Profile cover photo
Profile photo
Abdullatif Dlango
52 followers
52 followers
About
Abdullatif's interests
View all
Abdullatif's posts

Post has shared content
في ليلة عُرسه التي كان يتمناها منذ زمن ..
وهو بجوار زوجته وحبيبته التي جمع الله بينهما أخيرًا منذ لحظات ..
نادى منادي رسول الله :"يا خيل الله اركبي، حيّ على الجهاد".

فترك الصحابي الجليل #حنظلة_بن_أبي_عامر مخدعه الدافئ وزوجته الحسناء وانطلق مودعًا عروسه التي لم تدرك أنه أول وآخر لقاء لهم في الدنيا ..
انطلق ولسان حاله يقول: لبيك يارسول الله! على الجهاد في سبيل الله ..

انطلق ولم ينتظرليغتسل من الجنابة خشية أن يتخلف عن نداء رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم حمل سيفه وامتطى صهوة جواده واصطف في صفوف المقاتلين !

ثم دارت رحى الحرب وتقابل الجيشان وتشابك الفريقان ،فئة تقاتل في سبيل الله وأخرى كافرة، أشهر البطل حنظلة بن أبي عامر سيفه وشاط في رماح القوم وقاتل قتال من لا يخشى الموت، وما إن كادت المعركة أن تنتهي حتى أتته ضربة غادرة من علجٍ كافر أردته شهيدًا ..

وبينما كان النبي صلى الله عليه وسلم يتفقد شهداء #أُحد وقف مليًا عند رأس #حنظلة ، ذلك العريس الشهيد، ويرى الصحابة على وجه النبي علامات الاندهاش والتعجب الممزوج بالفرح ،فسأله الصحابة في ذلك ، فقال صلى الله عليه وسلم:"إني رأيت الملائكة تُغسّل حنظلة بن أبي عامر بين السماء و الأرض بماءٍ من مزن في صحافِ الفضة"..

يقول أحد الصحابة: فذهبنا إلى حنظلة لنراه = فوجدنا رأسه تقطر ماءً !

الله أكبر ، كان العُرس في الأرض والغسل في السماء..
كان العرس ليلة واحدة في الدنيا ، لكن عرسه مع الحور العين سوف يستمر في
جنة الخُلد.

هذا الصحابي ترك عُرسه ولبّى صيحة الجهاد، وأجاب نداء رسول الله ،فماذا تركنا نحن؟
هل تركنا شهواتنا المحرمة ومعاصينا تلبية لنداء رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟
هل تركنا ملذاتنا ولبينا نداءات الله ورسوله ؟
فتشبهوا إن لم تكونوا مثلهم .. إن التشبه بالرجال فلاح.
إذا أتممت القراءه علق ب الله أكبر
Photo

أيّها الحُزن الذي يَغشى بلادي
أنا من أجلك يغشاني الحَزَنْ
أنتَ في كلّ مكانْ
أنتَ في كلّ زمَنْ
دائرٌ تخدم كلّ النّاسِ
من غير ثمن!
(أحمد مطر)

إن الألفاظ والكلمات هي الثياب التي ترتديها أفكارنا...
فتخير ألفاظك وكلماتك كي لا تظهر أفكارك في ثياب بالية..

قبل أن تحكم على اختياراتي افهم أسبابي
فقد يتكشف لك سبب وجيه
فهذا نبي الله موسى سأل السامري:
"ماخطبك" أي لم فعلت مافعلت,
مع كبر سوء فعله
أعطاه فرصة ليبرر فعله

هناك مفترقات طرق في الحياة تضطر أن تختارها وتعبرها وحيداً ،،
فلن تجد أحد له القدرة على مساعدتك.
فاستخر الله وامضي في طريقك

Post has attachment
غريان / ليبيا
Photo

Post has attachment
عادي المهم يعطونا سلاح

Post has attachment

Post has attachment

Post has attachment
من يملك تفسيرا؟1
بسم الله الرحمن الرحيم قبل ثورة فبراير لم يكن أحد من الليبيين يحب القذافي وإن كان يبدو لغير  الليبيين غير ذلك، فجميعنا كان لنا معارف أو أصدقاء أو أقرباء في الجهات  الأمنية واللجان الثورية والكتائب الأمنية ووووو, وجمعينا ناقش وحاور
ممن يعرف من هؤلاء الذين ي...
Wait while more posts are being loaded