Profile cover photo
Profile photo
شبكة ومنتديات نافذة مصر صوت الحرية
12 followers -
شبكة ومنتديات نافذة مصر صوت الحرية
شبكة ومنتديات نافذة مصر صوت الحرية

12 followers
About
Posts

Post is pinned.Post has attachment
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحبابي فى الله " تردون السعادة فى الدنيا والآخرة ( نعم ) إنضموا لأسرة منتدانا | #شبكة_ومنتديات_فى_ذكر_الرحمن
من خلال الرابط التالى : http://wwear.alafdal.net
***************************************************************************
سجل معنا وإنضم لأسرة منتدانا الرسمي بمشيئة الله ستكون من السعداء فى الدارين , من خلال الرابط التالي
((( http://wwear.alafdal.net ))) فالشبكة , #دعــوية , #تعليمية , #إسلامية , على منهج أهل السنة والجماعـــة ( المدير العامة للشبكة , الأخ تامر مسعد , أبو محمد , وعبدالملك ) #إنضمامك يسعدنا كثيراً
***************************************************************************

Post has attachment

Post has shared content
مريض في غيبوبة وعند سماع الأذان يفعل حركات الوضوء
Add a comment...

Post has shared content

Post has shared content

Post has shared content

Post has shared content
🌷 ربي إني طرقت بابك 🌷

فافتح لي ولأحبتي ابواب سمائك
واغمرنا برحمتك واجرنا من عظيم بلائك
وسخر لنا الطيبين من عبادك
🌹🍀🌹
إلهي .. إلى من أقصد وأنت المقصود
من ذا الذي يسأل وأنت رب الوجود
اللهم اقضِ حوائجنا، واغفر ذنوبنا
وطهر قلوبنا، ويسر أمورنا يا الله🌹
اللهم أأأميين🌹
اســــعـد الله صـبـاحــكــم
❀بالـخـيــرات أينمـــا كـنتــم❀
Photo
Add a comment...

Post has shared content
‏زملوني دفئونى
انقذوني بح صوتي
حان موتى هل جهلتم
أم بخلتم أم عميتم
أن تروني شل طرفي
مات نصفي جف دمعي
في عيوني

اللهم انا نستودعك ايهم فاحفظهم بعينك التى لاتنام

حسبى الله ونعم الوكيل
Photo
Add a comment...

Post has shared content

Post has shared content
🔷 وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا 🔷
▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂▂
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن والآه وبعد
الحياةَ الدنيا كثيرةَ التقلُّبِ لا تستقيمُ لأَحدٍ علَى حالٍ ولا تَصْفُو لمخلوقٍ مِنَ الكَدَرِ ، فَفِيها خيرٌ وشرٌّ ، وصلاحٌ وفسادٌ ، وسُرورٌ وحُزْنٌ ، وأملٌ ويأْسٌ ، ويأتِي الأملُ والتفاؤلُ كشُعاعَيْنِ يُضِيئانِ دياجِيرَ الظلامِ ، ويشقَّانِ دُروبَ الحياةِ للأنامِ ، ويَبْعَثان في النَّفْسِ البشريَّةِ الجِدَّ والمثُابَرةَ ، ويلقِّنانِها الجَلَدَ والمصُابَرَةَ ، فإنَّ الذي يُغْرِي التاجرَ بالأسفارِ والمخاطرةِ : أَمَلُهُ في الأرباحِ ، والذي يَبْعثُ الطالبَ إلى الجدِّ والمثُابرةِ : أملُهُ في النجاحِ ، والذي يحفِّزُ الجنديَّ إلى الاستبسالِ في أرضِ المعركةِ أملُهُ في النصرِ ، والذي يُحبِّبُ إلى المريضِ الدواءَ المُرَّ : أملُهُ في الشِّفاءِ والطُّهْرِ ، والذي يدعو المؤمنَ أنْ يُخالِفَ هَواهُ ويُطيعَ مَوْلاهُ : أملُه في الفوزِ بجنَّتِهِ ورِضاهُ ، فهوَ يُلاقِي شدائِدَها بقلبٍ مُطْمَئِنٍ ، ووجْهٍ مُسْتبشرٍ ، وثَغْرٍ باسمٍ ، وأمَلٍ عَريضٍ ، فإذا حارَبَ كانَ واثِقًا بالنصرِ ، وإذا أعْسَرَ لم يَنقطِعْ أملُهُ في تبدُّلِ العُسْرِ إلى يُسْرٍ ، وإذا اقترفَ ذنبًا لم يَيْئَسْ مِنْ رحمةِ اللهِ ومغفرَتِهِ تَعلُّقًا وأملًا
♦ بقولِ اللهِ تعالىَ: ﴿ قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ ﴾ [الزمر: 53].

