانه وتعالى 
دعونا نجتهد حتى ننول ما نتمناه
                                                            دعونا نحارب خوفنا من الفشل 
                                                                                                              فمن توكل على الله فهو حسبه     

Post has attachment
يا حبيبتى يا مصر
كلنا بلا استثناء نحب مصر كل ابنائها بجميع طوائفها فلما لا نضع ايدينا فى ايدى بعضنا وننهض بمصرنا العزيزه لماذا لا ننحى جميعا مصالحنا الشخصيه جانبا وننظر فقط لمصلحة بلدنا الا تستحق منا العناء والتعب والشقاء من اجلها
اظن انها تستحق منا كل ذلك
لقد قمنا بثورة هى حديث العالم حتى الان اطفالها ورجالها ونسائها وشيوخها وكم منا ضحى بروحه من اجلها فى حرب 56 والعدوان الثلاثى وحرب اكتوبر 73 وثورة 25 يناير ولم ينظر احدا اوتخاذل فى تقديم دمه وروحه فداء لها ولنا جميعا حتى نحيا كراما مرفوعى الرأس
وجاء دورنا نحن الان لنقدم اقل بكثير مما قدموه من سبقونا وهو التكاتف والتلاحم من اجلها ونبذ العنف والخلافات والنظر فقط والتحدث فيما يصح عمله لتقدم مصر
اننا على اعتاب افلاس عام فى مصر لان كل شئ فى مصر توقف الانتاج والعمل ونستهلك فقط المخزون لدينا نحن جميعا ننظر تحت اقدامنا وليس للامام
ماذا تتنتظرون ان نصبح صومالا ثانيه ان نتسول قوت يومنا فلا نجده ثم بعدها نتسول لقمة عيش تسد جوعنا
ايها الشعب المصرى الطيب المغلوب على امره ضحية صراعات سياسيه صلطويه لادخل له بها ولا تعود عليه الا بالخراب قف يدا واحده ضد من يريدون لك الضياع
وأنتم ايها المتصارعون اتقوا الله فى شعبنا الطيب اتقوا الله فى شعب كادح مطحون بين رحا صلطويه ومصالح شخصيه اتقوا الله فينا
                     حسبى الله نعم الوكيل فى كل من يسئ او يخرب فى مصر
                    ولا يرد له الاستقرار
                                                          بحبك يا مصر بحبك يا بلادى
Photo
Wait while more posts are being loaded