Profile cover photo
Profile photo
‫بنات واتس اب‬‎
3,694 followers -
الحب هو مانبحث عنة
الحب هو مانبحث عنة

3,694 followers
About
بنات واتس اب's posts

همساتُ شِعرك إذ تدغدغُ مسمعي .. وتفيضُ أنغاماً بفِيك عِذابا
ويلاهُ لو تدري بلهفةِ وردةٍ .. حنّت لِعطرِك تنشدُ الأطيابا
وجدٌ ترقرقَ في عروقي كالسنا .. وسرى بنبضي إذ يمرُّ ربابا
وعلى جفوني الشاجياتِ وفي دمي .. يجري شذاكَ معتّقاً خلابا !

Post has shared content

مسائكم محبة وسعادة ورومانسية دائما

أميرتي لم أزل في حيرتي ثمِلاً .. ولستُ ممّن كؤوسُ الخمرِ تغويهِ
أبيتُ نهباً لأفكارٍ تؤرقني .. يلّفني من لهيبِ الشكّ داجيهِ
إذا حضرتِ خفوقُ القلبِ يفضحني .. يكادُ يقفزُ قلبي من مراسيهِ
وإن تغيّبتِ يبقى الصدرُ مكتئباً .. لا تستطيعُ الرواسي حملَ ما فيهِ
حارَ اللبيبُ أداءُ العشقِ داهمني؟..والرأسُ قد شابَ قاصيهِ ودانيهِ
واسوأُ الناسِ حالاً من تقاذفهُ .. أمواجُ حيرته في لجّةِ التيهِ

يا حلات الطول يا محلى الشعر
والزنود مطوكات وحيل ذبلان الخصر
ياشفافك دجلة لو بلامه هزة السهر
وياعيونك بحر وبليل امشي بيه وابد ماشيف بحر
ارد انتحر وبوسه من وجناتك اترد العمر
وياحلاة العمر لو ينكظي وياك صدك يتسمى عمر

وأنتَ الذي لا تعرف كيف تتصرف مع امرأة تحيط بك !
تجعلكَ في تحدٍ دائم , تتفنن بمقاومتها لك
لتشعل فيكَ فتيل المعارك الصغيرة
تُطفئ حريقا و تُشعل حريقا آخر
تُساندك و تتراجع عنك
تقضي على بعضك و تُعيد لكَ بعضك
فتكون وحدها من تغويك , حيثما وليت وجهك !

متغير واحبك ما كدرت أنساك
بخت ينراد وانسه ومثلك اتغير ..
حرب خليت بيه ومدري تالي شلون؟
أفضهه بيا بخت ؟ يا حظ المعثر ..
كلبي براي يمشي وعقلي يمشي براي
وخلاف البينهم يوميه يتطور ..
امعاند ويه عقلي الكلب ماينساك
وعقلي امعاند وما يرضه يتذكر ..
صرت كلش أكرهك من تمر عالبال
واحبك بالأحساس إشكد متتصور
مثل ورده الكلب ويشوف جيتك ماي
ومثل شجره العقل ويشوف جيتك نار
ماجذب عليك ولاتحير ويا
كلبي يكول كلمه وعقلي كلمه يكول
تطلع هاي ساعه وساعه تطلع هاي...

لغتي وصمتك والفراغ رحيل
وجه يسافر في الضباب ولا مدى
ودقائق الزمن الضياع بلا هدى
مدّ تلاحقه الوجوه الغائبه
شيءٌ يطـلّ بألفة الذكرى
ويعود ظلا في شحوب غاربه
خفنا الحياة ولم نخف
من فرقة الموت الطريد

وعلى طنجة غازلنا الهوى .. في اصيل كانسكاب الذهبِ
وتجل الفجر في فيروزهـا .. فتنادى ورقها للطربِ
يالنفس قد لقت صبوتها .. في رباط الحسن قيد الطلبِ
وصفاء العيش في خلجانها .. قد تعدى وصفها ما بالكتبِ

لم يكن إلا لقاء وافترقنا
كالفراشات على نار الهوى جئنا اليها واحترقنا
كان طيفا وخيالا ورؤى ثم ودعنا الأماني وأفقنا
( الجيلي عبدالمنعم - شاعر سوداني )
Wait while more posts are being loaded