Profile

Cover photo
‫جريدة الصباح الصباح‬‎
267 followers|28,097 views
AboutPostsPhotosYouTube

Stream

 
( عاصفة الحزم والامن القومي العربي  )
بقلم : سري القدوة
 
ما من شك ان اليمن تشكل العمق العربي الاستراتيجي للامة العربية في جميع مكوناتها السياسية الثقافية والاقتصادية والمجتمعية والحضارية كانت وستبقي عبر التاريخ .. وان سقوط اليمن في براثين التخلف والحقد الايراني يعني سقوط الامة العربية والاسلامية كلها وانهيار البعد القومي العربي والمنظومة الاتحادية في دول الخليج العربي .. واطفاء نيران الكراهية والعنصرية والحقد علي المستوي العربي بشكل عام .
 
اننا ومع اندلاع الحرب في اليمن الشقيق ومحاولة الحوثيين اتباع النظام الايراني السيطرة علي اليمن فأننا نقف مع اليمن الشقيقة رئيسا وحكومة وشعبا في تصديها لهذا الإرهاب الذي يقوده مجموعات التطرف والحقد من الحوثيين خرجي المدارس الايرانية المهيمنة والمسيطرة علي عقول البشر في نشر الارهاب والفوضى في الوطن العربي للنيل من امتنا وديننا الاسلامي  ونؤكد أن اليمن  لقادرة بحكمة قيادتها ووعي شعبها العظيم على ملاحقة الإرهاب الغاشم ومن يقومون به ونحيي الجيش اليمني ورجال الأمن على ما يقدمونه لتظل اليمن بلد الاستقرار والتعايش والديمقراطية، ونتمنى الأمن والاستقرار والتقدم والازدهار لليمن والخروج من هذه الازمة الكارثية علي امتنا العربية والاسلامية .
 
 
ان الارهاب لا دين له ولا مكان .. واننا دين  وبشدة الهجمات الارهابية التي لا عنوان لها سوى النيل من امتنا العربية وتدمير الشعوب العربية واللهث وراء التخلف والحقد والكراهية والعنصرية ..
 
اننا اليوم بحاجة الي وحدة الموقف العربي والعمل المشترك لمواجهة هذا الارهاب الظالم ووضع حد له ..
 
ان صورة المشهد اليمني اليوم  من تطورات دراماتيكية حيث إصرار الحوثيين اتباع ايران علي الانقلاب واستلام الحكم بقوة المليشيات المسلحة والسعي لإقامة امارتهم المزعومة علي حساب الشعب اليميني والامة العربية والاسلامية والعمق القومي العربي كل ذلك يدفعنا الي ضرورة العمل المشترك من اجل حماية الجبهة الداخلية لليمن وعدم انهيار اسس العمل العربي المشترك .
 
 
ان محاربة الارهاب والتطرف يدفعنا الي ضرورة الوحدة والعمل بشكل جاد لتشكيل قوات عربية موحدة لحماية الامن القومي العربي ومواجهة الارهاب والتطرف الذي يضرب بالأمة العربية في كل مكان ويدفع اجيالنا حياتهم ومستقبلهم ثمنا  لهذا الارهاب .
 
 
ما يحدث في اليمن أو العراق او سوريا او غزة وسيناء من محاولات مستمرة للسيطرة وبث الفرقة وتشكيل عصابات تخدم التطرف والعنصرية .. وفي ظل ذلك علينا ان ندرك حقيقة ما يجري من مؤامرات وعلينا ان لا نحمله معنى ( الصراع المذهبي : سنة وشيعة ) فهذا الامر يخطط له الغرب ويسعون الي نشره بين المسلمين وان الامر لا يتعدى سوى  تمدد استعماري سياسي  فارسي ايراني فاشي والذي يحمل عنوان السيطرة الشيعية الفارسية والهيمنة علي المنطقة العربية .. وطالما حلموا بهذا الامر وخططوا له وجندوا الاحزاب والمجموعات لنشر هذا الفكر السلطوي الايراني بالمنطقة .
 
 
واليوم وبعد هذه التطورات والمستجدات في هيكلة النظام العربي الجديد فان موقف المملكة العربية السعودية كان قويا وموحدا وجاء في الوقت المناسب حيث يجب ان يكون الرد علي كل هذا التطرف لذلك كان الرد عربيا موحدا بكل تأكيد بقيادة المملكة السعودية من اجل الدفاع وحماية الشعب اليمني من خطر الحوثيين عبر عمليات ( عاصفة الحزم ) فهذا موقف حازم نقدر عاليا كل من ساهم في اتخاذه وندعو الي مواصلة الجهود العربية المشتركة والموحدة من اجل الخروج من هذه الازمة ورد الاعتبار الي الدولة اليمنية ووحدتها التي هي وحدة العرب جميعا .
 
 
ان الدفاع العربي المشترك من اجل مواجهة الارهاب هو مهمة قومية يجب علي الجميع المساهمة بها والمشاركة لمواجهة المد الارهابي والتطرف والعمل علي وحدة الموقف العربي تجاه القضايا المصيرية  .
 
 
ان المد الحوثي يعني انتشار قواعد الارهاب بالمنطقة وانتشار الفوضى الخلاقة واعوان ايران من الحوثيين في اليمن ..وتمددهم في المنطقة العربية .
 
ان العمليات المشتركة تهدف الى الدفاع عن الحكومة الشرعية في اليمن ومنع حركة الحوثيين المتطرفة ( المدعومة من ايران ) من السيطرة على اليمن  .
 
ان التحالف يضم اكثر من عشر دول شاركت في هذه العمليات، الهادفة لمنع سقوط اليمن بأيدي الحوثيين بعد ان تفاقمت الازمة في اليمن مع سيطرة الحوثيين في شباط على العاصمة صنعاء وهم يقاتلون اليوم للسيطرة على عدن كبرى مدن الجنوب التي لجأ اليها الرئيس اليميني عبد ربه منصور هادي بعد ان فر من صنعاء .
 
ان حماية اليمن والخليج وباب المندب من المد الفارسي أمر مستعجل والتدخل العربي ضروري وأكيد .. حيث يجب ان لا نفقد البوصلة وان نعمل بكل قوة من اجل حماية الامن القومي العربي  ..
 
عاشت اليمن  الاصيلة العربية ..
عاشت اليمن الثورة والكرامة..
عاشت اليمن  واحدة موحدة في مواجهة الارهاب ..
 
 
سري القدوة
رئيس تحرير جريدة الصباح – فلسطين
http://www.alsbah.net
infoalsbah@gmail.com
 ·  Translate
1
Add a comment...
 
انتخاب ( العنصرية والاحتلال )  
بقلم / سري القدوة
سفير النوايا الحسنة في فلسطين
 
نتائج الانتخابات الاسرائيلية تثبت ان المجتمع الاسرائيلي اختار ( العنصرية والاحتلال ) بدل المفاوضات مع الفلسطينيين بعد الانتصار الكبير الذي حققه رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو في الانتخابات التشريعية التي جرت مؤخرا في اسرائيل .
 
ان اسرائيل العنصرية اختارت طريق العنصرية والاحتلال والاستيطان .. اختارت طريق الدم والقتل والعنف والارهاب المنظم الذي يمارسه جيش الاحتلال بحق شعبنا الفلسطيني الذي يطالب بحقه في تقرير المصير واقامة دولته الفلسطينية المستقلة .. ان شعب اسرائيل اليوم اختار العنصرية ولم يختار السلام .. وبذلك يكون قد اصدر شهادة وفاة لعملية السلام وانهاء اتفاقيات السلام كلها التي وقعتها بعض الدول العربية مثل الاردن ومصر ومنظمة التحرير الفلسطينية ..
 
للأسف الإسرائيليين غير مؤهلين للسلام ..  والانتخابات اﻻسرائيلية تعيد انتاج  هذا النتن ياهو الذي يعمل ضد العرب وضد مسيرة السلام بالمنطقة حيث لم تشهد مسيرة السلام أي تقدم يذكر  في عهده  ..
 
ان قدر شعبنا الفلسطيني ان يعيش في حالة عدم وجود شريك حقيقي للسلام ... وان يدفع ثمن اﻻحتلال وعدم العيش بحرية وتقرير المصير ..
 
بالتأكيد سيكون نتائج اﻻنتخابات علي الشعب الفلسطيني لها انعكاسات واضحة ... والسؤال الاهم ما هي توجهات القيادة الفلسطينية في المرحلة المقبلة وهل لنا ان نبقي اسيرين لموقف نتينياهو الذي جربناه طيلة السنوات الماضية ولم يمنحنا اي شيء من حقوقنا ..
 
ان هناك ملفات مهمة بات من الضروري فتحها بعد هذا التحول في الموقف الاسرائيلي وان تكون رسالتنا الفلسطينية وموقفنا هو وحدة شعبنا ومصيرنا وعدم الانجرار تجاه مواقف ترفض الحق الفلسطيني ..
 
لقد سئمنا من الجعجعة والشعارات الرنانة والمقاومة الزائفة التي فرضت هدنة علي شعبنا وحروب كانت نتائجها مزلة ومهينة للشعب الفلسطيني وتاريخه الوطني ..
 
فبعد حروب غزة واتفاقيات الهدنة المبرة مع الاحتلال الاسرائيلي والتي لم تجلب لشعبنا اي شيء واي نتائج دعونا نعيد انتاج مقاومة حقيقية ووحدة موقف فلسطيني وطني من اجل حماية شعبنا بعيدا عن الشعارات الزائفة ..
 
اننا امام استحقاقات جديدة وليس امام مرحلة وهم ممكن ان نعيش بها فالمرحلة تتطلب تحقيق طموحات شعبنا وفرض واقع جديد لإنتاج ظروف تفرض علي الاحتلال التعاطي مع الشعب الفلسطيني واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ..
 
أن إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بن يامين نتن ياهو فوزه في الانتخابات بشكل كاسح وهو الذي رفض قيام دولة فلسطينية وتبارت الأحزاب الإسرائيلية في مزايدات التوسع الاستيطاني وعدم منح الفلسطينيين أي شيء إنما تظهر درجة الانحطاط العنصري الإسرائيلي الذي جعل من النظام الإسرائيلي نظاما ارهابيا يدعم ويمارس الارهاب وهو الأسوأ في تاريخ البشرية .
 
 
في ضوء هذه السياسة الاحتلالية السؤال الكبير المطروح الان كيف لنا ان نواجه هذه المخططات القمعية والتدميرية للمجتمع الفلسطيني .. ومن اجل الإجابة علي هذا التساؤل المهم نقول علينا وكخطوة اولي العمل علي الاستمرار بالتوجه لمحكمة لاهاي والانضمام لكل المنظمات الدولية لترسيخ الاسس القانونية الدولية لدولة فلسطين المحتلة وعلى المجتمع الدولي الان ان يساند مسعى فلسطين كدولة تحت احتلال بالتوجه الى محكمة الجنايات الدولية والانضمام الى المواثيق والمؤسسات الدولية الاخرى .
 
 
وفي ضوء سياسة رئيس حكومة الاحتلال وغطرسة وعنجهية  علينا ايضا العمل علي تدويل القضية الفلسطينية واستقطاب الدعم الدولي لمحاصرة وإضعاف اسرائيل والكشف عن جرائم الحرب التي مارستها العصابات الاسرائيلية تجاه شعبنا والكشف عن الجرائم واعمال الارهاب التي تمارسها بحق الارض والانسان الفلسطيني واحتلالها لشعبنا وأرضنا ومواصلة ممارستها ( لسياسة الابرتهايد )  بحق شعبنا وارضنا الفلسطينية .
 
