Post has attachment

Post has attachment

Post has attachment
اخبار التقنية" أدلة على ارتباط برمجية WannaCry مع كوريا الشمالية

اخر اخبار التقنية اليوم الثلاثاء 16-5-2017 حيث أدلة على ارتباط برمجية WannaCry مع كوريا الشمالية من موقع عالم التقنية واليكم تفاصيل الخبر بالكامل في السطور التالية.

2017-05-16
توصّل باحثون من مختبرات كاسبرسكي إلى أدلة تؤكد علاقة كوريا الشمالية ببرمجية انتزاع الفدية WannaCry التي انتشرت سريعاً في العالم مؤخراً مسببة خسائر لا تحصى.

بحسب كاسبرسكي فإن الشيفرة البرمجية لبرمجية انتزاع الفدية المذكورة تشبه شيفرة برمجية استخدمتها مجموعة Lazarus المرتبطة بحكومة كوريا الشمالية.

أول من تحدث عن هذا الاكتشاف والعلاقة هو الباحث في قوقل Neal Mehta لكن كاسبرسكي تعتقد أن الأمر أوسع من ذلك والتشابه بين الشيفرتين البرمجيتين له أبعاد إضافية.

تدعي كاسبرسكي أن الشيفرة البرمجية التي تم الحصول عليها من WannaCry تم تجميعها من قبل نفس مجموعة Lazarus. وتم إنشاء النسخة الأولى من WannaCry في فبراير الماضي وتشير العينات التي تم الحصول عليها من شيفرتها البرمجية أنها تحوي تشابه مع شيفرة برمجية استخدمتها Lazarus لإنشاء باب خلفي في الأنظمة قبل عامين.

بدورها اكتشفت سيمانتك أيضاَ علاقات واتصالات بين الشيفرات البرمجية، لكنها مازالت غير قادرة على إتهام كوريا الشمالية بالوقوف وراء WannaCry كونها بحاجة للمزيد من التحقيقات.

بكل الأحوال مازالت التحقيقات في بدايتها، وتدعو كاسبرسكي الباحثين الأمنيين حول العالم بمتابعة الموضوع أكثر لمعرفة إن كان هناك دولة وراء برمجية انتزاع الفدية WannaCry أم مجرد شخص عادي استخدم شيفرات وأدوات وكالة الأمن القومي الأمريكي التي نشرتها ويكيليكس حتى يقلق العالم لأيام ويعطل أكثر من 200 ألف كمبيوتر في 99 بلد.

المصدر

واخيرا: "اخبار التقنية" أدلة على ارتباط برمجية WannaCry مع كوريا الشمالية - ولقد تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وليس عن طريق احد محرري الموقع من مصدره الاصلي وهو موقع عالم التقنية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم, وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر، ونحن نرحب باي اتصال بخصوص الاخبار المنشورة تبعنا, لاننا موقع محايد ونرحب بكل الاراء
Photo

HTC تكشف النقاب رسميًا عن هاتفها الجديد U11
أزاحت شركة HTC التايوانية عن هاتفها الجديد الذي حمل اسم U11، وهو جهاز ذو مواصفات رائدة ويُعتبر الجيل الجديد من HTC 10 مع الاعتماد على خطوط التصميم الرئيسية المُستخدمة في عائلة Ultra.

ويحمل الجهاز الجديد شاشة LCD حجمها 5.5 بوصة بدقّة 2K، مع طبقة من الزجاج مُنحني الأطراف، والمُصنّع وفق تقنيات Gorilla Glass 5، وهو ما يمنحه مُقاومة أعلى للصدمات والخدوش أيضًا.

داخليًا، يعمل الجهاز بمعالج سناب دراجون 835 ثُماني الأنوية، مع ذواكر وصول عشوائي 4 غيغابايت، ومساحة تخزين 64 غيغابايت، وهذه مواصفات خاصّة بنسخة الولايات المتحدة. أما النسخة الثانية فهي تعمل بنفس المعالج مع ذواكر وصول عشوائي بمساحة 8 غيغابايت، ومساحة تخزين 128 غيغابايت.

الوجه الخلفي للجهاز يحمل كاميرا بدقّة 12 ميغابيكسل، وزوّد كذلك ببطارية باستطاعة تخزين تصل إلى 3000 ميلي آمبير، للتساوى بذلك مع بطارية جالاكسي إس 8 من شركة سامسونغ. أما الوجه الأمامي فهو مُزوّد بكاميرا بدقّة 16 ميغابيكسل، والزر الرئيس Home أسفل الشاشة.

وتخلّت الشركة التايوانية عن منفذ السمّاعات 3.5mm واستخدمت منفذ USB-C للشحن وللسمّاعات كذلك. كما ذكرت أن الجهاز ولأنه يعمل بنظام أندرويد 7 زوّد بمساعد غوغل الرقمي Google Assistant، على أن يصل مُساعد أمازون أليكسا في وقت لاحق. ولم تكتفي الشركة بما سبق، فقرّرت تضمين مُساعدها الرقمي أيضًا الذي يحمل اسم Sense Assistant، ليعمل الجهاز بواسطة ثلاثة مساعدات رقمية.






ونوّهت الشركة إلى أن قوّة مُعالج سناب دراجون تجعل الجهاز قادر على التفرقة بين أوامر المستخدم الصوتية، وبالتالي يُمكن تفعيل المُساعد الرقمي المطلوب عبر الأوامر الصوتية بكل سهولة.

وقدّمت الشركة تقنية جديدة حملت اسم “إيدج سينس” (Edge Sense) والتي من خلالها يكون الجهاز قادر على استشعار ضغط المُستخدم على الأطراف لتنفيذ مهام مُختلفة؛ يُمكن من خلال الضغط لفترة قصيرة تشغيل الكاميرا، أو يُمكن الضغط لفترة مُطوّلة لفتح المُساعد الرقمي. وذكرت الشركة أن تحديثات قادمة للنظام ستسمح بتخصيص اختصارات أكثر للجهاز.

وسيتوفّر الجهاز الجديد، المُقاوم للماء والغبار وفق معيار IP67، بسعر يبدأ من 649 دولار أمريكي، وهو متاح للطلبات المُسبقة على أن يصل في وقت لاحق من الشهر الجاري.
Wait while more posts are being loaded