الحكومة.. الوقود.. طوابير غزة.. وأشياء أخرى

أزمة الكهرباء تفاقمت وبعد خمس سنوات جلستم في التشريعي على ضوء الشموع تضامناً
قضية الوقود عاثت فينا فساداً وبعد شهرين حركتم سيارات الحكومة للركاب مساندة
احتكر كبار التجار كافة المحروقات وبعد أسابيع الترهل والتشرذم تحركتم لتقنين عملية التوزيع مناصفة

*عفواً.. ألا تعتقدوا أن ردود أفعالكم تأتي دائماً متأخرة؟ *
وتقابل بالتهكم حيناً وبالاستخفاف أحياناً أخرى؟!.

للحديث بقية وللقصة شجون نشرتها أنا المواطن المطحون من غزة
هنا: http://www.khaledsafi.com/?p=2087
Shared publiclyView activity