واليوم بات من المهم ايضا تفعيل كل القرارات الصادرة عن المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية وخاصة قرار وقف التنسيق الامني والتوجه لمحكمة الجنايات الدولية لمحاسبة إسرائيل على جرائم الاستيطان والعدوان على قطاع غزة وهذا العمل لا يمكن ان يكون او ينجح في ظل استمرار الانقسام الفلسطيني حيث بات اولوية اولي لدى القيادة إنهاء الانقسام بين الضفة وغزة والخلاف بين "حماس" و"فتح" وبقية الفصائل .
 
 
واما علي الصعيد الوطني علينا العمل فوارا ومن اجل مواجهة غطرسة الاحتلال الاسرائيلي تجسيد الوحدة الفلسطينية ولا بد من المباشرة في خطوات جدية لتشكيل حكومة وحدة وطنية تضم كل الأطراف بلا استثناء وانعقاد لقاء فوري لقادة العمل الفلسطيني ضمن الإطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير الفلسطينية واعتباره هيئة دائمة لصياغة القرار الفلسطيني الموحد في كافة المجالات الداخلية والخارجية .
 
 
اننا نقف اليوم امام استحقاق وطني كبير الا وهو الانتخابات الفلسطينية الرئاسية والتشريعية حيث بات التحضير لها مطلب وطني .. التحضير في الأمد القريب لإجراء انتخابات شاملة لمؤسسات السلطة الوطنية ودولة فلسطين الرئاسية والتشريعية ومنظمة التحرير .
 
أننا نقف اليوم أمام معركة سياسة كبيرة وقاسية وأن وعلينا لملمة الشمل الفلسطيني من اجل مواجهة هذا التطرف والعربدة الاسرائيلية .
 
 
سري القدوة
رئيس تحرير جريدة الصباح – فلسطين
http://www.alsbah.net
infoalsbah@gmail.com
 ·  Translate
1
Add a comment...
 
حركة ( الانقلاب الحمساوية )
بقلم : سري القدوة
هي نفس اللغة التي تسوقها حركة الانقلاب والانقلابين في حماس من اليوم الاول لانقلابها في قطاع غزة منذ عام 2006 وحتي يومنا هذا حيث نسمع نفس الاسطوانة ونفس اللغة ولم يدركون بعد ان اهلنا في غزة يرفضون انقلابهم ويرفضون استمرارهم في الحكم ..
 
وصلنا الي نقطة تشكيل ( حكومة التوافق الفلسطينية )  واليوم نصل الي تجميد عمل هذه الحكومة وقلنا بالأساس ان الهدف من تشكيل حكومة التوافق هو ادارة الانقسام وليس انهاء هذا الانقسام واليوم نشهد نفس المخطط للانقلاب علي حكومة التوافق ومحاولة حركة حماس علي تشكيل لجنة محلية لا دارة قطاع غزة علي امل ان تتمكن من دفع رواتب موظفيها ..
 
ان قادة حماس  يذرفون دموع التماسيح على معاناة اهلنا في قطاع غزة بالرغم من ادراكهم أن اصغر طفل فلسطيني يعرف بانهم المتسببون بهذه المعاناة  من خلال اصرارهم على ابقاء سيطرتهم على غزة وتكبيل ايدي الحكومة وعدم السماح لها  ببسط  ولايتها على القطاع.
 
ان ما تقوم به حركة حماس مرفوض وشعبنا يرفض بالكامل الممارسات المتصاعدة التي ترتكبها قيادة حماس وخاصة اعاقة اي دور لحكومة التوافق الوطني ونشر الفوضى التى حدثت مؤخرا  بالبنوك العامة وضد مقر الحكومة الفلسطينية، و التهديدات، كل ذلك هو خلط للأوراق، و ما الدعوة الاخيرة التي اتت من حركة حماس حيث قاطعت 6 تنظيمات الاجتماع ، حيث جرى في هذا الاجتماع توجيه شتائم الى القيادة الفلسطينية، كل ذلك يأتي في سياق قطع الطريق على المصالحة والضغط على شعبنا، الذي يعيش في طقس سيء جدًا هنالك أطفال استشهدوا من جراء البرد القارس وان الدول المانحة تنتظر وحكومة التوافق الوطني لم تستلم شيء بخصوص الأعمار، كل ذلك يجري لحرف النضال الفلسطيني عن مساره، و ما يعانيه شعبنا من حصار في ظل ما تقوم به حكومة الاحتلال من احتجاز للأموال، كل ذلك يتطلب وحدة وطنية حقيقية ومسؤولية وطنية جادة .
 
ان حكومة التوافق الوطني تم تشكيلها بموافقة الجميع، وأي دعوة من حماس لاطار بديل هو انقلاب علي الموقف الوطني الفلسطيني ومنظمة التحرير الفلسطينية .
ان حكومة التوافق الفلسطينية  هي حكومة الكل الفلسطيني ويجب اعطائها كل الامكانيات لأعمار غزة، بعد حرب الإبادة التي حصلت على غزة، وتدمير و قتل و تشريد شعبنا، كل ذلك بحاجة الى عمل حاد ومسؤول من قبل الكل الفلسطيني .
 
ان عدم تمكين الحكومة من استلام المعابر واعادة الموظفين الشرعيين الى وزاراتهم ومنع الحكومة من بسط سيطرتها الامنية على القطاع هو السبب في استمرار معاناة اهلنا في القطاع  ، بالرغم من كل ذلك فان الرئيس ابو مازن وحكومة الوفاق الوطني اصروا على طرق كل ابواب العالم من اجل اعادة الاعمار وتوفير السكن الملائم لمئات الالاف من ابناء شعبنا الذين هدمت منازلهم في مغامرات حماس وحروبها الا وطنية ، خدمة لا هداف التنظيم الدولي لجماعة الاخوان وخدمة لمحاور اقليمية ولمصالحها الضيقة.
 
ان  من يعتدي على الوزراء كما حصل مع وزير الصحة ويحاصرهم في مقرهم كما حصل في اجتماع الحكومة الاخير او في الفنادق كما حصل مع وزراء الضفة ويرسل لهم رسائل تهديد يومية ويفجر المنازل ويسطوا على البنوك والشركات ويجبي الضرائب غير القانونية هل يكترث بمعاناة اهل غزة ؟
 
ان حماس  لم تكن تريد من حكومة الوفاق ولا تريد منها سوى ان تتحول الى صراف الي وبنك يصرف المال لموظفيها ويعفيها من اي مسؤولية مالية تجاه اهلنا في القطاع من دون ان تتنازل عن تفردها في حكم غزة.
 
أن تاريخ حماس وممارساتها والتصريحات اليومية المسمومة والحاقدة لقادتها تثبت أن هذه الحركة  لا تستطيع العيش  والاستمرار الا في ظل حالة انقسامية، حيث المسرحية الهزيلة  التي استخدم فيها قادة حماس منبر المجلس التشريعي المغتصب  في غزة ، وبدلا من ان يكون هذا المنبر ، منبر وحدة يبث خطابا وطنيا ايجابيا ، حولته حماس الى منبر  يبث احقاد وسموم قادتها الذين تباروا  الواحد  بعد الاخر على مهاجمة  الرئيس محمود عباس وحركة فتح وحكومة الوفاق الوطني ملتقين مع قادة الاحتلال الاسرائيلي بنفس الخطاب ونفس اللغة التحرضية .
 
اننا هنا نتساءل ونقول لماذا لم نسمع من اي مسؤول حمساوي أي كلمة  ضد دولة الاحتلال التي تحجب اموال الشعب الفلسطيني؟، لماذا لم يتحدث هؤلاء  عن  عملية استهداف المسجد الاقصى و تهويد القدس والاستيلاء على الارض الفلسطينية  في كل دقيقة تمر اين هم من المعركة السياسية التي يخوضها الرئيس والقيادة الفلسطينية الوطنية والشعب الفلسطيني من اجل انهاء الاحتلال وبناء الدولة الفلسطينية.
 
اننا اليوم ندعو جميع الفصائل الفلسطينية ومؤسسات المجتمع المدني الفلسطيني الي الوحدة والحرص واليقظة ودعم الخيار الوطني الفلسطيني في اطار المؤسسات الشرعية الفلسطينية مؤسسات الشعب الفلسطيني التي باتت تتعرض الى اكبر مؤامرة من اجل سرقتها وتشويه صورتها وان نعمل جميعا من اجل حماية منظمة التحرير الفلسطينية صوت الشعب الفلسطيني وصوت من لا صوت لهم ... من اجل حماية شعبنا وحماية المشروع الوطني الفلسطيني ومن اجل وحدة فلسطين وضمان قيام الدولة الفلسطينية.
 
أن خيوط المؤامرة باتت واضحة فتصريحات وزير خارجية الاحتلال ليبرمان بضرورة التخلص من الرئيس عباس ، ستنفذ بأيدي فلسطينية ، ايدي اصحاب نهج الانقلاب والانقسام والمؤامرات في الساحة الفلسطينية ، فهذا  التناغم بين تصريحات وافعال حماس مع مواقف قادة الاحتلال الاسرائيلي، لأكبر دليل علي  أن مؤامرتهم ستفشل على صخرة صمود ووعي جماهير شعبنا.
 
في ظل هذا التشابك الواضح والمشهد السياسي اليوم نرى لا فرق بين ليبرمان والبردويل فكلاهما يلتقيان ضد الفلسطيني الذي يطالب بحقه ويسعي الي تحقيق حلم الدولة الفلسطينية .. البردويل يصر علي الانقسام واحتفاظ حماس بقطاع غزة اما ليبرمان يصر علي عدم اقامة دولة فلسطينية واستمرار الوضع كما هو عليه ..
هذا هو واقعنا للأسف ولا يوجد فرق بين هؤلاء الذين يتطاولون علي الحق الفلسطيني ويصرون علي استمرار تدمير المشروع الوطني واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ..
 
لنعمل جميعنا من اجل اجهاض مشروع حماس الانتقلابي الجديد في غزة .. والتصدي وافشال مؤامرة ( ادارة قطاع غزة ) المزعومة .
 
 
ان جماهير شعبنا وقواه وفصائله الوطنية، مدعوه اليوم  الى الوقوف صفا واحدا في وجه هؤلاء الانقلابين  وابلاغهم رسالة واضحة وصارمة  أن عهد الانقسام  قد انتهى، وان الشعب الفلسطيني لديه معركة واحدة ومصيريه وهي مع الاحتلال الاسرائيلي من اجل حريته واستقلاله.
 
 
رئيس تحرير جريدة الصباح – فلسطين
http://www.alsbah.net
infoalsbah@gmail.com
سري القدوة
 
 ·  Translate
2
Add a comment...
 


تفجير المركز الثقافي الفرنسي في غزة  عمل اجرامي وارهابي

بقلم : سري القدوة

 

مرة اخري يطل علينا الارهابيون في غزة وتقوم القوى الظلامية بتوجيه شكرها الي الشعب الفرنسي حيث اعتراف البرلمان الفرنسي بحق الشعب الفلسطيني و بالدولة الفلسطينية و تفجر المركز الفرنسي ....

انني اعتذر لفرنسا و للشعب الفرنسي عن هذا العمل الجبان والارهابي والذي لا يمت للشعب الفلسطيني باي صلة ..

