Profile cover photo
Profile photo
‫الصحة العاطفية‬‎
6 followers
6 followers
About
Posts

Post has attachment
يحاول البعض أن يهرب من الشعور بالذنب باللجوء إما إلى تناول الكحوليات أو تعاطي المخدرات. وهذه المحاولات للتخلص من الشعور بالذنب لا تؤدي إلى شيء سوى تعميق الشعور باحتقار الذات الذي يتولد منذ بداية الشعور بالذنب، ومن ثم يدور الإنسان في حلقة مفرغة من الهروب واحتقار الذات، وهذا يؤدي إلى المرض أو الانتحار.
Add a comment...

Post has attachment
سبب وقوع الناس في الأخطاء
أثبت التحليل الذي أجري مؤخراً أن الأشخاص الذين يرتكبون الأفعال الخاطئة أو غير الأخلاقية المنافية للمبادئ العامة يقومون بذلك إما بسبب غبائهم الشديد أو جهلهم أو اضطرابهم النفسي الذي يؤثر عليهم كثيراً، فيحول دون امتناعهم عن ارتكاب هذه الأخطاء.
Add a comment...

Post has attachment
الغضب والعداء
يرتبط الغضب والعداء ببعضها البعض، ولكن يجب فصلهما عن بعضهما لسبب بسيط وهو أن ضرر ارتباطهما شديد جداً. هذا، وسنلقي الضوء فيما يلي عن السبب في ذلك. لكن، من الأفضل، قبل أن نقوم بذلك؛ أن نلقي نظرةً على بعض الطرق الشعبية المشهورة لعلاج هذه المشاعر. بعد ذلك، يمكنك أن تقارن بين هذه الطرق وطريقة العلاج العقلاني الانفعالي وهي الطريقة التي نتبعها لحل مشكلة الغضب والعداء.
Add a comment...

Post has attachment
الأسلوب المبتكر في التعبير عن غضب كل منا من الآخر
تكمن الفكرة الأساسية وراء الأسلوب المبتكر في تعبير كل منا عن غضبه من الآخر أو "الغضب البناء"، كما يطلق عليه البعض، في أن تتفق مسبقاً مع الشخص الذي تغضب منه على أن تقعدا جلسة يسمح خلالها كل منكما للآخر بأن يعبر بصراحة عن مشاعره الحقيقية في الموضوع الذي تتناقشان فيه.
Add a comment...

ماجستير تخصصي في العلاج النفسي من الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي
الصحة هي خيار لأسلوب الحياة ولذا فإن أفضل طريقة للحفاظ على سلامتها هي إيجاد طرق بسيطة لعمل تغييرات في النظام اليومي تدعم صحة العقل والجسد والجهاز المناعي لفترة طويلة. وتعرف الصحة العاطفية بأنها قدرة الفرد على الشعور بمختلف العواطف الإنسانية والتعبير عنها في المواقف المناسبة لكل منها.. ثم التحكم في التعامل بها مع الآخرين بما لا يجرح مشاعرهم. كما تقتضي الصحة العاطفية وصحة الانفعالات أيضاً، قدرة الفرد على إدارة مشاعرهم والسلوكيات المرتبطة بها بما في ذلك التقييم الواقعي لإمكانياتهم الذاتية والتعامل البناء مع الضغوط النفسية. إن الأشخاص الذين يتمتعون بصحة عاطفية سليمة، هم أقدر من غيرهم في ضبط عواطفهم والسيطرة عليها لجعل تصرفاتهم أكثر عقلانية وأقرب لتحقيق أهدافهم. وبهذا فإنهم يتمكنون من تقوية مستوى مزاجهم العام، والتمتع بالواقعية، وبناء علاقات قوية مع الغير، كما يتمكنون من القيام باستعادة التوازن بكفاءة أكبر. وكما أن بناء صحة بدنية سليمة يحتاج جهدا في انتقاء أنواع الأطعمة الصحية وممارسة الرياضة البدنية وغيرها، فإن تكوين صحة عاطفية سليمة يتطلب وضع استراتيجية عاطفية تتكون من جهود مماثلة تُؤدي إلى تحقيق التمتع بتلك الحالة الصحية في العواطف. وتؤكد نتائج الدراسات العلمية النفسية أن أهم عنصرين في الاستراتيجية العاطفية للإنسان هما أمران، الأول: الحفاظ على الهدوء النفسي والتزود بالطاقة التي تعطي للنفس قوة طوال الوقت، والثاني: امتلاك قدرة إعادة النظر بحيادية تجاه أي مشكلة تعترض حياته.
ولأهمية الإرشاد النفسي في حياتنا المعاصرة ظهر الاهتمام به والإقبال على دراسته ومن ثم سعت الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي لتقديم برنامج الماجستير التخصصي في العلاج النفسي، ويحق الالتحاق في البرنامج للحاصلين على شهادة البكالوريوس في أي اختصاص كحد أدنى، أو ما يعادلها من الشهادات العلمية الصادرة عن جهة تعليمية معترف بها والتي لا تقل عدد ساعات الدراسة المعتمدة فيها عن 240 ساعة معتمدة، أو ثلاث سنوات دراسية كاملة حسب نظام التعليم التقليدي. ويمكن إتمام دراسة البرنامج في مدة 12 شهراً، علماً بأنه يمكن التقدم لامتحان التقييم الشامل بعد انقضاء نصف هذه المدة وسداد كامل الرسوم والتي تعد رسوماً متواضعة مقارنة بما تتقاضاه الهيئات المماثلة وهذا لأن الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي مؤسسة غير ربحية، ولتطبيق هذا النهج فيمكن سداد الرسوم بأقساط ميسرة للتسجيل. وتتم الدراسة بنظام التعليم عن بعد من مكان إقامة الطالب، مع توفير ناصح دراسي لتوجيه الطالب طوال فترة دراسته للبرنامج.
    وتقدم الأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي فرصة الدراسة لبرنامج الماجستير في العلاج النفسي من بريطانيا وذلك باللغة العربية والتي تقدم لها دعماً خاصاً حيث تقوم بعمل حسم مميز جداً لاختيارها لغة للدراسة. علماً بأنه يحق للطالب الحصول على العديد من المزايا الاختيارية الأخرى، فقد يحق له طلب الحصول على بطاقة طالب معتمدة من هيئة اليونسكو، وكذلك يحق له طلب الحصول على حزمة التخرج النهائية وبها أعلى مستوى من الاعتمادات والمصادقات الدولية وكذلك مصادقة سفارة بلد الطالب في لندن. هذا إلى جانب التمتع بالعديد من المزايا المجانية المتاحة على الموقع الإلكتروني للأكاديمية العربية البريطانية للتعليم العالي من موسوعات علمية عالية القيمة، وقاموس التعاريف والمفاهيم، والاشتراك بالمنتديات والاطلاع على تجارب الدراسين، والتواصل المباشر مع الإدارة.
Add a comment...

