سأل الله تعالى ملك الموت :

الم تبكى مره وانت تقبض روح بنى أدم؟ .

فأجابه ضحكت مره وبكيت مره وفزعت مره !!

فقال الله تعالى: وما الذى اضحكك ??

فقال : كنت استعد لاقبض رجل وجدته يقول لصانع احذيه اتقن صنع الحذاء ليكفى من اللبس سنة . فضحكت وقبضته قبل ان يلبسه .

فقال له الله: وما ابكاك ??

فقال : بكيت عندما امرتنى ان اقبض روح امرأه وذهبت اليها وهى فى صحراء جرداء وكانت تضع مولودها . فانتظرت حتى وضعت طفلها فى الصحراء الجرداء وقبضتها وانا ابكى لصراخ طفلها وحيدا دون ان يدرى به احد .

فقال له الله: وما الذى افزعك ??
فقال : فزعت عندما امرتنى ان اقبض روح رجل عالما من علمائك وجدت نور يخرج من غرفته كلما اقتربت من غرفته فج النور ليرجعنى وفزعت من نوره وانا اقبضه .

فقال له الله: اتدرى من هو الرجل ?

انه ذاك الطفل الذى قبضت امه وتركته فى الصحراء تكفلت به ولم اتركه لاحد .

سبحان الله يافارج الهمّ وياكاشف الغم فرّج همي ويسرّ أمري و أرحم ضعفي و قلة حيلتي وأرزقني من حيث لا أحتسب يارب العالمين .

هل تعلم أن الحكمة الشھيرة ؛

”̵ رضا الناس غاية لا تُدرك ”̵

يوجد لها تكملة رائعة هي ؛

”̵ ورضا الله غاية لا تترك ”̵

" فاتُرك . . الذي لا يُدرك ،،، وأدرك الذي لا يُترك "

ﺍﻟـــﺬﺍﻛــﺮﺓُ ﻻ‌ ﺗـﺤـﺘـﻔــﻆُ ﺑـﺎﻟـﻮﺟـــﻮﻩ

ﺑـﻘــــﺪﺭِ ﻣــﺎ ﺗَــﺤـﺘـﻔـــﻆُ ﺑـﺎﻟـﻤـﻮﺍﻗـــﻒ

كُل خُطْوَة جَمِيلة فِي حَيَاتِي سَبَبهَا ; دعَوَات امِي ! ♥

بعَضْ الـأشخَاصْ فِكرةْ التَأملْ فِيْ مَلـامحھِمْ فقَطْ تجلَبْ السَعادةْ .| ~
Wait while more posts are being loaded