اصوات التفجيرات الارهابية لن ترهب شعبنا ولن تنال من اهل غزة الكرام اصحاب الاصالة والحضارة والتاريخ .. وهذه الاصوات النشاز ستتلاشى ولن تبقي ..

أرداه اهلنا واصرارهم علي التخلص من هذا العمل الارهابي والممارسات الاجرامية هي ارادة قوية سوف تستمر بقوة للتصدي لأعمال القمع والارهاب لن تنالوا من صوت فلسطين القوي صوت احرار غزة وابطالها ...

 

انني استنكر هذا العمل الارهابي الاجرامي الوقح وقيام فئه ضاله بتفجير المركز الثقافي الفرنسي في مدينة غزة للمرة الثانية علي التوالي واطالب بضرورة فتح تحقيق عادل وجاد وتقديم المجرمين للمحاكمة .. بعيدا عن سيطرة حكم حماس وميلشياتها المسلحة في قطاع غزة ..

 

ان المركز الثقافي الفرنسي في غزة يقع جغرافيا في المربع الامني الاول في غزة والذي توجد فيه اغلب المكاتب الامنية التابعة لحركة حماس وهو بالقرب من سجن انصار ومواقع الامن الداخلي ومقابل الشرطة التي تسيطر عليها حماس وبهذا يكون صعب علي اي جهة اختراق هذا المربع واستهداف المركز الثقافي الا بتسهيلات من عناصر حماس نفسها وكانت مدينة غزة قد شهدت خلال الشهر الماضي سلسة من التفجيرات استهدفت منازل عدد من قيادات حركة فتح وايضا استهدفت تفجير منصة الذكرى العاشرة لرحيل رمزنا  الشهيد ياسر عرفات .. وان من يسطر علي غزة بقوة السلاح هو المسؤول عن الامن في قطاع غزة وحماية المؤسسات الدولية والتي تقدم خدمات مهمة لشعبنا .

ولا يكفي هنا الاعلان من داخلية حماس فتح تحقيق شكلي لمعافاتها من المسؤولية عن الامن في قطاع غزة .

 

 

ان المركز الثقافي الفرنسي في مدينة غزة يعد معلم ثقافي مهم له تاريخه واسلوبه في ادارة الحياة الثقافية والانشطة المختلفة والمتنوعة في قطاع غزة حيث قام ما اطلق عليهم بالمجهولين بتفجيره وحرقة ويأتي هذا التفجير في المركز قبل وصول حكومة التوافق الفلسطينية والدكتور رامي الحمد الله رئيس الوزراء الي غزة بيوم واحد ووقع انفجارين متتاليين وقعا بالمركز الثقافي الفرنسي بغزة.

 

ان المركز الثقافي الفرنسي تم انشائه في قطاع غزة عام 1982 كأول مركز ثقافي أجنبي ناشط في الأراضي الفلسطينية ..

 

ان المركز الثقافي الفرنسي يديره القنصل الفرنسي في غزة د.مجدي شقورة الذي تم قصف بيتة اثناء العدوان الاخير 2014 حيث تحول الي ركام من قبل الطائرات الاسرائيلية ..

 

ان هذا العمل يعد رساله واضحة من قبل من قام بالتفجير حيث يستهدف الي اجهاض أي خطوات اوروبية للاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة وابقاء حالة الفوضى في قطاع غزة ..

 

من حقنا اليوم ان نتساءل هنا من الجهة التي وقفت وراء هذا التفجير الغير مفهوم والغير واضح علي الاطلاق ..

 

ان فئه ضالة تقف وراء التفجير الشنيع الذي يعبر عن عمل ارهابي تمارسه عصابات يجب ان يتم التدخل لوقف هذا العمل الذي يخلق حالة من الفوضى والارهاب المنظم الذي تقوده عصابات مجهلة في قطاع غزة ..

 

انني استنكر هذا العمل الاجرامي الذي لا يعبر عن واقعنا الفلسطيني ولا عن حرية شعبنا وحضارتنا الفلسطينية ولا عن تاريخ العلاقات الفلسطينية الفرنسية وعن الموروث الثقافي والحضاري الفلسطينية ..

 

سفير النوايا الحسنة في فلسطين

رئيس تحرير جريدة الصباح – فلسطين

http://www.alsbah.net

infoalsbah@gmail.com

سري القدوة

 
 ·  Translate
1
Add a comment...
 
سفير النوايا الحسنة سري القدوة : يدين التفجيرات الارهابية في غزة ويدعو لتشكيل لجان شعبية لأحياء ذكرى استشهاد الرئيس ياسر عرفات
 
في تصريح صحفي  لسفير النوايا الحسنة  الاعلامي الفلسطيني/ سري القدوة بمناسبة احياء ذكرى الشهيد القائد ياسر عرفات (ابو عمار ) والعمل بفكر وتراث ياسر عرفات ملهم الثورة الفلسطينية ودليل عمل لكل احرار فلسطين ، والتمسك بالمشروع الوطني الفلسطيني .
 
 قال القدوة :   احياء ذكري استشهاد الرئيس ياسر عرفات تأكيد علي الالتفاف الشعبي الفلسطيني وتمسك شعبنا بالإرث الكفاحي للزعيم الخالد .
 
وقال القدوة اننا ندين وبشدة  الاعمال الارهابية التي تهدد المواطنين والتي كان اخرها الانفجارات والتهديدات التي طالت قيادات حركة فتح في غزة ، ونؤكد وبالدلائل الملموسة ان من يدعون انهم داعش في غزة ، هم مجموعة من مجموعات حماس التي ترفض الانصياع لرغبة شعبنا في انهاء الانقسام ، واننا نؤكد ان على شعبنا رفض هذه الحثالات الضارة بمجتمعنا ، وعلى قيادات فتح عدم الانصياع لتلك التهديدات ، والتحدي يكمن في تنفيذ واقامة مهرجان  الوفاء للقائد الشهيد الراحل ابوعمار .
 
ان ما يجري من غزة من قبل هذه المجموعة الارهابية وبأوامر عليا من بعض المتنفذين في حكومة الانقلاب الحمساوية ، وما يسمى ب مجاهدي الدولة الاسلامية لا مكان لهم في أفكار وأخلاق شعبنا الذي تربى على الدين الاسلامي الرحيم ، وإن هذه المجموعات الخارجة لا علاقة لشعبنا بهم .
 
وقال القدوة في تصريحه اننا  ندعو السيد رئيس وزراء حكومة الوفاق ووزير الداخلية أن يتخذ الاجراءات العاجلة لضبط هؤلاء الخونة الذين يدعون الاسلام ويمنعون احياء حفل شهيد الامة العربية ، فإن كان حقا لوزارة الداخلية بحكومة الوفاق اي سلطة في غزة نحن في انتظار اعلان الحقائق ، فإننا في غزة تعودنا أن لا تخفى جريمة الا ويتم اكتشافها بأسرع وقت ..
 
واضاف ان احياء ذكرى رحيل زعيمنا الخالد ياسر عرفات لها معني وطني ونضالي كبير والمطلوب اليوم من الكل الفلسطيني المشاركة في هذه الاحتفالات التي سيتم تنظيمها بالضفة والقدس وخاصة في قطاع غزة ومناطق 48 واماكن الشتات الفلسطيني والمطلوب اليوم وخاصة من حركة فتح واللجنة المركزية للحركة العمل علي استعدادات مكثفة لإحياء الذكرى العاشرة لاستشهاد الرئيس الخالد ياسر عرفات في الحادي عشر من الشهر القادم.
 
ودعا الى العمل علي تشكيل لجانا تنظيمية وجماهيرية لإحياء الذكرى بما يليق بالرئيس الشهيد عرفات مؤسس وقائد ورمز الثورة الفلسطينية المعاصرة ..
 
وشدد اننا اليوم بحاجة ماسة الي العمل بروح الوحدة والقوة لنرسم المستقبل الفلسطيني وان تمسكنا في مبادئ رسخها القادة الشهداء وعلي رئيسهم الشهيد القائد الرئيس ياسر عرفات وأكد علي اهمية العمل ضمن المنطلقات والمدرسة العرفاتية التي ننتمي اليها ونعمل من خلالها فكرا ووعيا وثورة ..
ودعا جماهير شعبنا الفلسطيني وابناء الثورة الفلسطينية الى اوسع مشاركة بالوطن  وخاصة في قطاع غزة والشتات لأحياء ذكرى الزعيم ياسر عرفات .
 
وختم  علينا جميعا التمسك بالقرار الوطني الفلسطيني المستقل وبمنظمة التحرير الفلسطينية ممثلا شرعيا ووحيد للشعب الفلسطيني على طريق الحرية والاستقلال واقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس العربية وحق العودة والافراج عن الاسرى ، والالتفاف حول المشروع الوطني الفلسطيني .
 
يشار ان سري القدوة  تم اختياره من اﻻتحاد البرلماني الدولي متعدد اﻻغراض سفيرا للنوايا الحسنة في فلسطين لدوره ونشاطه المميز بالدفاع عن حقوق الانسان وخدمته للقضية الفلسطينية .
 ·  Translate
1
Add a comment...
 
لن يرحمكم التاريخ
اليوم الذكرى الـ 97 لوعد بلفور المشؤوم
يصادف اليوم الأحد، الذكرى الـ 97 لوعد بلفور المشؤوم، الذي منحت بموجبه بريطانيا الحق لليهود في إقامة وطن قومي لهم في فلسطين.
تسقط بريطانيا العظمي صاحبة التاريخ الاسود بحق الشعب الفلسطيني ..
جرائم بريطانيا علي مدار التاريخ كانت وستبقي ولن ينساها الفلسطيني فهيا المجرم الاول الذي قسم فلسطين وساعد اليهود ودعمهم في قيام ما يسمي باسرائيل وها هو آرثر جيمس بلفور صاحب الوعد المشئوم وزير خارجية بريطانيا يعود مجددا بثوب جديد حيث ترفض بريطانيا العظمي كما يحلو ان يسمو انفسهم وهي بواقع الامر لا عظمي ولا حتي كبري بل ساقطة سقوط مروع في الحقد الاعمى والتنكر لشعب فلسطين وحماية اسرائيل ودعمها لمشروع الاستعمار والتخلف في العالم ..
بريطانيا في عهد ويليام هيغ وزير الخارجية يأبى الا وان يكون امتداد طبيعي لحقد بلفور حامي حمي اسرائيل وعلي نفس الخط وبنفس الطريقة العمياء يكرر نفس المشهد الاجرامي ويرسم معالم الحقد الاسود والأجرام الاعمى بحق الشعب الفلسطيني
بريطانيا تعلن عن امتناعها علي التصويت مع الدولة الفلسطينية في نصف الارض الفلسطينية بل اقل من النصف .. وهي من باب اخر اولي الدول ان تصوت بنعم وألف نعم لدولة فلسطين تعبيرا فقط عن اجحافها التاريخي وظلمها لشعب فلسطين ..
رغم مرور اكثر من تسعون عاما علي وعد بلفور الا ان بريطانيا العظمي ما زالت تنحاز الي اسرائيل ..
ان التاريخ سيسجل مجددا هذا الظلم البريطاني ضد الشعب الفلسطيني مهما طال الزمن .. لن ينسي الشعب الفلسطيني هذا الظلم وهذا العداء ونحن نقولها وبصوت عالي لا نريد اصواتكم ولا نريد اعترافكم .. فلسطين الان واقع نلمسه .. والعالم كل العالم يعترف بفلسطين الا انتم اعداء الانسانية وقتلت السلام ..