Post has attachment
أنت الذي تولد الشعور بالغضب لنفسك
بادئ ذي بدء، تعد طريقة العلاج العقلاني الانفعالي للغضب هي نفسها الطريقة التي استخدمت في التعرف على الشعور بالقلق والذنب والاكتئاب وقد تطرقنا إليها بالفعل. وبصفة دائمة، تنص هذه الطريقة على أنك إذا كنت تريد تغيير شعور أو سلوك انهزامي مدمر أو لا فائدة منه وتريد أن تفعل هذا في أسرع وقت ممكن وبشكل فعال للغاية، فعليك أن تغير من معتقداتك الخاطئة.
Add a comment...

Post has attachment
الطرق غير المفيدة في التعامل مع الغضب
كبح مشاعر الغضب
وهنا، تشعر بالغضب، لكنك لا تحاول التعبير عنه، فتحاول أن تكظم هذا الغضب، وبهذه الطريقة تظن أنك تتجنب الدخول في مواجهة مع أحد وأنت غاضب. لكن، ما الفائدة من ذلك؟ طالما أنك ستكون أشبه بالقنبلة الموقوتة. فكبحك لمشاعر الغضب داخلك لن يساعدك في التخفيف من حدة الغضب.
Add a comment...

Post has attachment
ملخص النقاط الواردة في هذا المقال
عندما تشعر بالذنب لأنك ارتكبت خطأ ما أو فشلت في الوصول إلى مستوى أخلاقي معين، فإنك ترى هذا الموقف من منظورين وهما أولاً: أنك تدرك أنك خالفت بعض معايير السلوك الأخلاقي. ثانياً: أنك تلوم نفسك وتدينها على ارتكاب مثل هذا الخطأ.
Add a comment...

Post has attachment
المساعدة في بناء مجتمع أكثر عقلانيةً
دعونا نبدأ حديثنا بتوضيح نقطة غاية في الأهمية؛ وهي أننا لا نشجع الناس على أحد الأمور على علتها أو على الشعور باللامبالاة تجاه أخطائهم وتصرفاتهم السيئة. فإلى جانب وجود أفراد يفكرون بشكل عقلاني سليم في كل أنحاء العالم، فإننا باعتبارنا أفراد لمجتمع يعد في حد ذاته ضمن عدة مجتمعات في العالم، نتقبل ضرورة وجود بعض المعايير التي تحدد الصواب والخطأ. كل ذلك إذا كنا نود أن نعيش بطريقة متحضرة ونواصل تحقيق أهدافنا الشخصية في الحياة.
Add a comment...

Post has attachment
الشعور بالذنب لا يجعلك سعيداً وسليماً بدنياً وملتزماً بالقانون
إن الشعور بالذنب أو تأنيب الذات ينشأ من أفكار غير منطقية ولا أساس لها من الصحة. ومن الناحية المنطقية والعملية، يمكننا أن نقول إنها أفكار غير حقيقية ولا يمكن إثباتها. وإذا كان الأمر كذلك، فإن الشعور بالذنب لن يعتبر مشكلةً كبيرةً.
Add a comment...
Wait while more posts are being loaded