 فالأمل إذًا هو إكسير الحياة ، ودافع نشاطها ، ومُخفف وَيْلاتها ، وباعث البهجة والسرور فيها ؛ فما أضيق العيش لولا فسحة الأمل !!!!

ومن أعظم خيرات الدنيا رضا المؤمن بما قسمه الله له ، وحسن الأمل في وجه الله سبحانه وتعالى ؛ ومن الآيات التي تحمل المؤمنين على حسن الأمل في الله
♦ قول الله جل وعلا { الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا } [الكهف : 46]

فالآية تبين أن ما كان من زينة الحياة الدنيا من مال وأولاد فهو غرور يمر ولا يبقى ؛ لأن الدنيا إن كانت اليوم معك فإنها غدا مع غيرك ، فلا ينبغي للمؤمن أن تكون آماله وطموحاته وهمومه للدنيا ؛ إذ إن كل أمل في غير الله تعالى ليس أملا على الحقيقة ؛ بل هو إلى زوال وإلى فناء ، لأن المرء قد تنتهي دنياه أو ينتهي ماله ، أو تنتهي صحته ، قبل أن يبلغ أمله في الدنيا ، فيصير حاله إلى الضر والألم والحزن

◀ وقوله ( وَخَيۡرٌ أَمَلاً ) أي أفضل أملا من ذي المال والبنين دون عمل صالح ، وليس في زينة الدنيا خير ؛ أما الأمل في الله تعالى فإنه لا ينتهي إلى ضر ولا إلى حزن ولا إلى زوال ، بل إلى تحقيق موعود الله تعالى
♦ كما قال: ( إِنَّ وَعۡدَ ٱللَّهِ حَقٌّ‌ۖ فَلَا تَغُرَّنَّڪُمُ ٱلۡحَيَوٰةُ ٱلدُّنۡيَا وَلَا يَغُرَّنَّڪُم بِٱللَّهِ ٱلۡغَرُورُ ) [ لقمان : ٣٣ ]

وإذا لم يُحصل المرء أمله في الدنيا لحكمة الله جل وعلا ، حصله في الآخرة ، فمن كان أمله في الله تعالى لم يخيبه ، بل هو ( َخَيۡرٌ أَمَلاً ) في الدنيا والآخرة .

إن أعظم آمال المؤمنين إنما هي رضوان الله تعالى عليهم ، وعزة الإسلام في نفوسهم ، وفي السرائر التي بينهم وبين ربهم سبحانه وتعالى ، فكلما ارتفعت هذه الآمال والهمم رفع الله جل وعلا عباده المؤمنين وأعطاهم ، فمن كان همه الآخرة أُعطي في الدنيا على قدر ما يبلغه أمله.

وكذلك فإنه ينبغي اليقين في موعود الله تعالى لأهل الإيمان بالحياة الطيبة وحسن الأمل بالعاقبة والصحة والعافية في الدنيا ، وحسن الجزاء في الآخرة

♦ كما قال سبحانه: ( مَنۡ عَمِلَ صَـٰلِحًا مِّن ذَڪَرٍ أَوۡ أُنثَىٰ وَهُوَ مُؤۡمِنٌ فَلَنُحۡيِيَنَّهُ ۥ حَيَوٰةً طَيِّبَةً‌ۖ وَلَنَجۡزِيَنَّهُمۡ أَجۡرَهُم بِأَحۡسَنِ مَا ڪَانُواْ يَعۡمَلُونَ ) [ النحل : ٩٧ ]

فمن يشعر أنه محتاج وفي قلة من العيش، وسوء الحال ، فعليه السعي في الدنيا لتحصيل معاشه ، لا لتكون الدنيا سبب الأشر والبطر والتكبر ، والميل والركون إليها ، ثم نسيان الرب جل وعلا والدار الآخرة ؛ وكذلك أن يصاحب ذلك السعي مجاهدة المرء لنفسه على التزود من ( وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ ) من الأعمال الصالحة جميعها ، فذلك ( خَيۡرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيۡرٌ أَمَلاً ).

⏪ تعريف الباقيات الصالحات
ذُكرت الباقياتُ الصالحاتُ في غير موضعٍ من القرآن الكريم ، منها
♦ قول الله جل وعلا { الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ أَمَلًا } [الكهف : 46]
♦ وقوله تعالى : (وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِندَ رَبِّكَ ثَوَابًا وَخَيْرٌ مَّرَدًّا }. [ مريم : 76.]