وتختلف الذكرى هذا العام عن سابقاتها؛ لحدوث نوع من التطور الأكثر إيجابية في الموقف البريطاني تجاه القضية الفلسطينية، والذي تم التعبير عنه بقرار مجلس العموم البريطاني في الثالث عشر من الشهر الجاري والمتمثل بتصويت البرلمان البريطاني بأغلبية ساحقة لصالح الاعتراف بدولة فلسطين، داعيا الحكومة البريطانية إلى تبني هذا الموقف رسميا، والتصويت في مجلس الأمن الدولي لصالح الاعتراف بحدود دولة فلسطين، والانسحاب الإسرائيلي التام منها وفق جدول زمني محدد.

وعلى الرغم من أن هذا القرار لا يأخذ الصفة الإلزامية إلا أنه يشكل نوعا من التغيير الإيجابي في المواقف في الرأي العام البريطاني، وهو تعبير على وجود تغيير تجاه إسرائيل السلطة القائمة بالاحتلال، والدولة المتجبرة والتي طالما كانت العنوان الأبرز لانتهاك القانون الدولي، والقانون الدولي الإنساني.

وكان وزير خارجية بريطانيا آنذاك آرثر جيمس بلفور قد وعد في الثاني من تشرين الثاني/نوفمبر من سنة 1917م، أحد زعماء الحركة الصهيونية العالمية اللورد روتشيلد بإنشاء وطن قومي لليهود في فلسطين، بعد مفاوضات استمرت ثلاث سنوات دارت بين الحكومة البريطانية من جهة، واليهود البريطانيين والمنظمة الصهيونية العالمية من جهة أخرى.

وفيما يلي النصّ الحرفي للوعد:

وزارة الخارجية

2 نوفمبر 1917م

عزيزي اللورد روتشيلد

يسرني جداً أن أبلغكم بالنيابة عن حكومة صاحب الجلالة التصريح التالي، الذي ينطوي على العطف على أماني اليهود والصهيونية، وقد عُرض على الوزارة وأقرته:

 إن حكومة صاحب الجلالة تنظر بعين العطف إلى تأسيس وطن قومي للشعب اليهودي في فلسطين، وستبذل غاية جهدها لتسهيل تحقيق هذه الغاية، على أن يكون مفهوماً بشكل واضح أنه لن يؤتى بعمل من شأنه أن ينتقص الحقوق المدنية والدينية التي تتمتع بها الطوائف غير اليهودية المقيمة الآن في فلسطين، ولا الحقوق أو الوضع السياسي الذي يتمتع به اليهود في البلدان الأخرى.

 وسأكون ممتناً إذا ما أحطتم اتحاد الهيئات الصهيونية علماً بهذا التصريح.

المخلص

آرثر بلفور

سري القدوة
سفير النوايا الحسنة في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية
www.alsbah.net
infoalsbah@gmail.com
 ·  Translate
1
Add a comment...
Have him in circles
267 people
Luay Admon's profile photo
Abdelfetah Snoussi's profile photo
Fathi Tobail's profile photo
Med Hadad's profile photo
Sami Yasin's profile photo
Baker AbuBaker (‫الكاتب والمفكر العربي‬‎)'s profile photo
E.M Rose's profile photo
‫خليل الخليلي‬‎'s profile photo
‫إياد الصلوي‬‎'s profile photo
 
 
هدنة حماس مع اسرائيل ..
بقلم : سري القدوة
 
تثير تلك العروض التي تقدمها قيادة حركة المقاومة الاسلامية حماس حول الاستعداد للدخول في هدنة مع اسرائيل لخمس سنوات او اكثر مقابل رفع الحصار عن قطاع غزة الكثير من التساؤلات المشروعة .
 
وكانت آخر تلك العروض قد صدرت عن رئيس حماس في غزة اسماعيل هنية نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ، والذي حاول من خلاله تمرير مشروع حماس للاستمرار السيطرة علي قطاع غزة من خلال دعم اسرائيلي واضح لحماس والموافقة علي اتمام صفقة التهدئة ويعني ذلك في المحصلة النهائية اعتراف اسرائيل بحركة حماس وبدويلة غزة التي تسعي هذه الحركة علي اقامتها .
 
ان ( هدنة اسماعيل هنية ) والتي قال عنها انها هدنة مع العدو ، ولكن في إطار الجغرافيا والمشروع الوطني وبشرط الا تكون على حساب تفرد اسرائيل بالضفة الغربية ، دون ان يوضح لشعبنا الفلسطيني ما الذي يعنيه السيد هنية بتفرد اسرائيل في الضفة الغربية ، وهل يعني ذلك أن تتوقف اسرائيل عن جميع نشاطاتها الاستيطانية وعن أعمال الترانسفير والتطهير العرقي وهدم منازل المواطنين فوق رؤوسهم في القدس وفي مناطق الاغوار الفلسطينية والتوقف عن الاعتقالات الجماعية والاستيطان في الضفة وغيرها من الانتهاكات الاسرائيلية لحقوق الانسان الفلسطيني تحت الاحتلال .. ولم يوضح السيد هنية ما موقفة من قرارات المجلس المركزي لمنظمة التحرير والتي اكدت فيها القيادة الفلسطينية علي وقف التنسيق الامني مع اسرائيل .. ام ان السيد هنية لا يعتبر ان هدنته تأتي خارج الاجماع الفلسطيني والموقف من الاختلال ..
 
ان ( الهدنة الحمساوية ) مع الاحتلال بهذه الطريقة تعني شيء واحد توجيه الضربة الي منظمة التحرير وان تطرح حماس نفسها بديلا عن المنظمة التي هي بالأساس مسؤولة عن المفاوضات مع الاحتلال  وتمثل الشعب الفلسطيني وانه من الواضح بان اختيار التوقيت من قبل قادة حماس للإعلان فيه عن الهدنة مع اسرائيل يأتي في ظل ( فوز نتيناهو ) واعلان الاخير عدم استمرار التفاوض مع الرئيس محمود عباس والسلطة الفلسطينية .. وهنا يكون البديل جاهز علي حسب ما يبدو  وهو ( حركة حماس ) وهدنتها المشبوه والتي تأتي علي حساب برامج منظمة التحرير الفلسطينية والتوافق الوطني الفلسطيني ومشروع اقامة الدولة الفلسطينية ..
 
ان هدنة السيد اسماعيل هنية تأتي ضربة لقرارات المجلس المركزي الاخير والتي اكدت علي ( وقف التنسيق الامني )  مع الاحتلال الاسرائيلي وهذا يعد تناقضا واضحا للسياسة الفلسطينية ومستقبل الدولة الفلسطينية وخاصة بعد الاعلان عن مواقف الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة الامريكية من حكومة الاحتلال بعد اعادة انتاج نيتنياهو في الانتخابات الإسرائيلية الاخيرة وموقفهم من الدولة الفلسطينية وضرورة اقامتها ..
 
ان هدنة حماس في ظل هذا ( التقاطع السياسي ) تعني شق الموقف الفلسطيني والخروج عن الاجماع الوطني وتقديم هدنة مجانية للاحتلال علي حساب مواقف منظمة التحرير الفلسطينية والتي هي ( الدولة ) وليست حزبا في الدولة ..  وبذلك يكون المستقبل الوطني للشعب الفلسطيني معرض للخطر في ظل دعوات قيادات من حماس للهدنة المجانية والخاصة بهم مع اسرائيل في قطاع غزة  .
 
 
ان محاولات قيادة حماس اليوم تسويق فكرة ( ادارة غزة ) ضمن المبعوثين الدوليين الي غزة وعبر وساطات اوروبية هي محاولات مارقة وعابرة وهي خروجا عن الاجماع الوطني والموقف الفلسطيني الذي توافقت عليه كل الفصائل الفلسطينية في اتفاق القاهرة وحتي اتفاق الشاطئ الاخير الذي انتج حكومة التوافق الفلسطينية ..
 
ان حكومة الاحتلال الاسرائيلي باتت تعمل وبوضوح علي اضعاف السلطة الوطنية وخاصة بعد اعادة انتاج نيتنياهو كرئيس وزراء لإسرائيل من خلال  سحب البساط السياسي من تحت اقدام القيادة الفلسطينية والرئيس محمود عباس وما مسلسل الفشل السياسي ورفض اسرائيل تطبيق التفاهمات السياسية وعدم نجاح عملية السلام واستمرار عمليات  القتل والاعتقالات والحصار على المحافظات الفلسطينية وخاصة في الضفة الغربية الا دليلا واضحا علي ان  حكومة الاحتلال تسعى إلى تحقيق أهدافها العدوانية وتحاول بث الفتنة وإضعاف السلطة الوطنية الفلسطينية تزامنا مع ما حققه النظام السياسي الفلسطيني من نجاحات دولية وفي مقدمتها الحصول علي الاعتراف الدولي بالدولة الفلسطينية والالتحاق بكافة المؤسسات الدولية والسعي الي محاكمة اسرائيل عبر محكمة الجنايات الدولية .
 
 
ان اسرائيل ومن خلال ماكنتها الاعلامية  تعمل على تقديم الصورة المعكوسة للعالم بأنها هي الضحية والشعب الفلسطيني هو المجرم..  كل ذلك يتناغم مع مسلسل اسقاط السلطة الفلسطينية والسعي الي فرض شخصيات بديلة عن الشرعية الفلسطينية التي اكتسبت بالدم وبمحصلة الانتصارات التي صنعتها الثورة الفلسطينية من خلال الشهداء والجرحى والمعتقلين في محاولة فاشلة لإحباط المشروع السياسي الفلسطيني واسقاط منظمة التحرير الفلسطينية  .
 
 
ان تمسك جماهير شعبنا الفلسطيني بالقضية الوطنية وبالمشروع الوطني القائم على إنهاء الاحتلال وقيام الدولة الفلسطينية بعاصمتها القدس وفي ظل هذا العدوان وهذه المؤامرات التي تحاك ضد شعبنا وقيادتنا يكون لزاما علينا التمسك اليوم بخيار الدولة الفلسطينية  ومحاربة مشاريع التصفية التي يقودها بعض القيادات المتآمرة علي الشعب الفلسطيني والتي هي هدفنا الاستراتيجي والوحدة الوطنية طريق بناء الدولة، وأن نعمل علي تدعيم هذه الحقوق من خلال الدعم العربي والدولي لقضيتنا الفلسطينية ونضالنا الوطني وهدفنا المقدس .
 
 
ان شعبنا الفلسطيني متمسك بالوحدة الوطنية كخيار استراتيجي ثابت في مواجهة الاحتلال الاسرائيلي ومحاربة عنجهية الاحتلال وتعرية جيشه والكشف عن جرائم اسرائيل وحكومتها امام العالم اجمع لذلك كان تشكيل وفد منظمة التحرير الفلسطينية للذهاب الي غزة ضرورة ملحة والتي سارعت حركة حماس بالإعلان عن شروطها لاستقبال الوفد في محاولة منها لإجهاض خطواته قبل نضوجها ووضع العراقيل امام عمل الوفد الموحد لفصائل منظمة التحرير الفلسطينية  في ظل تواصل  حرب حكومة الاحتلال  التي  تستبيح يوميا  حرمات المنازل والمؤسسات بالضفة الغربية .
 
اننا لا بد ان يكون ردنا واضحا وهو  مزيدا من الالتفاف حول منظمة التحرير الفلسطينية والتمسك في بناء اكبر جبهة مقاومة وطنية ثابتة تعتمد اساسا علي المشروع الوطني الفلسطيني ورفضا لكل اشكال الهدنة المجانية مع الاحتلال والتصدي وافشال  مؤامرة ( ادارة قطاع غزة )  المزعومة  .
 
