Profile cover photo
Profile photo
Zeyad Roshdy
About
Zeyad's posts

كلما أمسكت بكتاب لشيخى و حبيبى الشيخ محمد الغزالى عليه رحمة الله ..
أدركت حقيقة علمية لا شك فيها ..

أن من لم يقرأ للغزالى .. لم يقرأ أصلاً !!
بل هو دعىّ كل الادعاء من يظن نفسه إسلامى الفكر و لم يقرأ شيئاً لهذا الجبل الأشم .. مهما اختلف معه ..

فما بين " قذائف الحق " و " عقيدة المسلم " إلى " الإسلام و الاستبداد السياسى " مروراً بـ " كفاح دين " و " هذا ديننا " و " الطريق من هنا " و " معركة المصحف " و " الزحف الأحمر " و " الإسلام و المناهج الاشتراكية " ... إلخ .. فالقائمة تطول و تطول ..

تلمح بين هذه الصفحات عنفواناً فكرياً لا تملك أمامه إلا أن تنفض كل ذرات الغبار عن عقلك .. و تنطلق فى الآفاق الرحبة لهذا الدين العظيم الذى جعله الله قواماً للدنيا و نجاة فى الآخرة .. 

ففضلاً عن كفاح ذلك العالم المجاهد فى وجه أنظمة الاستبداد المختلفة بدءاً من الملك ثم عبد الناصر ثم السادات و انتهاءاً بمبارك ، هذا الرجل الذى لم يخش يوماً إلا الله و لم يخف فى قول الحق سلطاناً و لا بطشاً و لا تنكيلاً ..
هذا العالم الذى أعاد لأذهاننا صورة سلطان العلماء العز بن عبد السلام رحمه الله فى بأسه و صدعه بالحق فى أوجه الطواغيت ..
كما ذكرنا بأسلافه من سعيد بن جبير و أحمد بن حنبل و عبد الله بن ياسين و الغزالى الأكبر أبى حامد و غيرهم .. رحمة الله عليهم جميعاً و رضوانه ...

لقد كانت معركة الغزالى طوال عمره معركة فكر و وعى ..
لم ير أخطر على الجسد المسلم من أن يعطل عقله سواء باسم الدين أو غيره ..
حارب أنظمة مستبدة عكفت على ازدراء الدين و اضهاد المتدينين ، و صدرت فى الوقت ذاته للعوام أن التفكير طريق للضلال و مدعاة للهلاك ..
بينما كان انعدامه هو الضلال و الهلاك ، لأنه ما تعطل تعطلت فريضة فرضها الله على عباده حين قال مراراً : " أفلا يعقلون " .. " أفلا يتدبرون " .. " أفلا يتفكرون " ..
أصّل الغزالى قاعدة أنه ما تطاول أدعياء الفكر و العلم على الإسلام باسم الفكر و العلم و المدنية الحديثة إلا لتعطل العقل الإسلامى نفسه فى أيامانا هذه ، الذى ظل يهزم أمثال هؤلاء طيلة 14 قرناً ، اللهم إلا عندما توقف عن التفكر ..

رحمك الله أيها العالم العابد المجاهد المفكر ..
هنيئاً لك سكنى البقيع .. و هنيئاً لنا علمك الباقى بيننا ..

Post has attachment
Photo

Post has attachment

أقول و أجرى على الله ..

لقد بالغ الكثيرون فى تعسفهم ضد د. عبد المنعم أبو الفتوح و خصوصاً من أبناء الإخوان و السلفيين .. شبابهم و شيبهم
و ساقهم تعسفهم هذا لافتقاد الإنصاف فى حق ذلك الرجل العظيم حتى أخرجه من هم ليسوا بالقليلين من زمرة أصحاب الفكرة الإسلامية ..

و يعلم الجميع أن الأمر لا يقف عند هذا الحد .. بل تجدهم على استعداد لدعم من هو لا يقترب من الرجل كفاءة و قدرة فى هذا الموقع و هم يعلمون تمام العلم أنهم كذلك .. بدعوى أن هؤلاء لم يخالفوا الشورى أو أنهم سينصرون الشريعة .!!

هذا هراء .. ما لكم كيف تحكمون ؟؟

ارجعوا لتاريخ الرجل و تذكروا فضله و سبقه فى الدعوة و العمل الإسلامى ..
إياكم إخوانى و الفجر فى الخصومة ..
إياكم و خيانة الأمانة فى الاختيار ..

إن لم تنتخبوا الرجل ( و هذا حقكم و لا يراجعكم فيه أحد ) فإياكم أن تبخسوا حقه ..
فهى أولى خطوات الظلم .. و الظلم ظلمات .. فى الدنيا و الآخرة

Post has attachment
راااااائع :)))

يا أهل بروفايلى الكرام ..

أنا نــجــحــــت :)))))))))

اللهم لك الحمد كما ينبغى لجلال وجهك و لعظيم سلطانك
اللهم لك الحمد حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيه ملء السماوات و الأرض و ملء ما بينهما و ملء ما شئت يا ربى من شىء بعد ..

أحرج و أصعب نتيجة فى حياتى .. مش مجرد امتحانات فى كلية
هى نتيجة تحدى القيام بعد الكبوة .. و الحمد لله .. كان فضل ربى علىّ أعظم ما يكون ..

لكل إخواتى و أحبابى اللى وقفوا جنبى و ساندونى فى تخطى المرحلة دى ..
شكر الله لكم على قدره لا على قدرى ..
أحبكم فى الله :))))))

Post has attachment
أخيراً لقيته .. المرشح اللى كنت مستنيه
لا أبو الفتوح و لا أبو إسماعيل .. أبو القاسم هو التقيل :)))

آخر سلالة آدم .. ده على اساس إننا من سلالة الكنغر !!

Post has attachment
من أحب الفيديوهات لقلبى على الإطلاق ..

إنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللَّهِ ..

Post has attachment
خلونا شعب فهمان ( 2 )
نقل الأخبار ..

بانتظار آراءكم :))
Wait while more posts are being loaded