⏪ وقد جاء في معناها اقول :

1⃣ : قال الجمهور من العلماء : أنّها الكلمات الأربع التي هي سبحان الله ، والحمد لله ، ولا إله إلا الله ، والله أكبر ؛ واستدلوا بهذه الاحاديث

♦ عَنْ سَمُرَةَ بْنِ جُنْدَبٍ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ { أَحَبُّ الْكَلَامِ إِلَى اللَّهِ أَرْبَعٌ سُبْحَانَ اللَّهِ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاللَّهُ أَكْبَرُ لَا يَضُرُّكَ بِأَيِّهِنَّ بَدَأْتَ } [ صحيح مسلم (2137) ]

♦ عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ { اسْتَكْثِرُوا مِنْ الْبَاقِيَاتِ الصَّالِحَاتِ } ؛  قيل : وما هنَّ يا رسولَ اللهِ؟ قال: { التَّكبيرُ والتَّهليلُ والتَّسبيحُ والحمدُ للهِ ولا حَوْلَ ولا قوَّةَ إلَّا باللهِ } [ صحيح ابن حبان (٨٤٠) ؛ وصححه السيوطي في الجامع الصغير (٩٩٢) ]

♦ عَنْ أَبِي هريرة عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَل { خُذُوا جُنَّتَكُمْ مِنَ النارِ؛ قولوا : سبحانَ اللهِ، والحمدُ للهِ، ولَا إلهَ إلَّا اللهِ ، واللهُ أكبرُ ، فإِنَّهنَّ يأتينَ يومَ القيامةِ مُقَدِّمَاتٍ وَمُعَقِّبَاتٍ وَمُجَنِّبَاتٍ ، وَهُنَّ الْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ.} [ أخرجه النسائي في «السنن الكبرى» (١٠٦٨٤)، وصححه الألباني في صحيح الجامع ( ٣٢١٤ ) ]

♦ عَنْ أَبِي الدرداء عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ{ قُلْ سُبحانَ اللهِ والحمدُ للهِ ولا إلهَ إلَّا اللهُ واللهُ أكبَرُ ولا حولَ ولا قوَّةَ إلَّا باللهِ فإنَّهنَّ الباقياتُ  الصَّالحاتُ  وهُنَّ يَحْطُطْنَ الخطايا كما تَحُطُّ الشَّجرةُ وَرِقَها وهنَّ مِن كنوزِ الجَنَّةِ } [ اخرجه الهيثمي في مجمع الزوائد (١٠/٩٣) ؛ بإسنادين في أحدهما عمر بن راشد اليمامي وقد وثق على ضعفه وبقية رجاله رجال الصحيح‏‏ ]

2⃣ : قول ابن عباس : أنّ الباقيات الصالحات هي الأعمال الصالحة التي لا تُمحى من كتاب العبد ، ولا تفنى بموته ، في حال لم يرتد عن دينه ، وتدخل تحتها جميع الأعمال الصالحة من صلاة ، وصيام ، وحج ، وزكاة ، وصدقة ، ونحوها

فلا ريب أن الواجب على المؤمن والمؤمنة أن يهتم بأمر الآخرة ، وأن يكون أعظم همهما وأكبر قصدهما هو الإعداد للآخرة والحرص على تقديم ما يرضي الله ؛ وأن يؤدي فرائض الله ، ويدع محارم الله ، وأن يستعين بنعم الله على طاعة الله ، وأن يحذر أن يشغل بالدنيا وشهواتها عما أوجب الله عليه
والله اعلم
 اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِرِضَاكَ مِنْ سَخَطِكَ وَأَعُوذُ بِمُعَافَاتِكَ مِنْ عُقُوبَتِكَ وَأَعُوذُ بِكَ مِنْكَ لَا أُحْصِي ثَنَاءً عَلَيْكَ أَنْتَ كَمَا أَثْنَيْتَ عَلَى نَفْسِكَ
لا تنسونا من صالح دعائكم ( جمال سعيد )
تابعوا صفحتي على الفيس بعنوان ( فاعلم انه لا اله الا الله )
من هذا الرابط 👇

https://www.facebook.com/%D9%81%D9%8E%D8%A7%D8%B9%D9%92%D9%84%D9%8E%D9%85%D9%92-%D8%A3%D9%8E%D9%86%D9%91%D9%87-%D9%84%D9%8E%D8%A7-%D8%A5%D9%84%D9%91%D9%B0%D9%87-%D8%A5%D9%84%D9%8E%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%91%D9%8E%D9%87%D9%8F-122613681758231/

  
Photo
Add a comment...
Wait while more posts are being loaded