 
اننا اليوم ندعو جميع الفصائل الفلسطينية ومؤسسات المجتمع المدني الفلسطيني الي الوحدة والحرص واليقظة  ودعم الخيار الوطني الفلسطيني في اطار المؤسسات الشرعية الفلسطينية مؤسسات الشعب الفلسطيني التي باتت  تتعرض الى اكبر مؤامرة من اجل سرقتها وتشويه صورتها وان نعمل جميعا من اجل حماية منظمة التحرير الفلسطينية صوت الشعب الفلسطيني وصوت من لا صوت لهم من اجل حماية شعبنا وحماية المشروع الوطني الفلسطيني ومن اجل وحدة فلسطين وضمان قيام الدولة الفلسطينية.
 
سري القدوة
رئيس تحرير جريدة الصباح – فلسطين
http://www.alsbah.net
infoalsbah@gmail.com
 ·  Translate
1
Add a comment...
 
شكرا للسويد ( قيادة وحكومة وشعب )
بقلم : سري القدوة
سفير النوايا الحسنة في فلسطين
 
طالما انتظرنا هذه اللحظة التاريخية الهامة .. وطالما عمل شهدائنا وقادتنا الفلسطينيين الاوائل من اجل هذه اللحظة حيث كرسوا فكرهم وطاقاتهم وعملهم من اجل تشكيل حالة من الاختراق في الموقف الدولي وهنا وفي هذا اليوم نتذكر الشهيد صلاح خلف الاخ ابو اياد والشهيد هايل عبد الحميد ابو الهول والشهيد ابوعلي اياد والشهيد القائد عصام سرطاوي والشهيد القائد ماجد ابو شرار من اجل ان نرى هذه اللحظة  حيث اليوم ولأول مرة في التاريخ يرفرف علم فلسطين خفاقا في سماء ستوكهولم العاصمة السويدية ويتم التعامل مع دولة فلسطين فكان لهذا الحضور الفلسطيني شكل مختلف ليعيد تشكيل الحضور الجمعي الذي يتجاهله الاخرون ..
 
لقد شكلت تلك الوقائع تجربة مميزه منحت شعبنا مساحة جدية من العمل والجهد والمثابرة طيلة السنوات الماضية لنصل الي هذه المحطة الهامة في التاريخ الفلسطيني  ولنرى فلسطين حاضرة بقوة في الساحات الاوروبية وان لاعتراف السويد بالدولة الفلسطينية واقع جديد علي العمل الدبلوماسي الفلسطيني الدولي حيث سيسهم هذا الاعتراف الي تشكيل محورا هاما في تفعيل العلاقات بين الدول العربية وتحقيق الطموح الفلسطيني في اختراق الموقف وصياغة عمل هادف الي تحقيق الدولة الفلسطينية واقامة العلاقات بين فلسطين ودول اوروبا للعمل علي تأسيس مرحلة جديدة في مفهوم العمل الدبلوماسي الفلسطيني طالما سعة منظمة التحرير الفلسطينية الي هذا العمل وتسجيل هذا الاختراق المهم وخاصة علي الساحة الأوروبية ..
 
ان اعتراف السويد بالدولة الفلسطينية يؤكد دعم السويد للنضال الوطني الفلسطيني واننا نامل أن يشكل اعتراف مملكة السويد بدولة فلسطين، رافعة للموقف الدولي تجاه قضية شعبنا العادلة ونضالنا من اجل التحرر واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة .
 
إن هذه الخطوة تدل على مواقف السويد السياسية والأخلاقية والدبلوماسية المبدئية والمتوازنة والعادلة، تجاه حقوق شعبنا في الحرية والاستقلال، وكلنا أمل بأن تعترف حكومات الدول الأوروبية بناءً على توصيات برلماناتها الاعتراف بدولة فلسطين .. وان تحذو موقف السويد وان يكون هذا الاختراق في الموقف السياسي بالساحة الاوروبية له مدلولاته علي مجمل العمل السياسي الفلسطيني ..
 
ان  اعتراف السويد بدولة فلسطين، وكذلك قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة باعتبار فلسطين دولة مراقب، من شأنه أن يدفع بعملية السلام مجددا الي بر الامان وان يكون العمل على أساس قرارات الشرعية الدولية إلى الأمام، من اجل نصره النضال الوطني الفلسطيني واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة والقدس عاصمتها ..
 
اننا نقدر عاليا المواقف التضامنية للسويد، لتمكين شعبنا من تجسيد حقه الإنساني والأساسي في تقرير المصير، بإقامة دولة فلسطين المستقلة على حدود العام 1967 وعاصمتها القدس .
 
إننا في فلسطين نعتز، ونثمن عالياً علاقات الصداقة القائمة بين فلسطين والسويد وها هي اليوم تنمو وتتعزز بين الشعبين والبلدين وعلى جميع المستويات السياسية والاقتصادية والدبلوماسية.
 
أن السويد استمرت بدور سياسي نشط في الوقوف إلى جانب الحقوق الوطنية المشروعة لشعبنا الفلسطيني حيث عملت الحكومات في السويد علي دعم النضال الوطني الفلسطيني من اجل  السلام والوقوف إلى جانب شعبنا في نضاله العادل .
 
اننا اليوم نشكر السويد وحكومتها على توقيع اتفاقية التعاون الدولي اليوم، التي ستوفر تمويلاً لبرامج بناء مؤسسات دولتنا الفلسطينية وتطوير بنيتها التحتية في إطار استراتيجي حيث اهمية هذا العمل  في بناء المؤسسات الفلسطينية من أجل المزيد من التنمية والتطوير لها، ولما فيه خير ومصلحة شعبنا .
 
إن خيار الدولة الفلسطينية المستقلة هو خيار الشعب الفلسطيني وقد عمدت نضالات شعبنا بالدماء والتضحيات العظيمة عبر مسيرة طويلة شاقة من النضال وكان خيار الدولة الفلسطينية وإقامتها هو خيار كل الشرفاء من خلال مسيرة التضحية والفداء التي تواصلت منذ خمسين عاماً وكانت الثورة الفلسطينية هي حامية النضال الفلسطيني والمحافظة على وحدة هذا الشعب وأرضه متصدية للاحتلال ومحبطة مؤامرات التصفية والتبعية والاحتواء..
 
 إن الثورة الفلسطينية المعاصرة هي ثورة الشعب العظيم الذي يعرف طريقه ويحدد ما يريد من خلال رحلة النضال الوطني وعظمة تضحيات شعبنا التي كانت أسطورة يحق لنا نحن الفلسطينيين أن نفخر ونعتز بها..
 
إن التاريخ لن ولم يرحم هؤلاء الذين يتاجرون بالدم الفلسطيني لن يرحم من يراهنون على خيار التبعية والاحتواء للثورة والنضال الفلسطيني لن يرحم من يحاول أن يفكر في القفز عن نضال الشعب أو الالتفاف عن الشرعية الفلسطينية شرعية الكلمة والطلقة الشجاعة المعبرة عن أصالة وحضارة شعب فلسطين.
 
 إن خيار الدولة الفلسطينية هو خيار فلسطيني أولاً وأخيراً ويبقى الشعب الفلسطيني متجهاً نحو بوصلته النضالية مدركاً طريقه وخياره الوطني ومعمداً نضاله بالدماء من أجل نيل الحرية والاستقلال ورفض التبعية والرضوخ لمتطلبات السلام الإسرائيلي الهزيل المبني على عدم الاعتراف الكامل بالسيادة الفلسطينية على الأراضي المحررة ..
 
الحرية لشعبنا والنصر لدولتنا والوحدة كل الوحدة لمنظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعب فلسطين.. لنعيش أحراراً رافضين للاحتلال فوق أرضنا.. لنعيش بحرية وشرف وكرامة وفداء وعزة.. ولتبقى فلسطين هي سيدة الموقف وهي البوصلة والخيار الوطني.. لنستمر في حشد الجهود الدولية وخاصة علي الساحة والاوروبية  ومن اجل فلسطين والدولة المستقلة وليكن هدفنا الوطني اليوم هو  انجاز اهداف الثورة الفلسطينية المتكاملة .
 
لتتحد كل القوى الفلسطينية خلف القيادة الفلسطينية وتدعم الموقف الفلسطيني الوطني في تحقيق الانتصارات الفلسطينية الدبلوماسية وخاصة في الساحة الاوروبية  من أجل الحفاظ على وحدة شعبنا ومصيرنا من أجل دولتنا الفلسطينية المستقلة.. لتعيش فلسطين حرة عربية مستقلة.
 
سري القدوة
رئيس تحرير جريدة الصباح – فلسطين
 
http://www.alsbah.net
infoalsbah@gmail.com
 
 
 ·  Translate
1
Add a comment...
 
(  ثورة الشعب المصري العظيمة  )
بقلم : سري القدوة
 
مصر الثورة : ما اكبر الفكرة وما اصغر الكون ..
قبل اربع سنوات وقف شعب مصر العظيم في اكبر ثورة عرفها التاريخ المعاصر ليهز عرش الديكتاتوريات ويهتف بصوت واحد ارحل .. الشعب يريد اسقاط النظام ..
 
كانت ثورة الشعب المصري كبيرة بحجم تضحيات ابناء مصر ولتتواصل الثورة وتهز عرش الاخوان الذين تأمرون علي مصر وشعبها العظيم ..
 
عاشت مصر العظيمة .. عاشت مصر العروبة والتاريخ .. عاشت مصر ثورة الثوار وثورة الاحرار الذين تمردوا علي الظلم والاستبداد والكفر والعناد وكان احرارا عظماء ..
 
كم كانت رائعة مصر العظيمة عندما تستنشق هواء ربيعها الممزوج بعرق الجماهير المصرية المكافحة وابناء الارض الطيبة ابناء الارض السمراء ..
 
ثورة النيل البشرية كانت اقوي من كل المؤامرات واسقطت تنظيم الارهاب الاخواني لتنتصر اعظم ثورة في التاريخ المعاصر ثورة الربيع العربي ..
 
من اليمن الي غزة الي السودان الي قاهرة المعز الي دمشق الشام الي تونس الحضارة ستنتصر ثورة الربيع العربي فحركة التاريخ تمضي في اتجاه واحد .. فما اكبر الفكرة وما اصغر الكون ..
 
تحية الي الفريق عبد الفتاح السيسي من كل قلبي احي رجل الرجال واقول حماك الله يا مصر التاريخ والحضارة .. تحية الي ابطال القوات المسلحة المصرية صانعة هذا التاريخ المشرف للامة العربية ..
 
والخزي والعار سيلاحق كل الخونة والعملاء الذين يبيعون الشعوب ويتاجرون بأسم الدين ويقتلون الناس ويفرضون اجندات خاصة بهم علي حساب الشعوب فارضين انفسهم بغير حق مستخدمين الارهاب للنيل من ارادة الشعوب ..
 
عشتم وعاشت الثورة المصرية والي الامام من اجل كتابة التاريخ الجديد لشعب الكنانة ..
مصر العروبة تنتصر .. مصر الثورة تحتفل بالانتصار في كل ميادين مصر .. مصر تنتصر علي الارهاب والارهابيين .. مصر بزعامة عبد الفتاح السيسي تعود الي صدارة الامة العربية .. بتاريخها وحضارتها وقوة مواقفها ..
 
معك بأراده الثوار .. معك كل الاحرار .. معك نكمل المشوار ..
 
انها ارادة الشعب المصري العظيم .. تعود وتنتصر لترسم شمس مصر العربية مشرقا في سماء الوطن العربي مدافعة عن الحق والحرية ..
 
التاريخ يكتبه الرجال ومصر اليوم تكتب تاريخا مشرفا وتنتخب الرئيس عبد الفتاح السيسي بأراده وصوت العقل والحكمة ..
اللهم احفظ مصر .. وانصرها علي الاعداء الظالمين ..
 
انها ارادة المصريين التي يولد اليوم زعيم جديد للامة العربية نفخر بها ونعتز فلسطينيا وعربيا جاء من رحم الثورة التي انتصرت علي عناصر الفساد والتخلف والارهاب والكفر والعناد ..
 
مبروك لمصر ... مبروك للامة العربية كلها ... مبروك للزعيم لمصر عبد الفتاح السيسي  ..
مصر العروبة ..الف مبروك لمصر ولشعب مصر الف مبروك لكم الصمود والتحدي ..لكم من  شعب فلسطين كل التحية والتقدير الي شعب مصر الرائع وقيادته الحكيمة وجيش مصر العربي الاصيل ..
وتستمر الانتصارات .. وستستمر ولنا لقاء مع الانتصار القادم لا محالة ..
 
هذا المشهد الديمقراطي يحق لنا ان نفخر به .. هذا المشهد لا يحب ان يراه الاخرون ويتنكر البعض للدور الوطني الذي تقوم به الشعوب ضاربين بعرض الحائط ارادة هؤلاء الذين يصنعون التاريخ .. انها أرداه الثورة التي فعلت كل هذا التغير ..
والشعب المصري يسجل اليوم نهاية حقبة الاخوان بل يصدر شهادة وفاة الاخوان المسلمين حيث مكان ولادتهم ومكان دفنهم .. ( 22 مارس 1928م - 28 - مايو 2014(   .
 
 اننا اليوم نقف امام حقيقة ان الثورة المصرية العظيمة  مستمرة في انجاز اهدافها الوطنية المتكاملة بأراده ابناء الشعب المصري العظيم ..
سيسجل التاريخ ميلاد عصر جديد لممارسة الشعب المصري للديمقراطية وانعكاس ذلك علي المستوي القومي العربي في صورة سنفخر بها مستقبلا واليوم نرى هذه الانجازات للثورة المصرية .. انها  بكل تأكيد تصنع مستقبل مصر والامة العربية ..
 
ان الثورة المصرية تدفعنا الي التأكيد بان هذا العصر الديمقراطي الذهبي هو عصر صنعته مصر الثورة والتاريخ والحضارة وما كان ليكون دون دماء الثوار الاحرار الذين اناروا الطريق للأجيال ورسموا معالم خارطة المستقبل للامة العربية ..
 
 من كل قلبي اتقدم بالتهاني الي قيادات مصر احزابا ونخب سياسية واعلامية والي احبتي واخواني مما اعرفهم من ابناء الشعب المصري العظيم علي هذا النهج الديمقراطي التي اسست له الثورة وبكل تأكيد ان اشراقة مصر وشمس مصر سيشرق مجددا علي الامة العربية ليكون انارة ديمقراطية في عصر الحرية والانتخابات بعيدا عن حكم الدكتاتوريات وطواغيت العصر ..
 
ان ثورة الشعب المصري العظيمة كانت تعبير حي ووطني عن معاناة الشعب واليوم يحقق الشعب الانتصار..
ما أجملك يا مصر العروبة والحضارة والتاريخ وان تنتصري لدماء الشهداء الابطال وتحققي  الانتصارات والمعجزات علي درب الحرية والاستقلال ..
 
 
سري القدوة
رئيس تحرير جريدة الصباح – فلسطين
http://www.alsbah.net
infoalsbah@gmail.com
 ·  Translate
1
Add a comment...
 
الفتح الذهبية مسيرة شعب
 
بقلم / سري القدوة
 
 
اخوتي ابناء الفتح .. تحية الفتح الذهبية في انطلاقتها الخمسين .. تحية رجال العاصفة وكتائب الجرمق وكتائب شهداء الأقصى .. تحية صمود قلعة شقيف وبيروت وطرابلس ومخيم جنين ومخيم الثورة جباليا .. تحية الكفاح والمقاومة والشهادة والاستشهاد.. تحية اليرومك والبداوي ونهر البارد .. تحية  برلين البدايات والرياض وقطر والكويت والجزائر ودمشق والاردن .. تحية من عبق التاريخ لكم يا رجال الفتح وابنائها المخلصين ..
 
يا من اطلقتم الرصاصة الاولى ، يا من قدمتم الاف الشهداء من اجل فلسطين ... من اجل انبل قضية واقدسها علي مستوى العالم اجمع وهي قضية التحرر الوطني والحرية لشعب فلسطين قالوا عنه انه انتهي وارادوا ارض فلسطين بلا شعب فكان شعب فلسطين وكانت حركة فتح نور لمن اهتدي وكانت ثورة طالعلك يا عدوي طالع من كل بيت وحارة وشارع .. ثورة ثورة علي الصهيونية .. ثوري ثوري يا ارضي المحتلة ..
 
 يا من حافظتم على المشروع الوطني الفلسطيني ...
 يا من حافظتم على القرار الوطني الفلسطيني المستقل وحملتم الامانة .. امانة الشهداء وضحيتم بكل ما تملكون من اجل الحفاظ علي الهوية الفلسطينية ...
 
 يا من كنتم ضمانه لاستمرارية الثورة الفلسطينية وحافظتم علي الحركة في كل مواقع النضال ...
يا من كنتم صمام الامان للحفاظ على الثورة في وجه المؤامرات ... يا فخر هذه الامة ... يا فخر هذا الشعب .. يا ابناء جبل النار وغزة وحيفا .. يا ابناء الناصرة والجليل والمثلث .. يا ابناء شعبنا الفلسطيني العظيم ...
 يا ابناء الياسر ، ابو جهاد ، ابو اياد ، ابو الوليد ، ابو علي اياد ، كمال ناصر ، كمال عدوان ،ابو يوسف النجار ، احمد موسي سلامة ، ماجد ابو شرار ، عبد الفتاح الحمود ، ابو المنذر ، ابو الهول ، خالد الحسن ، أبو صبري صيدم ، و هاني الحسن  ، احمد مفرج ، وزياد ابو عين .. 
 
اليكم اخوتي رفاق الدرب والحرية .. يا من التحقتم ورفعتم الراية لمواصلة الطريق.. طريق الفتح والنضال والحرية والاستقلال  .
 
اليكم يا ابناء الفتح اينما كنتم وفي كل المواقع نشد علي اياديكم .. في هذه الذكرى الخالدة علي قلوبنا جميعا  ، نبرق لكم التحية والتقدير بمناسبة الذكرى الخمسون لانطلاقة الثورة المجيدة ، ومتمن عليكم الحفاظ على فلسطين وعلى البندقية وعلى ( الوحدة الوحدة الفتحاوية ) التي نحتاج اليها الان من اجل الاستمرار في الكفاح والحرية والاستقلال وتقرير المصير .
 
اخوتي ابناء الغلابة .. ابناء الفتح العظيمة ..
 
إن التاريخ لن ولم يرحم كل من يحاول المساس بقدرة الفتح وعطائها ومنهجيتها وديموقراطيتها وأهدافها ومكاسبها وإنجازاتها الوطنية التي تحققت بعطاء الشهداء وتضحياتهم خلال مسيرة امتدت أكثر من خمسين عاماً قدمنا فيها الشهداء تلو الشهداء ..
 
فمن الشهيد عبد الفتاح حمود إلى الشهيد الخالد الرئيس ياسر عرفات والقافلة مستمرة، فهذه الحقيقة ليست حبراً على ورق ، وهذه الكلمات التي نكتبها ليست لتجميل المقال أو الكتابة بعبارات تدغدغ المشاعر بل هذا هو الواقع الذي تعيشه حركة فتح بقوة وإيمان راسخ بالعدالة والمنهجية الوطنية الحقة التي يجب أن تنطلق لتنهض وتستمر للحفاظ على وحدة الحركة واحدة قوية متينة من أجل مستقبل أجيالنا ومستقبل حركة فتح التي انطلقت أساساً من رحم معاناة شعبنا لترسم معالم الدولة الفلسطينية المستقلة .. ومن أجل تحرير فلسطين كل فلسطين والتي كانت بندقيتها ومن لحظة الانطلاقة من أجل فلسطين كل فلسطين .. فهذه منهجية فتح التي تربي جيل تلو الآخر على أسسها ومبادئها وأهدافها.
 
 
لقد تربينا في البيت الفتحاوي على أسس الوحدة والمحبة والأخوة وممارسة الديموقراطية ضمن قاعدة المركزية الديموقراطية والديموقراطية المركزية التي هي أساس ومنهج فتحاوي أصيل ننتمي إليه ونمارسه بكل حكمة من أجل المستقبل ومن أجل حماية منهجية الحركة .
 
 
 وما من شك بأن عدم الأخذ برأي القاعدة التنظيمية يشكل أزمة حقيقية ستصيب الحركة بالشلل ، وأيضاً عندما لا تلتزم الأطر القيادية المركزية بالنظام الأساسي ولوائح العمل الداخلي التنظيمي وتسود المزاجية والمصالح الشخصية على حساب المجموع الفتحاوي أيضاً ستصاب الحركة بشلل تام وبانهيار.
 


اليوم وفي  اليوبيل الذهبي لانطلاقة الفتح دعونا نتحدث بصراحة وبكل اخوة ولا بد من المكاشفة الصريحة والجريئة حيث حالة الانهيار الفتحاوي الذي نتج عن تشنج المواقف أدى إلى حالة غير طبيعية في الجسم الفتحاوي ومن الممكن أن تقود الحركة بشكل أو بآخر إلى الانهيار التام وخاصة في ظل المتغيرات الفصائلية على الساحة الفلسطينية وتحول التيار الإسلامي إلى حزب سياسي اجتماعي عامل وهذا سيكرس التنافس الحقيقي وسيدخل المنطقة إلى تحليلات ونتائج جديدة.
 
 
إن رسالة الحركة في ذكري انطلاقتها ال 50 هي أن حركة فتح موحدة ولا تقبل القسمة والوحدة الوطنية هي الاساس والضمان الاساسي للحركة ووحدتها .. وايضا نقف امام استحقاق مهم وضروري جدا وعلي سلم اولويات الحركة واللجنة المركزية وهي العمل علي اعادة اعمار قطاع غزة والسعي دوما الي ان تكون غزة ضمن الشرعية الفلسطينية ..  وان أي محاولات لسلخ غزة عن وحدة الجسد الفلسطيني هي محاولات عابرة ومفضوحة لا يمكن ان تعبر عن مواقف حركة فتح ..
 
 
 أن حركة فتح لن تسقط من برنامجها أي شكل من أشكال المقاومة وستبقي حركة فتح هي العمود الفقري للثورة وهي الاساس في تفعيل المقاومة والكفاح وهي الاصل والاصالة النابعة من التاريخ الفلسطيني .. ولا يمكن ان تسقط البندقية من ايدي الثوار والفدائيين طالما ان المحتل جاثم علي صدورنا ويقتل اطفالنا .. وأن برامج حركة فتح تنسجم مع كل المتغيرات السياسية سواء المحلية أو الإقليمية أو الدولية وتعمل من اجل  الحفاظ على الثوابت الفلسطينية الاساسية التي استشهد قياداتنا وكوادرنا من اجلها وقدمنا كل ما نملك ثمنا لهذه المواقف الراسخة والاساسية في مفهوم الكفاح ومعركة التحرر الوطني التي نخوضها .
 

إننا أمام معطيات حقيقية ومنعطف خطير سيقود الحركة إلى الانقسام بفعل المؤامرات التي تحاك من قبل خفافيش الظلام للنيل من حركة فتح التاريخية وبالتالي يجب أن تسود الحكمة والعقلانية في معالجة الخلاف داخل البيت الفتحاوي وعلي ارضية أننا شركاء في النضال وخاصة أننا أمام تنافس شريف وأمام استحقاقات حركية ومعاني وقيم نبيلة لا يمكن لأحد معالجة الخلاف القائم في رسم سياسة التفسخ والانقسام في البيت الفتحاوي.
 
 
 إن أخطر ما نمارسه هو أن تسود المواقف الشخصية على العمل التنظيمي وهذا يعكس جو من الاستهتار بمقدرات الحركة وقدرتها على التواصل والاستمرار في حماية جماهيرنا وحماية منهجيتها الثورية والتي هي صمام الأمان لشعبنا.


من خلال حرصنا على المستقبل ومن أجل وحدة الحركة نناشد الجميع بالامتثال إلى قاعدة الديموقراطية المركزية والمركزية الديموقراطية وممارستها بعيداً عن المصالح الشخصية والذاتية وان لا يكون المؤتمر السابع للحركة هو مؤتمر شكلي ويخدم اجندات خاصة .. بل يجب ان نعمل سويا علي نجاح اعمال المؤتمر وضرورة صياغة اسس التعامل بين ابناء فتح بمختلف توجهاتهم  من أجل مستقبل فتح ومن أجل أن تكون هي الطليعة وفي المقدمة ومن أجل أن تزدهر فتح يجب علينا تجسيد وحدة الحركة في البناء والأطر التنظيمية  وتكريس روح الاخوة الحركية والتنظيمية ..  
 
 
 يجب علينا أن نعمل ونخوض عملية الإصلاح ومحاربة الفساد وإعادة بناء اطر الحركة فهذا هو المناخ الطبيعي والاتجاه الحقيقي لوحدة الحركة وضمان النتائج الإيجابية بعيدا عن المزاجية والمصالح الخاصة التي أدت ألي تدمير نضالات فتح ..  ولأننا جميعاً ندرك الحجم الطبيعي لحركة فتح إذا ما تم وحدتها والعودة ألي جماهيرها .
 
 
تحية إجلال واكبار لشهداء الثورة الفلسطينية، شهداء الشعب الفلسطيني وفي مقدمتهم القائد والرمز ياسر عرفات الذين أضاءوا شعلة الحرية ولأسرانا البواسل لنؤكد لهم اليوم جميعاً أن العهد هو العهد وأن مسيرة الثورة  لن تتوقف إلا بنيل الشعب الفلسطيني لحريته واستقلاله، وتحية  إلى جماهير شعبنا الصامد في الوطن وفي الخارج تحية الثورة والنضال، وان الكل مدعو اليوم الي ضرورة المشاركة بفعاليات الحركة وتعزيز العمل الوحدوي الفتحاوي وبناء الحركة والحفاظ علي وحدة فتح والتصدي لمشاريع التصفية والاحتواء التي يحاول البعض تمريرها ..
 
 
 إننا ندرك حجم القاعدة الجماهيرية العريضة التي بنتها فتح على مدار الخمسين عاماً وندرك بأن لفتح من الشهداء والجرحى والأسرى والمعتقلين النصيب الأكبر من العدد الإجمالي لأبناء شعبنا وندرك بأن حركة فتح بقيادتها وكوادرها وأعضائها وأبنائها وجماهيرها لقادرون حقاً على أن نعيد بناء الحركة ومحاربة الفساد وأن يتم التوجه نحو عقد المؤتمر الحركي السابع علي قاعدة اعادة بناء اطر الحركة .. إذا ما توحدت الإرادات وابتعد الكل منا عن البحث عن الذات وهنا نقول للجميع وبوضوح ،، لا تدمروا فتح في البحث عن الذات ،، لا تدمروا فتح في البحث عن المصالح الشخصية الأنية والفئوية وليكبر بنا العطاء ولتكبر بنا الفتح عملاقة فكراً ونهجاً وتجربة وحقيقة من أجل مستقبل الحركة ومن أجل إرادة أجيالنا القادمة.
 
 
 
إن أبناء الفتح وفي كل المواقع مطالبون اليوم ووفاءً منهم لدماء شهداء الفتح ..  ووفاءً للزعيم الخالد الشهيد ياسر عرفات وكل شهداء الحركة الابطال  .. مطالبون جميعاً بالوقوف وقفة رجل واحد رافعين شعار الوحدة .. رافعين شعار ( فتح واحدة لا فتحين ) كما علمنا زعيمنا الخالد الأخ ياسر عرفات أبو عمار بأن نكون وحدويون في ظل كل المواقف الصعبة والعصيبة التي تعصف بنا والتي تقودنا إلى التدمير والدمار والانهيار.
 
قالّوا عن حركة فتّح :
 
*فتح وجدت لتبقى (جمال عبد الناصر(
 
*فتح هى روح الشعب الفلسطينى ( جمال عبد الناصر (
 
*فتح انبل ظاهرة على وجه الأرض ... بل انبل ظاهرة في التاريخ (جمال عبد الناصر(
 
*لقد استطاعت حركة فتح برصاصة واحدة جمع عامة الشعب الفلسطينى (غسان كنفانى(
 
*اذهبوا وتعلموا الفدائية من كوفية ابو عمار (بريجنيف(
 
*جاءت الينا فتح .. كوردة جميلة طالعة من جرح .. كنبع ماء صافي يروي صحارى ملح .. وفجأة ثرنا على اكفاننا وقمنا .. وفجأة كالسيد المسيح بعد موتنا نهضنا .. مهما هم تأخروا فانهم يأتون .
في حبة الحنطة .. او في حبة الزيتون .. يأتون في الاشجار والرياح والغصون .. يأتون في كلامنا (نزار قباني(
 
*لقد استطاعت حركة فتح برصاصة واحدة ان تجمع عامة الشعب الفلسطيني(غسان كنفانى(
 
*فتح قنبلة تنفجر متى تشاء (موشى ديان(
 
*لقد هبت عاصفة(غولدمائير(
 
*هبت روائح الجنة (قالها ابو عمار فى حصار ومعارك بيروت بعد استشارته ماذا نفعل(
 
* فتح اخوة ومحبة وتفانى واخلاص (أبو اياد(
 
* فتح عمل ثم عمل ثم عمل(الشهيد الخالد ابو عمار(
 
* الفتح وجدت لتبقى(جمال عبد الناصر(
 
* الفتح وجدت لتبقى وتنتصر (ابو عمار(
 
* ان قيادة اوجدها الخندق لقادرة على استكمال الطريق وصنع القرار للمستقبل(ابو عمار(
 
* لا اريد اموالكم اريد سيوفكم( ابو عمار(
 
* البندقية الغير مسيسة قاطعة طريق ( ابو عمار(
 
*فتح هى روح الشعب الفلسطيني ( ابو عمار(
 
*اذهبوا وتعلموا الفدائية من كوفية ابو عمار(بريجنيف(
 
واخيرا قال القائد الرئيس الشهيد ياسر عرفات ( لى وصية من منكم يبقى حيا فعليه ان يكمل الطريق )
 
عاشت فتح .. المجد للشهداء والنصر للثورة
ومن نصر الي نصر ..
وانها لثورة حتي النصر .
 
 
·                سري القدوة
  سفير النوايا الحسنة في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح – فلسطين
http://www.alsbah.net
infoalsbah@gmail.com
 
 ·  Translate
2
Add a comment...
 
في ذكراك يا ياسر  ..
بقلم : سري القدوة
معا سنبقي الاوفياء لمسيرة ياسر عرفات الذي افنى حياته في خدمة شعبنا وقضيتنا .. عشنا معه وعاش معنا .. احببناه واحبنا .. لم نشعر يوما ما انه بعيد عنا .. كان دائما في قلب الحدث مع شعبه ..
..............
بالدم نفديك يا فلسطين ...
بالدم نفديك ابو عمار  ...
ياسر الرقم الصعب ..
 ياسر حبيب الشعب ..
انت الرمز ياسر ...
انت الرمز ابو عمار ..
شعبك سيكمل المشوار ..
لن ينالوا منك المارقين ..
الخونة المأجورين..
الساقطين في مواخير العار ..
 ..............
 
وصلوا حد الثمالة ..
داروا في دائرة الردة ..
لهثوا وراء سراب  ..
تاجروا في الدم الفلسطيني ..
باعوا الوطن .. باعوا القضية  ..
..............
 
غزة والمزاد العلني  ...
يا انتم ..  ماذا تنتظرون يا زناة الليل  ..
سيلفظكم التاريخ ...
في لحظة غضب طفل المخيم ...
تبيعون غزة لعمامة النفط ...
تتاجرون بدماء اﻻطفال  .....
تسرقون الفجر ورغيف الخبز ...
تسرقون الوطن والقضية ....
 
..............
اه وطني  ... كم احبك ...
 ابكيك الما ووجعا ..
وحكاية عشق منسية ...
كم اشتاق الي رائحة عشقك ..
 في مقابر الشرف الوفية ...
اري الصبح بندقية ...
يسقط منا شهيدا
وشهيد ليولد شهيد  ...
هي عزيمة شعب ..
لم يعرف الهزيمة ..
يتطلع الي الحرية ...
كم من غبار التدمير أعمت بصائركم ..
 فلم تروا اﻻ انفسكم ..
 متناسين العلم والهوية  ...
هناك علي امتداد اﻻفق ..
فجرا وحرية ..
من بين اهات القلب الجريح ..
نرى  شمس الحرية ....
كم انتم تجارا رعاع ..
تقامرون في صاﻻت القمار ..
بدوﻻرات الفسق العربية ...
لن يغفر لكم الشهيد ..
سنثأر لفلسطين الحرية ...
 
...............
سيدي الشهيد ..  وطني فلسطين ..
طعنوك في خنجر مسموم ومزقوا الهوية ..
قتلوا روح الاخوة ودمروا القضية
هؤلاء تجار الدم في سوق عكاظ البشرية
هؤلاء القتلة المأجورون ..
الذين يقتلون على الهوية ..
وطني ...  قتلوك في اليوم خمس مرات ..
اصبحنا نفتقدك ونتوسل اليك ان تبقي فينا روحا وحياة ..
لن ينالوا منك هؤلاء تجار القضية ..
ستبقي فلسطين قبلة المشرق ..
هذا هو موعدك مع الغد يقترب ..
المرأة العجوز تبحث عن شربة ماء
يسقط منا الشهيد والشهيد ..
يستيقظ الطفل من نومه لا يجد فراشه ..
ينهض من بين الدمار
يقتش عن دفاتر المدرسة  بين الركام ..
يقف شامخا امام بوابة المخيم ..
يصرخ اعلى صوته ..
لن ارحل ..
انا ابن المرحلة
انا الاصرار انا التحدي
انا الثورة انا الفكرة انا الدولة
انا ابن فلسطين الوطن والقضية
لا اعرف سوى الراية الفلسطينية
افتش عن جواز سفر .. عن هوية
لن تهزموا ارادة الثوار
وان سقطت فلن تهزموا حلمي
انا ابن المخيم ..  انا ابن القضية ..
...............
 
غزة الحبيبة ..
دمروا فيكي الحلم ..
 قتلوا فيكي الطفولة ..
نزعوا الحياة ..
قتلوا فيك العروبة ..
سرقوا الهوية ..
في حلكة الليل الدموية ..
...............
 
لأطفالنا الشهداء عهدا ..
أن نبقي الاوفياء للقدس .. للدولة الفلسطينية ..
لن ينالوا من التاريخ مهما زوروا تجار القضية..
انتم عصافير الفجر ..
انتم حراس الفكرة وراية الحرية ..
يا كل العالم ..
اشهد علينا وعلى غزة 
اشهد كم وقفنا صمودا ..
كم كان القصف مروعا ..
حتي الموتى في قبورهم قصفوا ..
كان الموت في بلادي حكاية ..
لكل شهيد قصة ..
مع شهداء وطني على اعتاب الرواية
وقفت ألملم بقايا الذاكرة ..
..............
 
في خلسة الصمت ..
سرقوك  يا وطني ..
فتشوا عن معاني الهزيمة ..
بين اهات الاحياء..
بين الانا والنحن ..
العالم يصمت ..
في منتصف كل ساعة ..
 نفتش التلفزة  نسمع  الاخبار ..
لا نجد سوي نعقا وتكفيرا ..
لا نجد سوي تسميم الكلام بالعبارات الساقطة ..
كسقوطهم في عصر الردة .. وابرهة الحبشي ..
يكتبون المعلقات الذهبية ..
يسكرون فوق جثث القتلى ..
يسوقون الموتى لحبال المشنقة ..
لم يعد للموت في بلادي اسباب ..
يموت الميت في زنازينهم العفنة  ..
ويكون مجرد رقم في دفاترهم ..
 
...................
في وطني  يبكي الوليد ..
يبحث عن حليب ام ولدته ..
فلا يجدها في المكان ..
يقولون له ..
 انت ابن الشهيدة والشهيد ..
انت قدرنا ..
واحلامنا وبقايانا المتناثرة ..
اتحدوا عليك الغربان ..
دمروا فيك كل الوجوه الجميلة ..
لم يتبق سوى تجار القبيلة ..
 
...................
 
في بلادي..  يحكون حكاية  الاربعين حرامي ..
يحكون عن ماضي لم نعد نفهمه ..
عن وجوه ترتدي قناع الموت ..  
من بين الحطام و الركام ..
الحرامي الاول يظهر فجأة ..
 من وسط الاشباح  يرتدي عباءة التوبة
يعلن عن ترشحه لزعامة القبيلة  ..
 
............
القيادة في بلادي انواع
قادة تستشهد  ...
قادة توقع بأقلام الشيفرز ..
قادة تختفي  باﻻنفاق  ...
قادة تتريض بالفنادق  ...
قادة يتسولون الاموال  تبرعا  ...
وقادة لم يولدوا بعد ...
من اطفال بلادي..
 يحلمون بقدم اصطناعية ..
يكتبون اسمك يا وطني ..
يكتبون تاريخا ..
يكتبون شمس الحرية ..
 وشهداء ... صنعوا الهوية  ...
 
________
* النص كتب في الذكرى العاشرة لاستشهاد الرئيس ياسر عرفات 9-11-2014
 
سري القدوة
-    رئيس تحرير جريدة الصباح – فلسطين
http://www.alsbah.net
infoalsbah@gmail.com
 ·  Translate
1
Add a comment...
 
خالد وعقبة : كلمة سر اندلاع الثورة الجزائرية
بقلم  :  سري القدوة
في عام 1985 وانا امضي فترة اعتقالي في سجون الاحتلال الإسرائيلي قررنا إقامة دورة أساسية للكادر السياسي وبالفعل أشرفت علي اعداد برنامج الدورة لمجموعة من ابناء حركة فتح .. وقررت تدريس كراس حركي كان يتناقلة ابناء حركة فتح حول الثورة الجزائرية وحرب التحرير الشعبية ، أسلوب الكفاح المسلح وتكتيك الثورة الجزائرية التي اعتمدته في مقاومة الاستعمار حتى نالت الحرية والاستقلال . وفي ذلك الوقت والتاريخ لم أكن اعرف الجزائر او أفكر بأنني سأكتب مقالا حول استقلال الجزائر وانا علي أرضها في عام 2010 .
 
وبين قرار تدريسنا للكراس الحركي واليوم فترة ممتدة فاقت الخمسة والعشرون عاما ، لم أجد في الجزائر الا روح الثورة كما كانت في محصلة الذكريات مع اختلاف مراحل العمل الفلسطيني المختلفة وحصيلة افرازات اوسلو التي شكلت عوامل متعددة أدت الي بلورة رؤيا جديدة علي صعيد العمل الفلسطيني فيما بعد , وبالعودة الي اسلوب ومنهجية الثورة الجزائرية ويوم الاثنين يوم الاول من نوفمبر 1954 تاريخ انطلاق العمل المسلح للثورة الجزائرية , تواصلت رحلة التحرير بكل بطولة ومواقف ورجال صنعوا المعجزة وكتبوا التاريخ بنداء الاسمين ( خالد وعقبة ) حيث تم تحديد كلمة السر لليلة أول نوفمبر 1954 (تيمنا بالصحابة الكرام خالد بن الوليد و عقبة بن نافع ) واستمرت الثورة من شارع الي شارع ومن بيت الي بيت حتي نالت الجزائر الاستقلال متحدية الاستعمار وعنجهيته فكانت ثورة وتاريخا وشرفا وبطولة وفداء ..
 
انه نداء الثورة نداء الوطن والواجب نداء خالد وعقبة الذي لبّـاه الشعب الجزائري بالانضمام الي الثورة لكتابة التاريخ وصناعة اهم حدث علي الإطلاق في التاريخ العربي المعاصر وهو استقلال الجزائر حيث اعتقدوا بان الجزائر هي ارض فرنسية وضمت الي فرنسا . متناسين ان الشعب الجزائري قدم مليون ونصف شهيد .. وأنه شعب نال الحرية بشرف وحصل علي الاستقلال بتضحيات جسام .. كتبت بالدم وتواصلت الثورة الجزائرية لتشكل محورا مهما لصناعة التاريخ العربي المعاصر .
 
ومن هنا من ارض الجزائر الحرة .. ارض الأحرار والشرفاء .. ارض المجاهدين الإبطال.. ارض الرجولة والشرف.. ارض الثورة.. ارض هواري بو مدين و مصطفى بنبولعيد و ديدوش مراد و كريم بلقاسم ورابح بيطاط و العربي بن مهيدي ، تواصلت ثورة الجزائر وكانت كبيرة بعطاء الشعب الجزائري لتكتب صفحات مشرقة ومشرفة في تاريخنا العربي المعاصر ..
 
كانت بداية الثورة بمشاركة 1200مجاهد على المستوى الوطني بحوزتهم 400 قطعة سلاح وبضعة قنابل تقليدية فقط. وكانت الهجمات تستهدف مراكز الدرك والثكنات العسكرية ومخازن الأسلحة ومصالح إستراتيجية أخرى ..
 
كانت الثورة الجزائرية .. ثورة الجماهير والحرب الشعبية التي خاضتها والكفاح المسلح الذي عمد بدماء الشهداء أساس طريق النصر وتحقيق البطولة قي هذا الزمن العربي الرديء فشكل انتصار الجزائر ثورة المليون والنصف شهيد حافزا أساسيا لبلورة مفهوم الانطلاقة للثورة الفلسطينية وإعلان حراك حركة فتح علي الصعيد الفلسطيني مستفيدة من الانجاز التاريخي الذي حققته ثورة الجزائر ومستلهمة من فكر الثورة الجزائرية أساسا في رسم إستراتجية الكفاح المسلح واعتماد حرب التحرير الشعبية طويلة الأمد أسلوبا للممارسة ، وأيضا كانت خصوصية الوحدة الوطنية ووحدة الهدف بين مختلف الاتجاهات وتيارات المقاومة في الجزائر داعما أساسيا لإعلان وتبني حركة فتح شعار الوحدة الوطنية وربط هذا التقدم بمفهوم التكامل الوطني الذي استرشدت منه الثورة الفلسطينية في برامجها الكفاحية علي صعيد صياغة أسس التحرير وتشكيل قيادة جيش التحرير الفلسطيني ودمج لواء العاصفة كأساس ونواة أساسية لجيش التحرير الوطني الفلسطيني والتي حرصت الجزائر علي احتضان المقاومين الفلسطينيين وتدريبهم وتلقيهم العلوم العسكرية في كليه شيرشال فيما بعد ..
 
لا يمكن لنا ان نتحدث عن ثورة الجزائر وتلك البطولة دون الخوض في بعدها العربي وهذا الانجاز المهم الذي حققته ثورة الجزائر علي صعيد دعم الثورة العربية المعاصرة وترابط حركات التحرر في الوطن العربي حيث كانت ثورة الجزائر داعما لحركات التحرر العربية بكل شمولية الموقف والهدف والوحدة ..
 
ان الانجاز التاريخي الهام لثورة الجزائر ونيلها الاستقلال شجع العديد من البلدان العربية لنيل حريتها وشكلت الثورة الجزائرية أساسا للمشاركة الفاعلة لتكون النبراس الذي يسترشد منه الآخرون وهنا لا بد من الإشارة الى مقولة الزعيم التاريخي للجزائر المناضل القومي الكبير هواري بومدين حيث قال انا مع فلسطين ظالمة او مظلومة فهذا الحب الجزائري واحتضان الثورة الفلسطينية من قبل الجزائر الثورة والشعب وتدعيم العلاقات الأخوية يؤكد صدق العلاقة وقوتها بين الثورة الفلسطينية وثورة الجزائر .
 
بعد قرن وربع القرن من الزمان نالت الجزائر استقلالها، ولعل الثورة الجزائرية من أشد الثورات عنفاً وقتالاً وشراسة ، فيها سقط الشهيد تلو الشهيد حتى تجاوزوا المليون ونصف المليون شهيد ، وفيها نصب المستعمر قلاعه وسجونه ونال الشعب الجزائري الويلات وأيقن أن أكثر من قرن وربع القرن من الوجود زمن كافٍ حتى ينسى تسعة ملايين جزائري أنهم جزائريون، وحتى يذوبوا في الوطن الكبير فرنسا وفي مليون من الأوروبيين، هؤلاء الذين اعتقدوا أو أوهمتهم الرؤى الاستعمارية أنهم على أرضهم يعيشون , ولكن التاريخ كان الأقوى فانتصرت ثورة الحق وانتصرت الجزائر لتمحوا فرنسا ولتعيش الجزائر حرة عربية مستقلة .
 
هنيئا للجزائر رئيسا وحكومة وشعبا في عيد استقلالها , وعاشت ذكري الاستقلال والمجد للثورة والخلود للشهداء الإبطال .
رئيس تحرير جريدة الصباح - فلسطين
 
كتب هذا المقال عام  2010
 ·  Translate
1
Add a comment...
People
Have him in circles
267 people
Luay Admon's profile photo
Abdelfetah Snoussi's profile photo
Fathi Tobail's profile photo
Med Hadad's profile photo
Sami Yasin's profile photo
Baker AbuBaker (‫الكاتب والمفكر العربي‬‎)'s profile photo
E.M Rose's profile photo
‫خليل الخليلي‬‎'s profile photo
‫إياد الصلوي‬‎'s profile photo
Basic Information
Gender
Male